honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

زيارات الرعاية الصحية الوقائية للأطفال الرضع

حسب

Deborah M. Consolini

, MD, Sidney Kimmel Medical College of Thomas Jefferson University

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ربيع الأول 1436| آخر تعديل للمحتوى ربيع الأول 1436

ينبغي القيام بزيارات دورية للطفل الرضيع إلى الطبيب، وخاصةً في السنة الأولى من حياته. عادةً ما يبدأ تقديم الرعاية الصحية الوقائية للطفل الرضيع في غضون أيام بعد الولادة، أو بعمر أسبوعين، ومن ثم في أعمار 1، 2، 4، 6، 9 أشهر. يستخدم الطبيب دليلاً إرشاديًا عُمريًا خاصًا لمراقبة نمو الرضيع وتطوره (انظر النُّمو الجسدي عندَ الرُّضَّع والأطفال)، ويوجه الأسئلة لذوي الطفل حول مراحل العلامات البارزة في مراحل تطور الطفل (انظر جدول: مَعَالِم النُّمو منذ الولادة وحتَّى عمر 12 شَهرًا). تُجرى الاختبارات في بعض الأحيان، كما يُعطى الطفل لقاحات ضد العديد من الأمراض (انظر جَدول التطعيم في مرحلة الطفولة).

كما تسمح الزيارات الدورية للطبيب بتثقيف الأهل حول نوم الطفل، وغذائه، وسلوكياته، وإجراءات الأمان، والرياضة، والعادات الصحية الجيدة. بالإضافة إلى ذلك، يوضح الطبيب للأهل تغيرات النمو المتوقعة حتى الزيارة القادمة.

الفحص السريري

يقوم الطبيب بقياس طول، ووزن، ومحيط رأس الطفل (انظر النُّمو الجسدي عندَ الرُّضَّع والأطفال). يتحرى الطبيب أية شذوذات أو اضطرابات عند الطفل، بما في ذلك العيوب الولادية أو الأمراض الوراثية.

يقوم الطبيب بفحص العينين واختبار الرؤية. غالبًا ما يحتاج الأطفال الذين وُلدوا في عمرٍ مبكرٍ جدًا (قبل إكمال عمر 32 أسبوعًا داخل الرحم) إلى عناية خاصة، وإجراء فحوص عينية متكررة من قبل اختصاصي طب العيون، وذلك لتحري الإصابة باعتلال الشبكية عند الأطفال الخدج retinopathy of prematurity، والذي يحدث عند ولادة الجنين قبل تطور الأوعية الدموية في العين بشكل كامل، وقد يُفضي إلى العمى (انظر اعتلالُ الشبكية عندَ الخُدَّج).

يقوم الطبيب بتحري ورك الطفل لتحري أية علامات على انزياح أو رخاوة في مفصل الورك (خلل تنسج الورك التطوري developmental dysplasia of the hip - انظر العيوبُ الخلقيَّة في الأطراف والمفاصِل limb and joint defects). يفحص الطبيب أيضًا فم الطفل وأسنانه (إن كانت موجودة)، ويتحرى أية نخور أو مشاكل في الفم (مثل السلاق thrush، وهو عدوى خمائر شائعة عند الأطفال الرضع). كما يقوم الطبيب أيضًا بفحص القلب، والرئتين، والبطن.

التحرّي والاستقصاء

تُجرى اختبارات التحري لتقييم ما إذا كان الطفل يواجه خطرًا مرتفعًا للإصابة بأمراض معينة. تُجرى اختبارات الدم لتحري فقر الدم، أو لاختبار تعرض الطفل لمادة الرصاص. كما تُجرى اختبارات السمع بعد فترة وجيزة من ولادة الطفل لمعرفة ما إذا كان يُعاني من مشكلة سمعية أو نقص في السمع، ويُكرر الاختبار لاحقًا في حال الاشتباه بوجود مشكلة في تطور السمع لدى الطفل (انظر أيضًا ضعفُ السمع عندَ الأطفال : الفحوصاتُ والتَّشخيص).

الأمان

في أثناء هذه الزيارات، يقوم الطبيب بإرشاد الأهل حول إجراءات الأمان المناسبة الواجب اتخاذها مع الطفل.

تنطبق إرشادات السلامة التالية على الأطفال الرضع اعتبارًا من سن الولادة وحتى سن 12 شهرًا:

  • استخدام مقعد سيارة ذو اتجاه خلفي.

  • ضبط سخان المياه على درجة حرارة 49 مئوية أو أقل.

  • وقاية الطفل من السقوط من على طاولة تبديل الحفاضات أو من على السلالم.

  • وضع الطفل على ظهره عند النوم، واستخدام مرتبة قاسية، وعدم مشاركة السرير مع الأهل، وعدم وضع الوسائد، أو الواقيات الإسفنجية، أو الدمى القماشية، أو الأغطية في سرير الطفل.

  • عدم تقديم أغذية أو أجسام للطفل يمكن أن يختنق بها أو يستنشقها.

  • تجنب استخدام الأجهزة المساعدة على المشي.

  • تركيب أقفال أمان على الخزائن ومقابس الكهرباء.

  • مراقبة الطفل جيدًا في أثناء وجوده في الحمام أو بالقرب من المسابح أو عندما ببدأ بتعلم المشي.

التغذية وممارسة التمارين الرياضية

بالنسبة للأطفال الرضع، تٌُقدم توصيات التغذية بناءً على عمر الطفل. يمكن للطبيب أن يشرح للأهل فوائد الإرضاع الطبيعي على الرضاعة بالزجاجة، ويقدم لهم بعض النصائح حول تقديم الأغذية الصلبة للطفل (انظر لمحَة عن تغذيَة المواليد الجُدُد والرضع).

ينبغي على الأهل توفير بيئة آمنة للطفل يمكنه التجول والاستكشاف فيها بحرية. ينبغي تشجيع الطفل على اللعب خارج المنزل منذ سنوات الرضاعة.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة