أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

الحوَل

(الحول؛ الاحوِلال؛ عين هائمة)

حسب

Leila M. Khazaeni

, MD, Loma Linda University School of Medicine

تمت مراجعته رجب 1443
موارد الموضوعات

الحوَلُ هُو سوء تراصُف مُتقطِّع أو مستمر في العين بحيث لا يتوجَّه خط الرؤية فيها نحوَ نفس الجسم مثل العين الأخرى.إذا لم تجرِ مُعالَجة الحول، يُمكن أن يُؤدِّي إلى الغمش الغَمَش الغَمَش amblyopia، وهو سبب شائع لضعف الرؤية عندَ الأطفال، هو تراجُع في الرؤية ينجم عن تجاهل الدِّماغ للصورةَ التي يتلقَّاها من إحدى العينين.قد يكُون ضعف الرؤية دائمًا إذا لم يَجرِ تشخيص الاضطراب... قراءة المزيد (تراجُع في الرؤية) وضعف دائم في الرؤية.تنطوي مُعالَجةُ الحول على تصحيح أيّ خطأ انكساريّ، واستخدام لصاقة أو قطرات العين لمُعالجة الغمش، والجراحة بالنسبة إلى بعض الحالات.

  • الحول هو سُوء تراصُف العينين،

  • وتنطوي الأسبَاب على خطأ بؤريّ (انكساريّ) واختلال توازن العضلات التي تضبط حركة العين.

  • كما تَنطوي الأَعرَاض على الرؤية المُزدَوجة وضعف الرؤية،

  • ويستند التَّشخيصُ إلى فحصٍ للعين.

  • يزول الحولُ من تلقاء ذاته أحيانًا، ولكن يحتاج المريض في معظم الحالات إلى النظارات أو العدسَات اللاصقة أو الخُضوع إلى الجراحة.

أسباب الحول

وقد يظهر الحول في الأشهُر الأولى القليلة من الحياة، أو في مرحلة لاحقةٍ من الطفولة، وذلك استنادًا إلى السبب.

بالنسبة إلى الأطفال دُون الشهر السادس من العُمر، تنطَوي عواملُ خطر الحوَل على التاريخ العائلي لهذا الاضطراب واضطرابات جينيَّة (مثل مُتلازمة داون مُتلازمةُ داون (تثلث الصبغي 21) مُتلازمة داون هي اضطراب صبغيّ يُسببه كروموسوم 21 إضافي، ويؤدي إلى إعاقة ذهنية وتشوهات بدنية. تنجُم مُتلازمة داون عن وجود صبغي 21 إضافي. يكون النمو البدني والذهني متأخرًا عند الأطفال الذين يعانون... قراءة المزيد مُتلازمةُ داون (تثلث الصبغي 21) )، و التعرّض إلى الأدوية قبل الوِلادة استعمال الأدوية خلال الحمل تستعمل أكثر من 50٪ من النساء الحوامل الأدوية المصروفة بوصفة طبية أو غير الموصوفة أو الأدوية الإجتماعية (مثل التبغ والكحول) أو الأدوية غير المشروعة في وقتٍ ما خلال الحمل؛ واستعمالُ الأدوية خلال... قراءة المزيد (بما في ذلك الكحول) و ولادة الخُدَّج حديثو الولادة الخدج المولود الخديج هو طفلٌ يُولَدُ قبل حلول الأسبوع 37 من الحمل.ووفقًا لموعد حدوث الولادة، توجد عند الخديج حديث الولادة أعضاءٌ غير مكتملة النمو قد لا تكون جاهزةً لأداء وظائفها خارج الرَّحم. يمكن... قراءة المزيد و العيوب الخلقية في العينين عيوب العين يمكن أن تكون العيون مفقودة أو مصابة بعاهة أو غير مكتملة النُّمو عند الولادة. العُيوب الخلقيَّة التي تُسمَّى الشذوذات الخلقية أيضًا، هي تشوُّهات بدنيَّة تحدُثُ قبل وِلادة الصغير،تعني كلمة "خِلقي"... قراءة المزيد عيوب العين و الشلل الدِّماغي الشَّلل الدِّماغي يُشير الشلل الدماغي إلى مجمُوعةٍ من الحالات التي تنطوي على صعوبة الحركة وتيبُّس العضلات (الشُّنَاج).وهُوَ ينجُم عَن تشوهات في الدماغ تحدث قبل الولادة عندما يكون في مرحلة التخلُّق أو عن ضَرَر... قراءة المزيد .

بالنسبة إلى الأطفال في عُمر 6 أشهُر أو أكبر، تنجُم حالات الحول عن خطأ انكساريّ الاضطراباتُ الانكساريَّة عندَ الأطفال بالنسبة إلى الاضطرابات الانكسارية، لا تستطيع العينُ تركيز الصور على الشبكية بشكلٍ مناسبٍ، ممَّا يُؤدِّي إلى تغيُّم الرؤية، وتُؤدِّي هذه الاضطراباتُ إلى تغيُّم الرؤية، وقد لا يتمكَّن الأطفال... قراءة المزيد (مدّ البصر الشديد hyperopia)، أو اختلال التوازن في جرّ العضلات التي تضبط موضع العينين غالبًا.يُمكن أن يُؤدِّي الضعفُ الشديد في الرؤية في عينٍ واحدةٍ (بسبب خطأ انكساري أو اضطراباتٍ أقلّ شيوعاً مثل السادّ) إلى الحوَل، وذلك لأنَّه يُؤثِّرُ في قُدرة الدماغ على الحفاظ على تراصف العينين.وتنطوي الأَسبَاب الأخرى على الورم الأرومي الشبكي الوَرَمُ الأَرومي الشَبَكِي الورم الأرومي الشبكي retinoblastoma هو سرطان في شبكية العين، وهي المنطقة الحساسة للضوء في الجزء الخلفي من العين؛ وهو ينجُم عن طفرة جينية. قد يكون للطفل حدقة بيضاء أو لديه حَول، أو مشاكل في الرؤية... قراءة المزيد الوَرَمُ الأَرومي الشَبَكِي (أحد أنواع سرطان العين) والحالات العصبية مثل الشلل الدماغي الشَّلل الدِّماغي يُشير الشلل الدماغي إلى مجمُوعةٍ من الحالات التي تنطوي على صعوبة الحركة وتيبُّس العضلات (الشُّنَاج).وهُوَ ينجُم عَن تشوهات في الدماغ تحدث قبل الولادة عندما يكون في مرحلة التخلُّق أو عن ضَرَر... قراءة المزيد ، و السنسنة المشقوقة السنسنةُ المشقوقة عيوبُ الأنبوب العصبي neural tube defects هي نوع معين من العيوب الخَلقية للدماغ والعمود الفقري والحبل الشوكي. يمكن أن تؤدي عيوب الأنبوب العصبي إلى تلف الأعصاب وصعوبات التعلم، والشلل والوفاة.... قراءة المزيد ، و ضعف الأعصاب القحفية التي تضبطُ حركة العين شللُ العصب القحفى الثالث (العَصَب المُحَرِّك للعَين) يمكن أن يُضعف شلل العصب القحفي الثالث حركات العين واستجابة الحدقتين للضوء، أو كليهما. ويمكن أن يحدُث هذا الشلل عند حدوث ضغط على العصب، أو عندما لا يحصل العصب على كمية كافية من الدم. يكون لدى... قراءة المزيد ، و إصابة في الرأس لمحة عامة عن إصابات الرَّأس تُعدُّ إصابات الرأس التي تشتمل على الدماغ مصدر قلق خاص. تنطوي الأسباب الشائعة لإصابات الرأس على السقوط وحوادث السيارات والاعتداءات والحوادث خلال ممارسة الرياضة والأنشطة الترفيهيَّة. قد يُعاني... قراءة المزيد ، والعدوى الفيروسية في الدماغ (التهاب الدماغ حالات عدوى الجهاز العصبي المركزي الفيروسيَّة عند الأطفال تُعدُّ حالات عدوى الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والحبل الشوكي) شديدة الخطورة.يُصيبُ التهاب السحايا الأغشية المُحيطة بالدِّماغ والحبل النَّخاعي.يُصيبُ التهاب الدِّماغِ الدِّماغَ في حدِّ ذاته... قراءة المزيد ).وفي بعض الأحيان، يُمكن أن يُؤدِّي كسر في الحجاج كسور حَجاج العين يمكن أن تؤدي ضربة شديدة على الوجه إلى كسر أيَّة من العظام العديدة التي تشكل حجاج العين orbit (التجويف العظمي الذي يحتوي على مقلة العين والعضلات والأعصاب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى البَنَى... قراءة المزيد إلى إعاقة حركة العين ويُسبب الحوَل.

أنواع الحول

هناك أنواع عَديدة للحَول،وتتميز بعض الأنواع بتحوُّل العينين إلى الداخل (الحَول الإنسيّ esotropia) أو نحو الخارج (الحول الوحشيّ exotropia أو عُفاءة القرنيَّة walleye)،بينما تتميَّز أنواع أخرى بتحوُّل العينين نحو الأعلى (الاحولال الفوقانيّ hypertropia)، أو نحو الأسفَل (الاحولال التحتانيّ hypotropia).قد يكون العيب في تراصف العينين مستمرًا (تدور العين طوال الوقت) أو متقطعًا (تدُور العين بعض الوقت فقط)، وقَد يكون خفيفًا أو شديدًا.

الحول: سوءُ تراصف العين

هناك أنواع عديدة للحَول،وبالنسبة إلى الأنواع الأكثر شيوعًا، تتحول العين إلى الداخل (الحول الإنسيّ، للأعلى) أو الخارج (الحول الوحشيّ أو عُفاءة القرنية، للأسفل).وفي هذا الشكل، نرى العين اليمنى عندَ الطفل مُصابة.

الحول: سوءُ تراصف العين

الاحوِلَال هو سوءُ تراصف بسيط وغير مرئيّ في العينين.يجري إصلاحُ سوء التراصف هذا بسهولة عن طريق الدماغ للحفاظ على التراصف الظاهر للعينين، وللسماح باندماج الصور من العينين معًا؛وهكذا، لا تُؤدِّي حالات الاحوِلال إلى أعراض ولا تحتاجُ إلى مُعالَجة إلّا إذا كانت كبيرةً ولا معاوضة وتُسبب الرؤية المزدَوجة الرؤية المزدوجة الرؤية المزدوجة هي رؤية صورتين لجسم واحد.قد تحدث الرؤية المزدوجة عند فتح عين واحدة فقط (ازدواج بصر أحادي)، أو بشكل أكثر شيوعًا، عندما فتح كلتا العينين (ازدواج بصر ثنائي).تختفي الرؤية المزدوجة... قراءة المزيد (الشفع diplopia).

انحراف مقلة العين هو انحرافٌ مستمر ومرئيّ أو سوء تراصف لعينٍ واحدةٍ أو العينين معًا؛ويستخدم الأطباءُ مصطلح انحراف مقلة العين المُتقطِّع لوصف الانحراف المتقطِّع في العين الذي يحدث بشكلٍ متكررٍ ولا يجري ضبطه بشكلٍ جيِّدٍ من قِبَل الدماغ.

أعراض الحول

يُلاحِظُ الآباء الحوَل أحيانًا لأنَّ الطفل ينظر بانحراف أو يُغطي عين واحدة،وقد يجري التحرِّي عن هذا العيب عن طريق ملاحظة أنَّ عينَي الطفل تبدوان في موضع غير طبيعيّ أو لا تتحركان في انسجامٍ.

ومن النادر أن يُسبب الاحولال أعراضًا إلّا إذا كان شديدًا؛وإذا سبِّب أعراضًا، فهو يُؤدِّي إلى إرهاق العين عادةً.

يُسبب انحراف مقلة العين أعراضًا أحيانًا،وكثيرًا ما يُعاني الصغار من ضعف الرؤية في عينٍ واحدةٍ (الغَمش)، وذلك لأنَّ الدماغ يكبح الصورة من العين المتراصفة بشكلٍ سيء لتجنُّب التشويش والرؤية المزدَوجة.قَد يُعاني الأطفال الأكبر سنًا من الرؤية المزدوجة أو من التواء أو تشنُّج العنق (الصَّعر torticollis)، للتعويض عن سُوء تراصف العينين.

تشخيص الحول

  • فحص العين

  • الفُحوصات التصويرية أحيانًا

ينبغي أن يخضع الأطفالُ إلى فحص زيارات الرعاية الصحية الوقائية للأطفال الرضع ينبغي القيام بزيارات دورية للطفل الرضيع إلى الطبيب، وخاصةً في السنة الأولى من حياته.عادةً ما يبدأ تقديم الرعاية الصحية الوقائية للطفل الرضيع (تُسمى أيضًا الزيارات التفقدية للطفل السليم) في غضون... قراءة المزيد زيارات الرعاية الصحية الوقائية للأطفال الرضع بشكلٍ دوريّ لقياس الرؤية والتحرِّي عَن الحول الذي يبدأ في عُمر أشهُر قليلة.عند تفحُّص الرضيع، يُوجه الطبيب ضوءًا باهرًا إلى عينيه لمعرفة ما إذا كان الضوء سينعكس من نفس الموضع على كل حدقة.

ويمكن فحص الأطفال الأكبر سنًا بطريقةٍ أشمَل،وقد يُطلَب منهم التعرُّف إلى أجسامٍ أو حروف مع تغطية عينٍ واحدةٍ، وأن يُشاركوا في اختباراتٍ لتقييم تراصف العينين.يحتاج جميعُ الأطفال الذين يعانون من الحول إلى فحص من قبل طبيب العيون.(انظر أيضًا فحص العين فحص العين ينبغي على الشخص الذي يعاني من أعراض عينية استشارة الطبيب وفحص عينيه.قد لا تُسبب بعض الأمراض العينية أية أعراض في المراحل الأولى من المرض، ولذا ينبغي فحص العينين بشكل دوري عند اختصاصي طب العيون... قراءة المزيد ).

هل تعلم...

  • يُمكن أن يخضع الأطفال في العام الثالث من العمر إلى اختبارات الرؤية.

مآل الحول

ينبغي عَدم تجاهُل الحَول أو افتراض أنَّه سيزول مع نماء الطفل.يُمكن أن يحدُث ضعف دائم في الرؤية إذا أُصيب الطفل بالغمَش ولم يتلقَّ مُعالَجة فورية.يُمكن أن تتحسَّن حالاتُ الأطفال الذين يتلقَّون مُعالجة في عُمرٍ أكبر، ولكن عندما ينضج جهاز البصر (في العام الثامن من العمر عادةً)، تكون الاستجابة إلى المُعالجة في الحدّ الأدنى،ونتيجة لذلك، ينبغي أن يخضع جميعُ الأطفال إلى فحوصات رسمية دورية للرؤية في أثناء سنوات قبل المدرسة.

يُمكن أن تصِلَ مُعدَّلات النجاح مع الإصلاح الجراحيّ للحول إلى أكثر من 80%.يحتاج حوالى 20٪ من الأطفال إلى إجراءٍ جراحي آخر.

علاج الحول

  • مُعالَجة الغمش إن كان موجودًا

  • النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة

  • تمارين العين

  • الجراحة لمُعالجة سوء تراصف العينين

إذا كان العيب بسيطًا أو متقطعًا، قد لا تحتاج الحالة إلى مُعالَجةٍ،ولكن، إذا الحول شديدًا أو مستفحلاً، تحتاج الحالة إلى مُعالَجة.

تستنِدُ مُعالَجة الحول إلى خصائصه وسببه.يهدف العلاج أولاً إلى معادلة الرؤية (ويعني ذلك تصحيح الغمش المُعالَجة الغَمَش amblyopia، وهو سبب شائع لضعف الرؤية عندَ الأطفال، هو تراجُع في الرؤية ينجم عن تجاهل الدِّماغ للصورةَ التي يتلقَّاها من إحدى العينين.قد يكُون ضعف الرؤية دائمًا إذا لم يَجرِ تشخيص الاضطراب... قراءة المزيد ).وبعد ذلك، عندما يجري تصحيح الرؤية بقدر الإمكان، قد يقوم الأطباء بجراحة لضبط تراصف العينين.

يقوم الأطباء بضبط تراصف العينين عن طريق إرغام الطفل على استخدام العين الأضعف بوضع رقعة على العين السليمة أو استخدام قطرات عينية تسبب تغيّم الرؤية في العين الأفضل.يسمح استخدام اللصاقة قطرات العين في العين السليمة بأن تُصبِح العين الأضعف أقوَى.ولكن لا يُعدُّ استخدام اللصاقة طريقة لمُعالَجة الحول.

ويُمكن أن تُساعد تمارين العين على تصحيح الحول الوحشيّ المتقطِّع أحيانًا.

إذا فشلت هذه الطرق غير الجراحية في محاذاة العينين بشكلٍ مُرضٍ، فتجري محاذاتهما جراحيًا.ينطوي الإصلاحُ الجراحيّ على إرخاء وشدّ عضلات العين،ولا يحتاج هذا الإجراء الجراحيّ إلى إدخال الأطفال إلى المستشفى عادةً،يُمكن أن يسبب الإجراء مُضَاعَفات ينطوي أكثرها شيُوعًا على تصحيح البصر أكثر مما تحتاج إليه الحالة (التصحيح المُفرِط overcorrection)، أو تصحيح البصر بشكلٍ أقلّ مما تحتاج إليه الحالة (التصحيح غير الكافي undercorrection)، وعودة الحَول في مراحل لاحقة من الحياة.وفي حالاتٍ نادرةٍ، قد يُصاب الأطفالُ بالعدوَى أو النزف الشَّديد أو ضعف الرؤية.

للمزيد من المعلومات

نورد فيما يلي مصدرًا باللغة الإنجليزية قد يكون مفيدًا.يُرجى ملاحظة أن دليل MSD غير مسؤول عن محتوى هذا المصدر.

  • Children's Eye Foundation of AAPOS: معلومات عمليَّة حول الوقاية، والكشف، والبحث، والتثقيف لحماية الرؤية عند الأطفال

quiz link

Test your knowledge

Take a Quiz! 
iOS ANDROID
iOS ANDROID
iOS ANDROID
أعلى الصفحة