Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

النوبات الإقفارية العابرة

(TIA)

حسب

Elias A. Giraldo

, MD, MS, California University of Science and Medicine School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة جمادى الأولى 1435| آخر تعديل للمحتوى جمادى الأولى 1435
موارد الموضوعات

النوبة الإقفارية العابرة (نوبة نقص التروية العابرة) هي اضطراب في وظيفة الدماغ يستمر عادة لأقل من 1 ساعة، وينجم عن انسداد مؤقَّت في أحد الشرايين المغذية للدماغ.

  • إن أسباب وأعراض النوبة الإقفارية العابرة هي نفس أسباب وأعراض السكتة الدماغية الإقفارية.

  • وتختلف النوبة الإقفارية العابرة عن السكتات الدماغية الإقفارية في أن الأَعرَاض تتعافى من تلقاء نفسها في غضون ساعة واحدة دون أن تترك ضررًا دائمًا في الدماغ.

  • تشير الأَعرَاض إلى تَّشخيص الحالة، كما يَجرِي تصوير الدماغ لتأكيد التشخيص.

  • تُجرى اختبارات التصوير الأخرى، واختبارات الدَّم لتحديد سبب النوبة الإقفارية العابرة.

  • تساعد السيطرة على كل من ضغط الدم، ومستويات الكولستيرول، ومستويات السكر في الدَّم، بالإضافة إلى عدم التدخين على الوقاية من النوبات الإقفارية العابرة.

  • تُستخدم الأدوية التي تجعل الدَّم أقل عرضة للتخثر، وأحيَانًا الجراحة (استئصال باطنة الشريان السباتي carotid endarterectomy) أو رأب الاوعية الدموية angioplasty للحد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بعد النوبة الإقفارية العابرة.

يمكن للنوبة الإقفارية العابرة أن تكون علامة تحذيرية على اقتراب حدوث سكتة دماغية. يزداد خطر السكتات الدماغية كثيرًا عند المرضى الذين يتعرضون لنوبات إقفارية عابرة. ويكون الخطر أعظميًا في غضون يومين من حدوث النوبة الإقفارية العابرة. من شأن التعرف على النوبة الإقفارية العابرة وتحديد أسبابها أن يساعدا على الوقاية من السكتة الدماغية.

تكون النوبات الإقفارية العابرة أكثر شُيُوعًا بين الأشخاص في منتصف العمر وكبار السن.

تختلف النوبات الإقفارية العابرة عن السكتات الدماغية الإقفارية في أن الأولى لا تُسبب ضررًا دائمًا في الدِّمَاغ. ولهذا السبب، فإن أعراض النوبة الإقفارية العابرة تتعافى بشكل كامل وسريع، ولا تُسبب تموتًا في خلايا الدماغ، أو تسبب تموتًا محدودًا فقط بحيث لا يمكن مشاهدته عند تصوير الدماغ.

الأسباب

إن أسباب النوبات الإقفارية العابرة هي نفس أسباب السكتات الدماغية في معظمها (انظر السكتة الدماغية الإقفارية : الأسباب). تحدث معظم النوبات الإقفارية العابرة عندما تنفصل قطعة من خثرة دموية (خثرة) أو مواد دهنية (عصيدة شريانية أو لويحة) من القلب أو من جدار الشريان (عادة في الرقبة)، وتنتقل عن طريق الدَّم ( تصبح صمة)، وتنحشر في الشريان الذي يغذي الدماغ.

إذا كانت الشرايين المؤدية إلى الدماغ متضيقة أصلًا (كما هيَ الحال عند مرضى تصلب الشرايين)، فيمكن لحالات أخرى أن تُسبب النوبات الإقفارية العابرة. وتشمل هذه الحالات انخفاض مستويات الأكسجين في الدم بشكل كبير (كما هيَ الحال في الاضطرابات الرئوية)، والنقص الحاد في تعداد كريات الدَّم الحمراء (anemia)، والتسمم بأول أكسيد الكربون، وتسمّك الدم (كما هيَ الحال في كثرة الكريات الحمر)، والانخفاض الشديد في ضغط الدَّم.

الأعراض

تحدث أعراض النوبات الإقفارية العابرة بشكل مفاجئ. وتتشابه مع أعراض السكتات الدماغية الإقفارية (انظر السكتة الدماغية الإقفارية : الأعراض) ولكنها تكون مؤقَّتة وقابلة للعكس. وعادة ما تستمر من 2 إلى 30 دقيقة، وتتعافى تمامًا في غضون ساعة واحدة. تتكرر النوبات الإقفارية العابرة في نَحو 5٪ من مرضى تصلب الشرايين. قد يعاني المرضى من عدة نوبات إقفارية في يوم واحد، أو نوبتين أو ثلاث نوبات على مدى عدة سنوات.

الصوت
icon

التشخيص

ينبغي على المرضى الذين يعانون من أعراض مفاجئة مشابهة لأعراض السكتة الدماغية طلب الرعاية الطبية الفورية، حتى وإن تعافت الأعراض من تلقاء ذاتها. إذ تشير هذه الأعراض غالبًا إلى الإصابة بنوبة إقفارية عابرة. ولكن يمكن للاضطرابات الأخرى، مثل النوبات العصبية، والأورام الدماغية، وصداع الشقيقة، وهبوط مستوى السكر في الدم، أن تُسبب أعراضًا مشابهة، وبالتالي فإنه من الضروري إجراء فحوص إضافية للتأكد من سبب الأعراض.

يشتبه الأطباء في النوبة الإقفارية العابرة إذا ظهرت أعراض السكتة الدماغية وتعافت في غضون ساعة واحدة. قد يعجز الأطباء عن التفريق بين السكتة الدماغية والنوبة الإقفارية العابرة قبل تعافي الأعراض. يقوم الطبيب بتقييم المريض المصاب بأعراض السكتة الدماغية أو النوبة الإقفارية العابرة بشكل فوري. غالبًا ما يجري قبول مرضى النوبات الإقفارية العابرة في المستشفى، على الأقل لفترة قصيرة ريثما تجرى الاختبارات، والتحقق ما إذا كانت ستحدث سكتة دماغية بعد النوبة الإقفارية العابرة. يتحقق الطبيب من عوامل الخطر للإصابة بالسكتة الدماغية عن طريق توجيه بعض الأسئلة للمريض، ومراجعة تاريخه الطبي، وإجراء بعض الفحوص الدموية.

تُجرى بعض اختبارات التصوير، مثل التصوير المقطعي (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، للتحقق من أية أدلة على وجود السكتة الدماغية، أو النَّزف، أو الأورام الدماغية. يمكن لنوع متخصص من الرنين المغناطيسي، ويُطلق عليه اسم الرنين المغناطيسي الموزّن بعامل الانتشار diffusion-weighted MRI أن يُظهر وجود مساحات متعطلة من نسيج الدماغ، مما يساعد الأطباء على تشخيص النوبة الإقفارية العابرة أو السكتة الدماغية. ولكن التصوير بالرنين المغناطيسي الموزّن بعامل الانتشار لا يتوفر دائمًا.

تساعد اختبارات التصوير الأخرى على تحديد ما إذا كان ثمة شريان مسدود في الدماغ، وأي الشرايين هو المسدود، ونسبة الانسداد فيه. توفر اختبارات التصوير صورًا للشرايين التي تحمل الدم عبر الرقبة إلى الدماغ (الشريان السباتي الباطن والشرايين الفقرية) والشرايين الدماغية (مثل الشرايين المخية). قد يلجأ الطبيب إلى إجراء تصوير دوبلر بتخطيط الصدى (لتقييم مدى تدفق الدم في الشرايين)، أو تصوير الأوعية بالرنين المغناطيسي (انظر تصويرُ الأوعيَة بالرنين المغناطيسي)، أو تصوير الأوعية الدموية بالأشعَّة المقطعية (انظر تصوير الأوعيَة المقطعي المحوسَب CT angiography).

هل تعلم...

  • حتى لو تعافت أعراض السكتة الدماغية في غضون بضع دقائق، فيجب على المريض الذهاب إلى قسم الطوارئ فورًا.

المُعالَجة

تهدف معالجة النوبة الإقفارية العابرة إلى الوقاية من السكتة الدماغية. وتتبع نفس الإجراءات المتبعة بعد الإصابة بالسكتة الدماغية (انظر السكتة الدماغية الإقفارية : المُعالَجة).

الخطوة الأولى في الوقاية من السكتة الدماغية هي السيطرة على عوامل الخطر الرئيسية لذلك، وهي: ارتفاع ضغط الدَّم (انظر ارتفاعُ ضغط الدم : المُعالَجة) وارتفاع مستويات الكولستيرول (انظر عُسر شحميات الدم : المُعالجَة)، والتدخين، ومرض السكّري (انظر داء السُّكَّري : معالجةُ داء السُّكَّري).

من شأن تناول أدوية مضادة للصفيحات، مثل الأسبرين، أو مشاركة دوائية بين جرعة منخفضة من الأسبرين مع الديبيريدامول dipyridamole، أو الكلوبيدوجريل clopidogrel بمفرده، أو المشاركة بين الكلوبيدوجريل والأسبرين، أن يقلل من احتمال أن تشكل الخثرات المسببة للنوبات الإقفارية العابرة والسكتات الدماغية الإقفارية. تساعد مضادات الصُّفَيحات antiplatelet على جعل الصفيحات الدموية أقل قابلية للتجمع وتشكيل الخثرات. (والصُّفَيحات الدَّمويَّة هي جسيمات صغيرة تشبه الخلايا، وهي تسبح الدَّم وتساعد على تخثره كاستجابة لوجود ضرر في أحد الأوعية الدموية).

إذا سببت خثرة دموية حدوث نوبة إقفارية عابرة، تُعطى مضادات التخثر، مثل الوارفارين، لجعل الدم أقل قابلية للتخثر. يُعد كل من دابيغاتران dabigatran، و أبيكسيبان apixaban، و ريفاروكسيبان rivaroxaban من مضادَّات التخثُّر الجديدة التي تستخدم في بعض الأحيان بدلا من الوارفارين.

يساعد تحديد مدى التضيق في الشرايين السباتية على تقييم خطر السكتة الدماغية أو خطر النوبات الإقفارية اللاحقة، وبالتالي تحديد العلاج الأنسب. إذا وجد الطبيب أن المريض من ذوي الخطر المرتفع (على سبيل المثال إذا كان الشريان السباتي متضيقًا بنسبة 70% على الأقل)، فينبغي إجراء عملية جراحية لتوسيع الشريان (تُدعى استئصال باطنة الشريان السباتي carotid endarterectomy) وذلك للتقليل من خطر السكتة الدماغية (انظر العملية الجراحية). عادةً ما ينطوي استئصال باطنة الشريان السباتي على إزالة العصائد atheromas والخثرات في الشريان السباتي الباطن. يمكن لاستئصال باطنة الشريان السباتي أن يحفز الإصابة بالسكتة الدماغية لأن العملية قد تؤدي إلى إزاحة أو خلخلة خثرات أخرى أو غيرها من المواد التي يمكن أن تنتقل من خلال مجرى الدَّم وتسد شريانًا في موضع آخر. ولكن، بعد العملية، يكون خطر السكتة الدماغية أدنى لعدة سنوات مما هو عليه عند استخدام الأدوية.

لا تجرى جراحة استئصال باطنة الشريان في الشرايين المتضيقة الأخرى، مثل الشرايين الفقرية، لأن خطورتها تكون أكبر عند إجرائها في أية شرايين أخرى غير الشرايين السباتية الباطنة.

إذا كان المريض لا يتمتع بصحة كافية لإجراء عملية جراحية، فتُستخدم القَثطَرة مع الدعامات (انظر الشكل: فهمُ التّدخُّل التاجي عن طريق الجلد (PCI)). لهذا الإجراء، يَجرِي إدخال قَثطَرة مزودة ببالون في طرفها إلى داخل الشريان المتضيق. ثم يَجرِي نفخ البالون لعدة ثوان لتوسيع الشريان. للحفاظ على الشريان مفتوحًا، يقوم الطبيب بإدخال أنبوب مصنوع من شبكة سلكية (دعامة stent) في الشريان.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
تصوير الأوعية الدماغية: إدخال القثطار
Components.Widgets.Video
تصوير الأوعية الدماغية: إدخال القثطار
يُستَعمل تصوير الأوعية للحصول على معلومات تشخيصية حول الأوعية الدموية التي تحمل الدَّم إلى أجزاء مختلفة...
تصوير النخاع
Components.Widgets.Video
تصوير النخاع
يكون الحبل النخاعي محميًّا بالعمود الفقري، وهو يحمل رسائل من وإلى الدماغ. ورغم أنَّ الحبل النخاعي محمي...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة