أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

ألم الصَّدر

حسب

Andrea D. Thompson

, MD, PhD, University of Michigan;


Michael J. Shea

, MD, Michigan Medicine at the University of Michigan

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رمضان 1439| آخر تعديل للمحتوى رمضان 1439
موارد الموضوعات

يُعَدّ ألم الصدر شكوى شائعة جدًّا.وقد يكون هذا الألم حادًّا أو كليلاً، على الرغم من أنَّ بعضَ الأشخاص الذين يعانون من اضطراب صدري يَصِفون إحساسَهم بالانِزعَاج أو الضيق أو الضغط أو الغاز أو الحرقان أو الوجع.ويكون لدى المرضى أحيَانًا ألم في الظهر أيضًا، أو في الرقبة، أو في الفك، أو في الجزء العلوي من البطن، أو في الذراع.وقد تظهر أعراضٌ أخرى أيضًا، مثل الغثيان أو السعال أو صعوبة التنفُّس، اعتمادًا على سبب ألم الصدر.

يدرك العديدُ من المرضى جيدًا أن ألم الصَّدر هو تحذير من اضطرابات محتملة تهدِّد الحياة، وهذا يتطلب السعيَ إلى تقييم أصغر الأعراض.كما يقوم مرضى آخرون، بما في ذلك العديد من المصابين بأمراض خطيرة، بالتقليل من شأن هذه التحذيرات أو تجاهلها.

الأسباب

تسبب العديد من الاضطرابات ألمًا أو انزعاجًا في الصدر.ولا تنطوي كل هذه الاضطرابات على القلب.وقد يحدث ألم الصدر أيضًا بسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي أو الرئتين أو العضلات أو الأعصاب أو العظام.

الأسباب الشائعة

وعمومًا، فإنَّ الأسباب الأكثر شُيُوعًا لألم الصدر هي:

تشتمل المتلازماتُ التاجية الحادَّة Acute coronary syndromes متلازماتُ الشريان التاجي الحادَّة (نوبة قلبية، احتِشاء عَضَلِ القَلب، الذَّبحة الصدريَّة غير المُستقرَّة) تنجم المتلازماتُ التاجية الحادة عن حدوث انسداد مفاجئ في الشريان التاجي.ويتسبَّب هذا الانسداد في حدوث ذبحة صدريَّة غير مستقرة أو نوبة قلبية (احتشاء عضلة القلب)، وذلك وفقًا لموضع الانسداد وحجمه... قراءة المزيد متلازماتُ الشريان التاجي الحادَّة (نوبة قلبية، احتِشاء عَضَلِ القَلب، الذَّبحة الصدريَّة غير المُستقرَّة) (النوبة القلبية أو الذبحة الصدرية غير المستقرة) على انسداد مفاجئ لشريان في القلب (الشريان التاجي) يوقف تدفق الدَّم إلى منطقة من مناطق عضلة القلب.وإذا تموَّت جزء من عضلة القلب لأنه، لا يتلقى ما يكفي من الدم، يسمّى هذا التأثير بالنوبة القلبية (احتشاء عضلة القلب myocardial infarction).في الذبحة الصدرية الذَّبحَة Angina الذَّبحةُ angina هي ألمٍ مؤقَّت في الصدر أو إحساس بالضغط، يحدث عندما لا تحصل عضلة القلب على حاجتها من الأكسجين. يعاني الشخصُ المصاب بالذبحة عادةً من الانِزعَاج أو من شعورٍ بالضَّغط تحت عظم القصِّ... قراءة المزيد المستقرَّة، يحدّ التضيُّق المزمن لأحد الشرايين التاجية (على سبيل المثال عن طريق تصلُّب الشرايين التصلُّب العصيديّ التصلُّب العصيديّ atherosclerosis هُو حالةٌ تحدُث فيها ترسُّبات بُقعِيَّة لمادَّة دُهنيَّةٍ (العَصيدة أو اللويحات التصلُّبية العصيديَّة atherosclerotic plaques) في جدران الشرايين ذات الحجم المُتوسِّط... قراءة المزيد التصلُّب العصيديّ ) من تدفق الدَّم عبر هذا الشريان؛وبذلك يسبِّب نقص هذا التدفق الدموي ألمًا في الصدر عندما يجهد المرضى أنفسَهم.

الأسبابُ الخطِرة على الحياة

تعدُّ بعضُ أسباب ألم الصَّدر خطرةً على الحياة مباشرةً؛ ولكن باستثناء النوبة القلبية أو الذبحة الصدرية غير المستقرَّة، فهذه الاسباب هي أقلّ شيوعًا:

وتتراوح الأسبابُ الأخرى من تهديداتٍ خطيرة محتملة إلى اضطرابات مزعجة فقط.

التقييم

يجب تقييمُ المرضى المصابين بألم في الصدر من قبل الطبيب.ويمكن للمعلومات التالية أن تُساعدَ المرضى على تحديد مدى حاجتهم لزيارة الطبيب واستشارته، وتوقُّع ما الذي سيحصل في أثناء عملية الفحص والتقييم.

العَلامَات التحذيريَّة

إنّ وجودَ بعض الأَعرَاض والخصائص لدى المرضى، الذين يعانون من ألم أو انزعاج في الصدر، يدعو للقلق.ويشتمل ذلك على:

  • ألم شديد أو عاصر

  • ضِيق في التنفُّس

  • التعرُّق

  • الغَثيان أو القيء

  • ألم في الظهر، أو الرقبة، أو الفك، أو البطن العلوي، أو أحد الكتفين أو الذراعين

  • الإصابة بالدوخة أو الإغماء

  • الإحساس بتسرُّع أو عدم انتظام ضربات القلب

متى ينبغي زيارةُ الطبيب

على الرغم من أنَّه ليس كلُّ أسباب ألم الصَّدر خطيرة، لأنَّ بعضَ هذه الأسباب تهدِّد الحياة، لكن يجب على المرضى المذكورين لاحقًا أن يذهبوا لزيارة الطبيب على الفور:

  • أولئك الذين يعانون من ألم جديد في الصدر (ومستمر لعدَّة أيام)

  • أولئك الذين لَديهم علامة تحذيريَّة

  • أولئك الذين لديهم اشتباه في حدوث أو ظهور أزمة قلبية (على سبيل المثال، لأنَّ الأَعرَاض تشبه أعراض أزمة قلبية سابقة لديهم)

يجب على هؤلاء المرضى الاتصال بخدمات الطوارئ (911)، أو يجب أخذهم إلى قسم الطوارئ في أسرع وقت ممكن.ولكن، يجب على المرضى عدم محاولة الذهاب بأنفسهم إلى المستشفى.

إنّ ألم الصدر الذي يستمر لمدة ثواني (أقل من 30 ثانية) نادراً ما ينجم عن اضطرابٍ في القلب.ويحتاج المرضى المصابون بألم صدري يستمرّ لمدة قصيرة جدًّا إلى زيارَة الطَّبيب، ولكن لا تكون هناك حاجة لخدمات الطوارئ عادةً.

ولكن، يجب على المرضى المصابين بألم في الصدر، والذي يستمر لفترة أطول من ذلك (أسبوع أو أكثر)، أن يذهبوا لزيارة الطبيب في غضون عدة أيام ما لم تظهرعلامات تحذيرية أو يزداد الألم سوءًا أو يتكرر كثيرًا؛ وفي هذه الحالة، يجب عليهم الذهاب إلى المستشفى مباشرةً.

ما الذي سيقومُ به الطبيب

يقوم الطبيبُ في البداية بتوجيه الأسئلة للمريض حولَ الأعراض التي يشكو منها، ويتحرَّى تاريخه الطبي، ثم يبدأ بفحصه سريريًا.وما يجدونه من التاريخ الطبي وخلال الفَحص السَّريري غالبًا ما يشير إلى سبب ألم الصَّدر، وإلى الاختبارات التي قد يحتاج الطبيب إلى إجرائها.

ولكن، تتداخل الأَعرَاض الناجمة عن اضطرابات الصدر الخطيرة وغير الخطيرة، وتختلف اختلافا كبيرًا؛فعلى سبيل المثال، على الرغم من أن النوبة القلبية النموذجية تسبِّب ألم كليلاً وشديدًا في الصدر، لكنَّ بعضَ المرضى المصابين بالنوبة القلبية يعانون من انِزعَاج خفيف في الصدر فقط أو يشكون من عسر الهضم أو ألم في الذراع أو الكتف فقط (الألم الرجيع أو المحوَّل -انظر الشكل: ما هو الألم الرجيع Referred Pain؟ ما هو الألم الرجيع Referred Pain؟ الألم هو شعور غير سار يُشير إلى وجود أذيّة حقيقية أو محتملة. يُعد الألم السبب الأكثر شيوعًا الذي يدفع المرضى لزيارة الأطباء. يمكن للألم أن يكون حادًا أو باهتًا، متقطعًا أو مستمرًا، نابضًا أو... قراءة المزيد ).ومن ناحية أخرى، إن المرضى المصابين بعسر الهضم قد يكون لديهم انزعاج في المعدة فقط، وأولئك الذين يعانون من ألم في الكتف قد يكون سببه العضلات.وبالمثل، على الرغم من أنَّ الصدر يكون ممضًا عند لمسه لدى الأشخاص الذين يعانون من ألم جدار الصدر العضلي الهيكلي، يمكن أن يكون الصدر أيضًا حساسًا أو ممضًّا لدى المرضى المصابين بالنوبة القلبية.وهكذا، يقوم الأطباءُ عادةً بإجراء اختبارات على المرضى الذين يعانون من ألم في الصَّدر.

الجدول
icon

الاختبارات

بالنسبة للبالغين المصابين بألم مفاجئ في الصدر، تجَرى اختباراتٌ لاستبعاد الأسباب الخطيرة.وبالنسبة لمعظم المرضى، تشتمل الاختباراتُ الأوَّلية على ما يلي:

  • قياس مستويات الأكسجين بجهاز استشعار يُوضَع على أحد الأصابع (قياس التأكسُج النبضي)

  • تخطيط كهربيَّة القلب

  • صورة بالأشعة السينية للصدر

إذا كانت الأَعرَاض تشير إلى وجود متلازمة الشريان التاجي الحادة، أو إذا لم يكن هناك سببٌ آخر واضح (وخاصة لدى الأشخاص المعرَّضين لمخاطر عالية)، يقيس الأطباء عادةً مستويات المواد التي تشير إلى ضَرَر القلب (الواصمات القلبيَّة) في الدَّم (في مرَّتين منفصلتين على الأقلّ خلال بضع ساعات)، ويجرون تخطيط كهربيَّة القلب تخطيط كهربيَّة القلب تخطيط كهربائية القلب (ECG) هو إجراء سريع وبسيط وغير مؤلم، يَجرِي فيه تضخيم نبضات القَلب الكهربائية وتسجيلها.يوفر هذا السجل، الذي يُعرف أيضًا باسم تخطيط القلب الكهربائي ECG، معلومات حول الجزء... قراءة المزيد تخطيط كهربيَّة القلب بشكل متكرِّر.

ولكن، إذا لم تُظهر هذه الاختباراتُ متلازمة الشريان التاجي الحادة، يقوم الأطباء في كثير من الأحيان بإجراء اختبار الجهد اختِبار الإجهاد يمكن أن يساعدَ إجهادُ القلب (من خلال ممارسة الرياضة أو عن طريق استخدام الأدوية المنبِّهة لجعل القلب يضرب بشكل أسرع وأقوى) على تحديد دَاء الشِّريَان التاجي.في دَاء الشِّريَان التاجي، يَتوقَّف... قراءة المزيد اختِبار الإجهاد قبل أن يعود المرضى إلى منازلهم، أو في غضون بضعة أيام.وفي اختبار الجهد، يُجرَى تخطيط كهربيَّة القَلب أو اختبار تصويري (مثل تخطيط صدى القلب تَخطيط صدى القلب وغيره من إجراءات التصوير بالموجات فوق الصوتيَّة وتستخدمالموجات فوق الصوتية موجاتٍ عالية التردُّد (فائقة الصوت) ترتدّ من البنَى الداخلية لإنتاج صورة متحرِّكة.ولا تستخدم الأشعة السينية.يعدُّ التصويرُ بالموجات فوق الصوتية للقلب (تخطيط صدى القلب)... قراءة المزيد تَخطيط صدى القلب وغيره من إجراءات التصوير بالموجات فوق الصوتيَّة ) في أثناء ممارسة الرياضة (باستخدام جهاز السير أو البساط المتحرِّك في كثير من الأحيان)، أو بعدَ إعطاء الدواء لجعل القلب يضرب بسرعة أو لزيادة تدفُّق الدم في الشرايين التاجية (مثل ديبيريدامول -دَواءٌ مُضَاد لِتكدُّس الصفيحات)

إذا كان هناك شك في وجود انصمام رئوي، يُجرَى التصوير المقطعي المحوسب (CT) للرئتين أو تفرُّس الرئة تصويرُ الصدر وتشتمل دراساتُ تصوير الصدر على: التصوير بالأشعّة السينية X التصوير المقطعي المُحوسَب، أشعة مقطعية محوسبة التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) التفرُّس النووي قراءة المزيد .أمَّا إذا كان احتمال وجود الانصمام الرئوي كبيرًا نوعًا ما، فإنه يُجرَى فحص للدَّم لكشف الجلطات (اختبار المثنوي د dimer) في كثير من الأحيان.ولكن، عندما تكون نتيجة هذا الفحص سلبية، فإنَّ وجود الانصمام الرئوي أمر غير محتمل؛ ولكن، إذا كانت نتيجة هذا الفحص إيجابية، فغالبًا ما يُجرَى فحوصات أخرى، مثل التصوير بالموجات فوق الصوتية للساقين أو التصوير المقطعي المحوسب للصدر.

وفي المرضى المصابين بألم في الصدر لفترة طويلة من الزمن، يكون من غير المحتمل وجود تهديداتٌ مباشرة لحياتهم.يجري معظمُ الأطباء في البداية صورة بالأشعة السينية للصدر فقط، ومن ثم يقومون بإجراء اختباراتٍ أخرى بناءً على الأعراض لدى الشخص ونتائج الفحص.

المُعالَجة

تجري معالجة الاضطرابات المعيَّنة والمحدَّدة.وإذا كان السببُ ليس حَميدًا بشكلٍ واضح، يجري إدخال المرضى إلى المستشفى أو وحدة المراقبة لمراقبة القلب وإجراء تقييم أكثر شمولًا عادةً.وتجري معالجةُ الأعراض بالأسيتامينوفين أو بالأفيونيَّات حسب حاجة المريض إلى أن يُوضَع التَّشخيص.

نقاط رئيسيّة

  • قد يكون سببُ ألم الصَّدر هو وجود اضطرابات خطيرة تهدِّد الحياة، لذلك يجب على المرضى الذين يعانون من آلام جديدة في الصدر (في غضون أيام قليلة) الحصول على الرعاية الطبية الفورية.

  • وتتداخل أعراض الاضطرابات التي تهدد الحياة وغير المهددة للحياة، لذلك تكون هناك حاجة إلى الاختبارات لتحديد السبب عادةً.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة