أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

مُتلازمة فرط النُّمو الجُرثومي

حسب

Atenodoro R. Ruiz, Jr.

, MD, The Medical City, Pasig City, Philippines

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رجب 1436| آخر تعديل للمحتوى رجب 1436

مُتلازمة فرط النُّمو الجرثومي هي اضطراب يؤدي فيه ضَعف حركة محتويات الأمعاء إلى السماح لبعض الجراثيم المِعويَّة الطبيعيَّة بالنموِّ بشكلٍ مفرط، ممَّا يُسبب الإسهال وسوء امتصاص العناصر الغذائيَّة (سوء الامتصاص).

  • تؤدي بعض الحالات والاضطرابات إلى إبطاء أو إيقاف حركة المحتويات عبر الأمعاء.

  • لا يُعاني بعض الأشخاص من أيَّة أعراض، بينما يُعاني آخرون من انزعاجٍ في البطن ومن الإسهال والتَّطبُّل وتكوُّن كميَّةٍ كبيرةٍ من الغازات.

  • يعتمد التَّشخيص على الأَعرَاض التي تحدث بعد خضوع الأشخاص لأنواعٍ معينَّةٍ من الجراحة.

  • يمكن للمضادَّات الحيويَّة أن تقضيَ على الجراثيم الزائدة.

تُعدُّ المحافظة على حركة ثابتة طبيعيَّة لمحتويات الأمعاء (التَّمعُّج) ضروريَّةً للمساعدة على الحفاظ على التوازن السليم للجراثيم في الأمعاء الدقيقة. تسمح الحالات التي تكون فيها حركة محتويات الأمعاء بطيئةً أو تتجمَّع في مكان واحدٍ بحدوث نموٍّ مفرطٍ للجراثيم. تنطوي مثل هذه الحالات على أنواعٍ معيَّنةٍ من جراحة المعدة أو الأمعاء أو على كلتيهما. كما يمكن لاضطراباتٍ مثل داء السُّكَّري والتَّصَلُّبٌ المَجموعِيّ والدَّاء النَّشواني أن تُبطئ التَّمعُّج، ممَّا يَتسبَّب بحدوث فرط نمو جرثومي.

تقوم الجراثيم الزَّائدة باستهلاك المُغذِّيَّات بما فيها الكربوهيدرات وفيتامين B12 ممَّا يؤدِّي إلى انخفاض مدخول السُّعرات الحراريَّة وحدوث نقص في فيتامين B12. كما تقوم الجراثيم بتفكيك الأملاح الصفراوية التي يفرزها الكبد للمساعدة على هضمها. يؤدي نقص الأملاح الصفراوية إلى صعوبة امتصاص الدُّهون، ممَّا يتسبَّب بحدوث الإسهال وسوء التَّغذية.

الأعراض

تتضمَّن الأَعرَاض الأكثر شُيُوعًا على الشعور بالانِزعَاج في البطن وحدوث إسهال وتطبُّل وتكوُّن للكثير من الغازات. يُعاني بعض الأشخاص من أعراضٍ قليلة أو من نقص الوزن فقط أو من نقص التَّغذية. بينما يعاني أشخاصٌ آخرون من إسهالٍ شديدٍ أو إسهالٍ دهنيٍّ (برازٌ فاتح اللون ورخو القوام وضخم الكتلة ودهني وكريه الرائحة بشكل غير طبيعي).

التشخيص

  • تَقيِيم الطَّبيب للأعراض

  • اختبارات التنفُّس وزرع البراز

  • الأشعَّة السينيَّة

يعتمد الأطباء عند وضع التَّشخيص على الأَعرَاض النموذجية التي تظهر عند الأشخاص الذين خضعوا لأنواعٍ معينَّة من الجراحة.

حيث إنَّهم يقومون في بعض الأحيان بأخذ عَيِّنَة سائلة بواسطة أنبوبٍ مرنٍ يُدخَلُ إلى الأمعاء الدقيقة في إجراءٍ يُسمَّى التَّنظير الدَّاخلي endoscopy. يُوصي الأطباء بزرع السَّائِل لتحديد عدد الجراثيم الموجودة.

كما يُوصي الأطبَّاء في كثيرٍ من الأحيان بإجراء اختبارات تنفُّسيَّة، مثل اختبار تنفس الزيلوز- سي 14. ولإجراء هذا الاختبار، يشرب الشخص سائلًا يحتوي على علامة خاصَّة ضعيفة الإشعاع (الكربون -14) ترتبط بالسُّكَّر (زيلوز). فإذا قامت الجراثيم الزائدة بتفكيك الزيلوز، فيمكن عندها اكتشاف (الكربون-14) عند تنفُّس الشخص.

توجد شذوذات في البنية الداخليَّة عند الأشخاص في بعض الأحيان تجعلهم عرضةً لحدوث فرط نمو جرثومي. ولتحديد هذه الشذوذات، تُجرى صورةٌ بالأشعَّة السينيَّة للمعدة والأمعاء الدقيقة بعد أن يشرب الشخص صبغةً سائلة (تسمى سلسلة الجهاز الهضمي العُلوي).

المُعالجَة

  • مضادَّات حيويَّة

  • تغييرات في النظام الغذائي

يتحسَّن معظم الأشخاص عند استعمالهم للمضادَّات الحيويَّة عن طريق الفم لمدة تتراوح بين 10 - 14 يومًا.

ونتيجةً لنمو الجراثيم الزَّائدة الأكثر سرعةً عند توفُّر الكربوهيدرات، لذلك ينبغي على الأشخاص اتِّباع نظام غذائي غني بالدهون وفقير بالكربوهيدرات والألياف. يصف الأطباء المكمِّلات الغذائيَّة لتصحيح أي نقصٍ في التغذية.

آخرون يقرأون أيضًا

اختبر معرفتك

الخرّاج الشرجي المُستقيمي
أيٌّ ممّا يلي يصف بأفضل شكل طريقة حدوث الخرّاج الشرجي المُستقيمي؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة