Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

البلوغ المبكر

(البلوغ المبكر)

حسب

Andrew Calabria

, MD, Perelman School of Medicine at The University of Pennsylvania

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شوال 1438| آخر تعديل للمحتوى شوال 1438
موارد الموضوعات

البلوغ المبكر precocious puberty هو النضج الجنسي الذي يبدأ قبل سن التاسعة عند الذكور، أو قبل سن الثامنة عند الإناث.

  • غالبًا ما يكون سبب البلوغ المبكر مجهولًا، ولكنه قد يحدث بسبب شذوذات أو أورام في الدماغ.

  • وتشمل الأعراض حدوث طفرة النمو في وقت مبكر، والظهور المبكر لشعر العانة والإبط.

  • يستند التشخيص إلى نتائج التصوير بالأشعة السينية واختبارات التصوير الأخرى، والاختبارات الدموية.

  • تعتمد المعالجة على نوع البلوغ المبكر، وقد تشمل استخدام المعالجات الهرمونية.

البلوغ هو مجموعة التغيرات الجسدية التي تحدث بشكل متسلسل، مما يؤدي إلى اكتساب الشخص علامات النضج الجسدي والقدرة على التناسل. في الحالة الطبيعية، تحدث هذه التغيرات بشكل متتابع في أثناء مرحلة البلوغ، وصولاً إلى النضج الجنسي الكامل.

تحدث بداية البلوغ عندما تبدأ المنطقة تحت المهاد hypothalamus (منطقة الدماغ التي تتحكم بالغدة النخامية) بإفراز مُحفزات كيميائية يُطلق عليها الهرمون المُطلق لموجهة الغدد التناسلية gonadotropin-releasing hormone. تستجيب الغدة النخامية إلى هذه المحفزات الكيميائية عن طريق تحرير هرمونين يُطلق عليهما اسم موجهتي الغدد التناسلية (الهرمون الملوتن LH والهرمون المنبه للجريب FSH)، واللذان يحفزان نمو الغدد الجنسية (الخصيتين عند الذكر والمبيضين عند الأنثى). تُفرز هذه الغدد الجنسية الهرمونات الجنسية، مثل التستوستيرون أو الإستروجين، والتي تُسبب البلوغ.

تكون العلامات الأولى للبلوغ عند الذكور هي زيادة حجم الخصيتين وكيس الصفن، ثم زيادة طول القضيب. بعد ذلك ينمو شعر العانة والإبطين. عادةً ما يبدأ البلوغ عند الذكور بين عمر 10-14 سنة (انظر البلوغ عند الفتيان).

أما عند الإناث فتكون العلامة الأولى على البلوغ هي زيادة حجم الثديين (تبرعم الثديين). بعد ذلك بفترة قصيرة، تبدأ أشعار العانة وتحت الإبط بالنمو. عادةً ما يبدأ البلوغ عند الفتيات بين عمر 8-13 سنة (انظر البلوغ عند الفتيات).

المعالم الرئيسية في التطور الجنسي للذكور والإناث

يحدث التطور الجنسي في أثناء البلوغ وفق تسلسل محدد. ولكن تختلف بداية حدوث التغيرات وسرعة حدوثها من شخص لآخر.

بالنسبة للإناث، يبدأ البلوغ بعمر 8.5-10 سنوات، ويستمر لحوالي 4 سنوات.

أما بالنسبة للذكور، فيبدأ البلوغ بعمر 9.5-10.5 سنة، ويستمر لحوالي 3 سنوات.

يُظهر الرسم البياني التسلسل التقليدي والمدى الزمني الطبيعي لظهور المعالم الرئيسية للتطور الجنسي.

المعالم الرئيسية في التطور الجنسي للذكور والإناث

مع اقتراب سن البلوغ، تبدأ الغدة الكظرية بإفراز الهرمونات التي تُسبب ظهور شعر العانة والإبطين عند الذكور والإناث. تخضع هذه الهرمونات الكظرية لمُحفزات كيميائية مختلفة عن تلك التي تخضع لها باقي هرمونات البلوغ.

في البلوغ المبكر، يبدأ جسم الطفل بالتحول إلى جسم بالغ في وقت أبكر من الوقت المتوقع.

أنواع البلوغ المبكر

هناك ثلاثة أنواع من البلوغ المبكر

  • البلوغ المبكر المركزي

  • البلوغ المبكر المحيطي

  • البلوغ غير الكامل

تختلف أسباب وأعراض كل من الحالات السابقة فيما بينها.

البلوغ المبكر المركزي Central precocious puberty

يُعد هذا النوع من البلوغ المبكر الأكثر شيوعًا بين الأنواع الثلاثة، ويحدث بمعدل أعلى لدى الفتيات بنسبة تصل إلى 5-10 أضعاف.

يجري تحفيز البلوغ في هذا النوع بسبب الإفراز المبكر لهرمونات جنسية محددة (موجهات الغدد التناسلية) من الغدة النخامية. تُسبب هذه الهرمونات نضج وزيادة حجم المبيضين أو الخصيتين (الغدد الجنسية). حالما تنضج الغدد الجنسية، فإنها تبدأ بإفراز الهرمونات الجنسية الأخرى، مثل الإستروجين أو التستوستيرون، والتي تُحفز البلوغ. تكون التغيرات الجسدية مشابهة لتلك التي تحدث بشكل نمطي في سياق البلوغ الطبيعي لطفل من نفس الجنس، باستثناء أنها تحدث في وقت أبكر.

يُظهر الذكور زيادة في حجم الخصيتين، وزيادة في طول القضيب، وظهور شعر الوجه والإبطين والعانة، وتظهر لديهم السمات العضلية المذكرة.

يزداد حجم الثديين عند الإناث، ويظهر شعر العانة و/أو شعر الإبطين، وقد تبدأ الدورات الطمثية لديهن.

وفي كلا الجنسين، تكون هناك طفرة نمو تؤدي إلى تسارع زيادة الطول. ولكن، وخلافًا للبلوغ الطبيعي، فإن تسارع زيادة الطول تنتهي في وقتٍ مبكر، وبالتالي يكون الطفل أقصر من المتوقع عندما يبلغ سن الشباب.

عادةً ما لا يعثر الأطباء على سبب للإفراز المبكر للهرمون، وخاصةً عند الفتيات، ولكن ذلك قد ينجم أحيانًا عن ورم أو شذوذات أخرى في الدماغ، وعادة ما تكون تلك الشذوذات في الغدة النخامية أو المنطقة تحت المهاد (المسؤولة عن التحكم بالغدة النخامية). كما اكتشف الباحثون علاقة بين بعض الاضطرابات مثل الورام الليفي العصبي neurofibromatosis (اضطراب يحدث فيه نمو نسج عصبية لحمية القوام تحت الجلد وفي أجزاء أخرى من الجسم) وغيره من الاضطرابات النادرة مع البلوغ المبكر المركزي. قد يتحفز البلوغ المبكر المركزي أحيانًا عند استخدام علاجات لاضطرابات محددة (مثل الجراحة، أو المعالجة الشعاعية أو الكيميائية في سياق علاج السرطان).

البلوغ المبكر المحيطي Peripheral precocious puberty

يكون هذا النوع من البلوغ المبكر أقل شيوعًا. في البلوغ المبكر المحيطي، لا يتحفز إفراز الإستروجين أو التستوستيرون (والهرمونات الشبيهة بالتستوستيرون المُسماة بالإندروجينات) بموجهات الغدد التناسلية التي تفرزها الغدة النخامية. وعوضًا عن ذلك فإن المستويات المرتفعة من الإندروجينات أو الإستروجين يجري إنتاجها من قبل ورم أو شذوذات في الغدة النخامية أو خصية غير ناضجة أو أحد المبيضين. لا تُسبب هذه الهرمونات نضج الخصيتين أو المبيضين، ولكنها تُحفز تطور الصفات الجنسية الثانوية. وبما أنه يمكن لكل من الذكور والإناث إنتاج الإستروجين أو الإندروجين، فإن التغيرات الجسدية المرافقة للبلوغ تعتمد على الهرمون المُنتج أكثر من جنس الطفل. بناءً على ذلك، فإن الأورام والشذوذات التي تُنتج الإستروجين تؤدي إلى نمو نسيج الثدي عند الذكور والإناث، في حين أن الأورام والشذوذات التي تُنتج الإندروجينات تؤدي إلى نمو شعر العانة والشعر تحت الإبط، ورائحة جسد البالغ، وحب الشباب عند الذكور والإناث، وزيادة حجم القضيب عند الذكور (ولكن ليس الخصيتين).

البلوغ غير الكامل Incomplete puberty

قد تظهر لدى بعض الأطفال علامات قليلة فقط من علامات البلوغ بشكل مبكر. عادةً ما يشمل ذلك نمو الثديين أو نمو شعر العانة بشكل مبكر، دون أن يترافق ذلك بأية علامات أخرى على البلوغ، مثل زيادة حجم الخصيتين أو المبيضين، أو حدوث الدورة الطمثية، أو طفرة النمو. قد يبدأ الثديين بالنمو لدى بعض الفتيات في أول سنتين من العمر. غالبًا ما يترافق الظهور المبكر لشعر العانة مع ظهور حب الشباب ورائحة أجساد البالغين. تتطور هذه التبدلات بشكل بطيء.

لا تنجم هذه التغيرات الجسدية عن اضطراب ما، ولا تتطور الحالة إلى بلوغ مبكر إلا عند نسبة قليلة من الأطفال. تحدث التغيرات الباكرة بسبب زيادة إفراز الغدة النخامية للإندروجينات. لا تُلاحظ أي زيادة في إنتاج موجهات الغدد التناسلية أو الإستروجين.

التشخيص

  • تصوير اليد والمعصم بالأشعة السينية

  • الاختبارات الدموية

  • اختبارات التصوير في بعض الأحيان

إذا ظهرت عند الطفل علامات على البلوغ المبكر، أو البلوغ المتسارع بشكل كبير، أو اضطراب في البلوغ، فسوف يقوم الطبيب بإجراء صورة شعاعية ليد ومعصم الطفل لتقدير النضج العظمي (التصوير بالأشعة السينية لتحديد العمر العظمي bone age x-ray).

إذا أظهرت صور الأشعة السينية بأن عظام الطفل تبدو ناضجة أكثر مما هو مُفترض لطفل في نفس عمره، فعادةً ما يُطلب إجراء تقييم شامل لحالة الطفل. تُجرى الاختبارات الدموية لتحديد مستويات الهرمونات.

بالنسبة للبلوغ المبكر المركزي، قد يطلب الطبيب إجراء تصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ بهدف تحري وجود أورام في المنطقة تحت المهاد أو الغدة النخامية.

بالنسبة للبلوغ المبكر المحيطي، عادةً ما يطلب الطبيب إجراء تصوير بالأمواج فوق الصوتية للحوض والغدتين الكظريتين لتحري أورام المبيضين أو الأورام الكظرية.

المعالج

  • معالجة السبب

  • المعالجة بالهرمونات الصُنعية

عادةً ما لا يكون من الضروري علاج البلوغ المبكر بالنسبة للأطفال الذين يحدث لديهم نمو مبكر لشعر العانة والإبطين أو زيادة حجم الثديين، ولكن ينبغي إعادة فحص هؤلاء الأطفال بشكل متكرر لتحري أية علامات لاحقة على حدوث البلوغ المبكر. ينبغي فحص الأطفال الذين يزداد لديهم حجم الثدي قبل عمر الثانية والتحقق ما إذا كانت الزيادة في حجم الثدي سوف تستمر لما بعد عمر الثانية.

يمكن لعلاج السبب المعروف للبلوغ المبكر، مثل استئصال ورم أو كيس، أن يوقف تقدم البلوغ.

وفي حال عدم العثور على سبب واضح للبلوغ المبكر، فيمكن استخدام أدوية تُبطئ تقدم البلوغ. قد تساعد حُقن الهرمونات الصُنعية (مثل ليوبرولايد أسيتات leuprolide acetate أو هيستريلين histrelin) في إيقاف البلوغ المبكر المركزي عن طريق إيقاف إنتاج الهرمونات الجنسية.

يمكن إيقاف البلوغ المبكر المحيطي عن طريق الأدوية التي تثبط تأثير الهرمونات الجنسية.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
اضطِرابُ نَقص الانتِباهِ مَعَ فَرطِ النَّشَاط
Components.Widgets.Video
اضطِرابُ نَقص الانتِباهِ مَعَ فَرطِ النَّشَاط
اضطِرابُ نَقص الانتِباهِ مَعَ فَرطِ النَّشَاط Attention-deficit/hyperactivity disorder، هو مشكلة سلوكية...
إعطاءُ الأنسولين
Components.Widgets.Video
إعطاءُ الأنسولين
داء السكّري هي حالةٌ تحدث نتيجة ارتفاع مستويات الغلُوكُوز أو سكر الدَّم في مجرى الدَّم. يستعمل كثيرٌ...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة