أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

ألم الأسنان

حسب

David F. Murchison

, DDS, MMS, The University of Texas at Dallas

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة صفر 1438| آخر تعديل للمحتوى ربيع الأول 1438
موارد الموضوعات

يعد ألم الأسنان والنسج المحيطة بها من المشاكل الصحية الشائعة، لا سيما بين الأشخاص الذين لا يتمتعون بصحة ونظافة فموية جيدة. يمكن للألم أن يكون مستمراً، وقد يشعر المريض به بعد التحفيز (بسبب الحرارة، أو البرودة، أو المذاق الحلو، أو المضغ، أو تفريش الأسنان).

الأسباب

الأَسبَاب الأكثر شُيُوعًا لوجع الأسنان هي

  • النخور السنية

  • التهاب اللب

  • الخراج الذروي

  • الرضوض

  • يمكن لبزوغ الأرحاء الثالثة أن يُسبب التهابًا في نسج اللثة التي تقع فوقها (التواج، أو التهاب حوائط التاج)

غالبًا ما ينجم ألم الأسنان عن النخور السنية وعواقبها المرضية، مثل التهاب اللب والخراج الذروي. يمكن الوقاية من النخور السنية بشكل كبير عن طريق العناية الفموية الجيدة التي تساعد على إزالة اللويحة الجرثومية على الأسنان (طبقة البلاك). تساعد إزالة اللويحة الجرثومية على الوقاية من النخور السنية لأن تلك اللويحة تنتج الحمض، مما قد يؤدي إلى أذية الميناء.

يمكن للنخور السنية أن تسبب الألم عندما تمتد عبر ميناء السن لتصل إلى العاج. غالبًا ما يحدث الألم بعد التحفيز الناجم عن تناول المواد الباردة أو الحارة والحرارة والأطعمة الحلوة أو الشراب، أو عند تفريش الأسنان. إذا توقف المحفز المثير للألم بشكل فوري فمن غير الوارد أن يتعرض اللب السني، الجزء المركزي الحي من السن، لأضرار غير عكوسة.

غالبًا ما ينجم التهاب اللب السني عن نخر سني متقدم، كما يمكن أن ينجم عن أذية سنية ناجمة عن معالجة سنية سابقة أو رض مباشر على السن. يمكن لالتهاب اللب السني أن يكون قابلًا للشفاء (عكوساً) أو غير قابل للشفاء (غير عكوس). إذا جَرَى تطبيق مصدر حار أو بارد على السن فقد يستمر الألم لمدة دقيقة أو أكثر. كما يمكن أن يشعر المريض بالألم بشكل عفوي دون وجود محفز يثير الألم. غالبا ما يؤدي التهاب اللب إلى تموت اللب. حالما يتموت اللب السني، فسوف يتوقف الشعور بالألم لفترة وجيزة (تمتد لساعات أو أسابيع). بعد ذلك قد يعود الألم لأن الأنسجة المحيطة بجذور السن ستصاب بالالتهاب (التهاب نسج داعمة حول ذروة السن) أو قد يتشكل خراج حول ذروة السن.

قد تتفاقم الحالة ويتشكل خراج سني حول محيط ذروة السن عندما تنتشر العدوى من النخر السني أو اللب غير المعالج إلى خارج السن. وفي هذه الحالة تصبح السن حساسة جدًّا لاختبار القرع بواسطة أداة معدنية أو عند مضغ الطعام. قد يتمدد الخراج السني ويكبر حجمه، وقد يتشكل ناسور ينفتح في التجويف الفموي ويُفرغ القيح من خلاله، وقد يأتي الخراج على النسج المجاورة وتتطور الإصابة إلى التهاب نسيج خلوي.

الرضوض ويشمل ذلك كسر أحد الأسنان أو تقلقله. قد يؤدي تعرض السن إلى صدمة إلى تلف اللب والإصابة بالتهاب لب، ومن ثم تشكل خراج سني، وقد يؤدي أحيانًا إلى تلون السن، وهو ما قد يحدث في غضون أيام أو سنوات طويلة.

التواج هو التهاب وعدوى لثوية حول تاج السن، ويحدث عادة في الأسنان التي لا تزال في طور البزوغ، أو الأسنان المنطمرة (التي تبقى داخل عظم الفك). كثيراً ما يحدث التواج حول الأرحاء الثالثة السفلية في طور البزوغ (أضراس العقل)، ولكن يمكن أن يصيب أي أسنان أخرى.

كثيراً ما يُسبب التسنين (بزوغ الأسنان عبر اللثة) عند الأطفال ألمًا أو انزعاجاً.

المُضَاعَفات

يُعد انتشار العدوى من المنطقة المجاورة للسن إلى الأنسجة المجاورة الاختلاط الرئيسي الأكثر خطورة للاضطرابات التي تسبب ألم الأسنان. يمكن للعدوى في الأسنان العلوية أن تنتشر إلى الجيوب الأنفية أو إلى وريد كبير في قاعدة الدماغ يسمى الجيب الكهفي، مما يُسبب خثار الجيوب الكهفي. أما العدوى في الأسنان فيمكن أن تنتشر إلى المنطقة تحت اللسان. تؤدي عدوى منطقة قاع الفم تحت اللسان إلى الإصابة بما يُطلق عليه ذبحة لودفيج الصدرية والتي قد تؤدي إلى حدوث تورم يكفي لإغلاق مجرى الهوائي عند المريض. يُعد خثار الجيوب الكهفي تخثر الجيوب الأنفية الكهفية وذبحة لودفيج الصدرية حالات مهددة للحياة وتتطلب العلاج الفوري.

كثيراً ما يختلط الألم الناجم عن التهاب الجيوب الانفية مع الألم الناجم عن الأسنان القريبة من الجيوب الأنفية، وخاصة إذا تزامن الألم الأسني مع إصابة الشخص الحالية أو السابقة بالزكام. ونذكر من الأعراض الإضافية التي تشير إلى التهاب الجيوب الأنفية كلاً من الصُّدَاع والألم بالجس وتورم الجلد فوق الجيوب الأنفية المتضررة.

التقييم

يجب على المرضى الذين يشعرون بآلام في الأسنان زيارة طبيب أسنان. يمكن للمعلومات التالية أن تساعد المرضى على تحديد مدى الحاجة لزيارة الطبيب واستشارته، وتوقع ما الذي سيحصل في أثناء عملية الفحص والتقييم.

العَلامات التحذيريَّة

يمكن لبعض الأعراض والعلامات أن تشكل مصدر قلق عند الأشخاص الذين يعانون من آلام في الأسنان. يمكن لهذه العلامات أن تكون بمثابة إشارات تحذيرية على زيادة خطر انتشار العدوى السنية، مثل:

  • الصُّدَاع و/أو التشوش الذهنِي

  • حُمَّى

  • تورم في قاع الفم أو الشعور بألم بالجس في قاع الفم

  • صعوبة في الرؤية أو رؤية الأجسام بشكل مضاعف

متى تستدعي الحالة زيارة واستشارة طبيب الأسنان

ينبغي على المرضى الذين تظهر لديهم واحدة أو أكثر من العلامات التحذيرية أو أولئك الذين يعانون من تورم حول العين الذهاب إلى المستشفى فوراً. أما المرضى الذين لا تظهر لديهم أي من العلامات التحذيرية، ولكنهم يعانون من تورم على الفك، أو من ألم شديد جدًّا، أو تصريف القيح من اللثة المحاذية لجذور الأسنان، فينبغي عليهم زيارة طبيب الأسنان في أسرع وقت ممكن. أما بقية المرضى الذين يعانون من ألم في الأسنان فينبغي عليهم زيارة طبيب الأسنان في غضون بضعة أيام على أبعد تقدير.

ما الذي سيقوم طبيب الأسنان بفعله

سيقوم طبيب الأسنان في البداية بتوجيه بضعة أسئلة حول أعراض المريض وتاريخه الطبي. ثم سيقوم بفحص الوجه والفم والأسنان. غالبًا ما ستشير نتائج الفحص السريري ومراجعة تاريخ المريض الطبي إلى سبب ألم الأسنان، بالإضافة إلى الاختبارات التي قد يتطلب الأمر إجراؤها. (انظر جدول: بعض أسباب وخصائص آلام الأسنان).

الجدول
icon

بعض أسباب وخصائص آلام الأسنان

السَّبب

المَلامِح الشَّائعَة*

الاختبارات

الخراج الذروي (تجمع قيحي حول جذر السن)

الألم المستمر الذي يزداد سوءاً عند المضغ أو العض

يمكن للمريض بسهولة تحديد السن المصابة

ألم على السن عند القرع بأداة معدنية أو باستخدام خافض اللسان الخشبي

تورم واضح في اللثة عند جذور الأسنان الأصابة وتورم مؤلم في الخد أو الشفة المجاورة للسن

الفحص المباشر عند طبيب الأسنان

التهاب النسج الداعمة للأسنان (حول جذر السن)

تظهر سمات مماثلة لتلك المترافقة مع الخراج الذروي ولكنها تكون أقل شدة ولا تترافق بتورم اللثة فوق جذور الأسنان المصابة

الفحص المباشر عند طبيب الأسنان

النخور السنية

الألم الذي

  • يحدث بشكل رئيسي بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة أو بعد تناول الأطعمة أو المشروبات الحارة أو الباردة أو الحلوة

  • يقتصر الألم على سن واحدة

  • يتوقف الألم عادة عندما يزول السبب المثير للألم

عادةً ما يمكن مشاهدة نخر كبير أو حفرة ضمن السن امتدت اللثة نحوها أو تآكل في سطح السن

الفحص المباشر عند طبيب الأسنان

كسر السن

ألم حاد عند المضغ

حساسية واضحة تجاه المأكولات الباردة

الفحص المباشر عند طبيب الأسنان

التواج (غالبًا ما يصيب المنطقة عند الأسنان البازغة أو المنطمرة جزئياً)

آلام مستمرة خفيفة، وخاصة عند المضغ

تورم مرئي، احمرار، وأحيَانًا قيح حول الأسنان المتضررة

من الشائع أن تحدث تشنجات عضلية في العضلات الماضغة (ضزز) وتحدد في فتحة الفم

الفحص المباشر عند طبيب الأسنان

الألم الذي يحدث من تلقاء نفسه بدون أية محفز، و/أو يستمر لأكثر من بضع ثوان بعد التحفيز

قد يواجه المريض صعوبة في تحديد السن المصابة

الفحص المباشر عند طبيب الأسنان

ألم في عدة أسنان علوية على جانب واحد، وخاصة الأرحاء والضواحك

حساسية عند المضغ أو عند قرع الأسنان

خروج مفرزات أنفية وألم عند جس الجلد فوق الجيب

الشعور بألم عند تغيير وضعية الجسم، وخاصة عند خفض الرأس (كما هيَ الحال عند الانحناء من أجل ربط الحذاء)

الفحص المباشر عند الطبيب، وقد يكون من الضروري أحيانًا إجراء تصوير مقطعي محوسب CT للجيوب الأنفية

الفحص المباشر عند طبيب الأسنان عند عدم تشخيص أي التهاب في الجيوب

هو الانزعاج والنزق المرافق لبزوغ الأسنان عند الأطفال الصغار

سيلان اللعاب ومحاولة عض الأشياء (مثل الألعاب أو الأشياء الطرية)

فحص الطبيب

* وتشمل السمات كلاً من الأَعرَاض ونتائج الفحص الطبي. إن السمات المذكورة هنا هي السمات النموذجية، وليس من الضروري أن تكون موجودة دائمًا.

عادة ما يُجري الطبيب تصويراً بالأشعَّة السِّينية للأسنان.

CT= التصوير المقطعي المحوسب.

الاختبارات

تتوقف الحاجة إلى الاختبارات على ما يجده طبيب الأسنان أو الطبيب العام في أثناء الفَحص السَّريري وتحري التاريخ الطبي للمريض، ولا سيما إذا كانت العلامات التحذيرية موجودة. كثيراً ما يلجأ الطبيب إلى التصوير الشعاعي. إذا اشتبه الطبيب بوجود إصابة بخثار الجيب الكهفي أو ذبحة لودفيج، فغالبًا ما سيلجأ إلى التصوير الشعاعي، الطبقي المحوري أو بالرنين المغناطيسي.

المُعالجَة

  • مسكنات الألم

  • المضادَّات حيوية

  • علاج الأَسبَاب الخاصة بالحالة

يمكن وصف مسكنات الألم التي لا يحتاج صرفها إلى وصفة طبية مثل الأسيتامينوفين أو الإيبوبروفين، إلى حين ظهور نتيجة الفحص الطبي للأسنان.

من الممكن حقن مخدر موضعي لتسكين الآلام الحادة ريثما يتمكن طبيب الأسنان من معاينة المريض وتحديد سبب المشكلة.

يمكن وصف المضادات الحيوية مثل البنسلين أو الكليندامايسين في حالة الإصابة بخراجات، أو التواج، أو التهاب النسيج الخلوي.

تُعالج الاضطرابات الخاصة كل بطريقتها. يمكن تصريف القيح من الخراج بإجراء قطع بشفرة جراحية. ويمكن وضع شريط مطاطي ضمن الشق الجراحي لضمان عدم التئامه، والاستمرار بتصريف القيح.

يُعالج التواج من خلال شطف الفم 3 أو 4 مرات في اليوم باستخدام محلول الكلورهيكسيدين أو الماء المالح (1 ملعقة كبيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ). ينبغي الإبقاء على الماء المالح الدافئ ضمن في الفم في الجهة المصابة إلى أن يبرد ثم يُبصق ويستبدل على الفور بكمية أخرى.

يمكن علاج آلام التسنين عند الأطفال الصغار باستخدام المسكنات التي تُصرف بدون وصفة طبية، مثل الأسيتامينوفين والإيبوبروفين (تُحدد الجرعة بالاعتماد على وزن وعمر الطفل). تشمل الخيارات الأخرى مضغ البسكويت، وتطبيق هلام مخدر (البنزوكايين) 4 مرات في اليوم (شريطة عدم وجود تاريخ عائلي للإصابة بميتهيموغلوبينية الدم، والتي تمنع استخدام البنزوكائين)، ومضغ أي شيء بارد.

يحتاج المصابون بخثار الجيب الكهفي أو بذبحة لودفيغ إلى علاج طارئ في المستشفى، وإزالة أية أسنان مصابة، وإعطاء مضادات حيوية بالطريق الوريدي.

بعض الأمور الأساسية لكبار السن

يكون كبار السن أكثر عرضة للإصابة بنخور الجذور، وذلك بسبب انحسار اللثة. كثيراً ما يبدأ التهاب النسج الداعمة للأسنان في مرحلة الشباب. وفي حال عدم علاجه، فقد يؤدي إلى آلام الأسنان وفقدانها في سن الشيخوخة.

النقاط الرئيسية

  • تنشأ معظم حالات ألم الأسنان بسبب النخور السنية أو مضاعفاتها التالية، مثل التهاب اللب السني أو الخراج الذروي.

  • غالبًا ما يكون من الضروري إحالة المريض إلى طبيب الأسنان لعلاج أسباب وأعراض الحالة.

  • يمكن إعطاء المضادَّات الحيوية في حال الإصابة بخراجات، أو في حال تموت اللب السني، أو في الحالات الأكثر شدة.

  • من النادر انتشار العدوى السنية إلى قاع الفم أو إلى الجيوب الأنفية الكهفية، ولكنها تكون خطيرة جدًّا في حال حدوثها.

  • من النادر أن تُسبب العدوى السنية التهابًا في الجيوب، ولكن يمكن لالتهاب الجيوب أن يسبب ألمًا مشابهاً لآلام الأسنان.

للمَزيد من المَعلومات

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
نَفَقُ الجَذر
Components.Widgets.Video
نَفَقُ الجَذر
بعد تناول الطعام، تُترَكُ جزيئات الطعام والسوائل التي تحتوي على السكّريات والنشاء خلف الأسنان. تمتزج...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة