أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

استسقاء البطن

حسب

Steven K. Herrine

, MD, Sidney Kimmel Medical College at Thomas Jefferson University

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شوال 1437| آخر تعديل للمحتوى ذو القعدة 1437
موارد الموضوعات

استسقاء البطن هو تجمُّع السوائل المحتوية على البروتين (استسقائي) داخل البطن.

  • يمكن أن تتسبَّب الكثير من الاضطرابات في حدوث استسقاء البطن، ولكنَّ أكثرها شُيُوعًا هو ارتفاع ضغط الدَّم في الأوردة التي تحمل الدَّم إلى الكبد (فرط ضغط الدَّم البابي) والذي ينجم عن تشمُّع الكبد عادةً.

  • يؤدي تجمُّع كميات كبيرة من السَّائِل إلى ازدياد حجم البطن بشكلٍ كبير، ممَّا يؤدي إلى حدوث نقص في الشهيَّة مع الشعور بضيق النَّفَس والانزعاج في بعض الأحيان.

  • يمكن أن يساعد تحليل السَّائِل على تحديد السبب.

  • قد يساعد اتِّباع نظام غذائي منخفض الصوديوم واستعمال مُدرَّات البول على التَّخلُّص من السوائل الزائدة.

أسباب استسقاء البطن

السبب الأكثر شيوعًا لحدوث استسقاء البطن هو:

وتتضمَّنالأَسبَاب الأقلُّ شيوعًا لحدوث استسقاء البطن على اضطراباتٍ غير مرتبطة بالكبد، مثل السرطان وفشل القلب والفشل الكلوي والتهاب البنكرياس (التهاب البنكرياس) وداء السِّل الذي يُؤثِّر في بطانة البطن.

يميل استسقاء البطن إلى الحدوث خلال فترة طويلة (مزمن) بدلًا من الاضطرابات الكبدية القصيرة الأجل (الحادَّة). وتشتمل الأَسبَاب الأكثر شُيُوعًا لحدوثه على ما يلي:

ينجم فرط ضغط الدَّم البابي عادةً عن حدوث تشمُّع الكبد (تندُّب شديد في الكبد)، والذي ينجم عادةً عن تناول كميات كبيرة من الكحول أو عن التهاب الكبد الفيروسي.

ويمكن أن يحدث استسقاء البطن عند الإصابة باضطرابات أخرى في الكبد، مثل التهاب الكبد الكحولي الشديد دون حدوث تشمُّع الكبد والتهاب الكبد المزمن وانسداد الوريد الكبدي (مُتلازمة بود خياري).

يتسرَّب السَّائِل الاستسقائي من سطح الكبد والأمعاء ويتجمَّع داخل بطن الأشخاص المصابين باضطرابٍ كبدي. وتتسبَّبُ عدَّة عوامل في حدوث ذلك. وهي تشتمل على ما يلي:

  • فرط ضغط الدَّم البابي

  • احتباس السوائل من قِبلٍ الكُلى

  • حدوث تغييرات في مختلف الهرمونات والمواد الكيميائيَّة التي تنظِّم سوائل الجسم

كما يتسرَّب الألبومين عادةً من الأوعية الدَّمويَّة إلى البطن. ويُساعد الألبومين (البروتين الأساسي في الدَّم) عادةً على منع السوائل من التَّسرُّب من الأوعية الدَّموية. فعندما يتسرَّب الألبومين من الأوعية الدموية، تتسرَّب السوائل أيضًا.

أعراض استسقاء البطن

لا يؤدي وجود كميَّات صغيرة من السوائل داخل البطن إلى ظهور أعراض عادةً. قد تزيد الكميَّات المتوسِّطة من حجم خصر الشخص وتُسبِّبُ زيادةً في الوزن. ويمكن أن تُسبِّبَ الكميَّات الكبيرة في حدوث تورُّمٍ بطنيٍّ (تمدُّد) وشعورٍ بالانِزعَاج. يصبح البطن مشدودًا والسُّرَّة مُسطَّحةً أو حتَّى مدفوعة نحو الخارج.

يُشكِّل البطن المتورِّم ضغطًا على المعدة، مما يؤدي في بعض الأحيان إلى حدوث نقصٍ في الشهيَّة وضغطٍ على الرئتين، ويؤدي في بعض الأحيان إلى حدوث ضيقٍ في النَّفَس.

ويُعاني بعض الأشخاص المصابين باستسقاء البطن من تورُّمٍ في الكاحلين نتيجة تجمُّع السوائل الزَّائدة فيها (مُسبِّبةً حدوث الوذمة).

مُضَاعَفات استسقاء البطن

يحدث التهاب الصفاق الجرثومي التِّلقائي (عدوى السَّائِل الاستسقائي الذي يحدث دون سببٍ واضح) في بعض الأحيان. ومن الشائع حدوث هذه العدوى بين الأشخاص المصابين باستسقاء البطن وتشمُّع الكبد، وخصوصًا مدمنو الكحول.

تؤدي الإصابة بالتهاب الصفاق الجرثومي التِّلقائي عادةً إلى الشعور بالانزعاج في البطن مع احتمال الشعور بألمٍ في البطن عند جَسِّه. يمكن أن يُعاني الأشخاص من الحُمَّى مع الشعور بتوعُّكٍ عام. وقد يُعانون من التَّخليط الذِّهني والتَّوهان والنُّعاس. يمكن أن يؤدي إهمال معالجة العدوى إلى الوفاة. يعتمد البقاء على قيد الحياة على العلاج المُبكِّر بالمضادَّات الحيويَّة المناسبة.

تشخيص استسقاء البطن

  • تقييم الطبيب

  • اختبار التصوير مثل تخطيط الصدى في بعض الأحيان

  • تحليل السَّائِل الاستسقائي في بعض الأحيان

يؤدي وجود السَّائِل في البطن إلى جعل صوت نقر (طرق) الطبيب على البطن أصمًّا. أمَّا إذا كان البطن متورِّمًا نتيجة تمدُّد الأمعاء بالغاز، فإنَّ النَّقر يجعل الصوت أجوفًا. إلَّا أنَّ الطبيب قد لا يكون قادرًا على اكتشاف سائل الاستسقاء ما لم يكن حجمه حَوالى 940 مل أو أكثر.

يمكن أن يلجأ الأطبَّاء عند اشتباههم بوجود استسقاء في البطن أو لوجود السبب الذي يؤدي إلى حدوثه إلى التصوير بتخطيط الصدى أو إلى التصوير المقطعي المُحوسَب (انظر الفُحوصَات التصويريَّة للكَبِد والمرارة). بالإضافة إلى إمكانيَّة سحب عيِّنةٍ صغيرةٍ من السَّائِل الاستسقائي من خلال إدخال إبرةٍ عبر جدار البطن- يُسمَّى الإجراء بالبزل التَّشخيصي. يمكن أن يساعد التحليل المعملي للسوائل على تحديد السبب.

معالجة استسقاء البطن

  • اتِّباع نظام غذائي منخفض الصوديوم والراحة في الفراش

  • استعمال الأدوية المُدرَّة للبول

  • سحب السَّائِل الاستسقائي (البزل العلاجي)

  • إجراء جراحة لإعادة توجيه جريان الدَّم (تحويلة بابيَّة مجموعيَّة) في بعض الأحيان أو زرع الكبد

  • استعمال المضادَّات الحيويَّة في معالجة التهاب الصِّفاق الجرثومي التَّلقائي

تُعدُّ المعالجة الرئيسيَّة لاستسقاء البطن هي اتباع نظام غذائي منخفض الصوديوم والراحة في الفراش.

تؤدي عدم فعاليَّة اتِّباع النظام الغذائي عادةً إلى إضافة استعمال أدوية مُدرَّة للبول (مثل سبيرانولاكتون أو فوروسيميد). يؤدي استعمال مُدرَّات البول إلى جعل الكلى تفرز المزيد من الصوديوم والماء في البول.

يمكن سحب السَّائِل الاستسقائي بواسطة إبرة يجري إدخالها في البطن -يُسمَّى الإجراء البزل العلاجي وذلك عندما يصبح وجود السَّائِل مزعجًا أو يجعل التنفُّس أو تناول الطعام صعبًا. يميل السَّائِل إلى العودة إلى التَّجمُّع مالم يقم الأشخاص باتِّباع نظامٍ غذائيٍّ منخفض الصوديوم واستعمال مدرَّات للبول أيضًا. ونتيجةً لحدوث خسارةٍ لكمية كبيرة من الألبومين من الدَّم إلى السَّائِل البطني، فقد يجري تسريب الألبومين عن طريق الوريد.

قد يؤدِّي التَّجمُّع المتكرِّر لكميَّات كبيرة من السَّائِل أو عدم فعاليَّة المعالجات الأخرى إلى تشكيل تحويلة بابيَّة مجموعيَّة أو إلى ضرورة إجراء زرع للكبد. تقوم التحويلة البابيَّة المجموعية بربط الوريد البابي أو أحد فروعه مع وريد في الدورة الدَّمويَّة وبالتالي تجاوز الكبد. إلَّا أنَّ وضع التحويلة يُعدُّ من الإجراءات الغازية التي يمكن أن تُسبِّب حدوث مشاكل، مثل تدهور وظائف الدِّمَاغ (الاعتلال الدِّماغي الكبدي) وتدهور وظائف الكبد.

ينبغي استعمال مضادَّات حيويَّة مثل سيفوتاكسيم عند تشخيص التهاب الصفاق الجرثومي التلقائي. ونتيجة عودة هذه العدوى خلال عامٍ غالبًا، فإنَّه يجري استعمال مضاد حيوي مختلف (مثل النورفلوكساسين) بعد زوال العدوى الأوَّلية لمنع تكرار العدوى.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة