أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

الكيساتُ العظميَّة

حسب

Michael J. Joyce

, MD, Cleveland Clinic Lerner School of Medicine at Case Western Reserve University;


Hakan Ilaslan

, MD, Cleveland Clinic Lerner College of Medicine at Case Western Reserve University

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة جمادى الثانية 1438| آخر تعديل للمحتوى جمادى الثانية 1438
موارد الموضوعات

قد تشبه الكثيرُ من شذوذات العظام غير السرطانيَّة (الحميدة) أورامَ العظام دون أن تكون أورامًا.

الكيساتُ العظميَّة الشَّبيهة بأم الدم Aneurysmal bone cysts

تحدث الكيسات العظميَّة الشبيهة بأم الدم عادةًَ قبل بلوغ الأشخاص سن 25 عامًا، وسببُ حدوث ذلك غير معروف. تتكوَّن هذه الكيسات من الكثير من الأكياس المملوءة بالدم التي تُملأ معًا. تتشكَّل هذه الكيساتُ عادةً بالقرب من جوانب العظام الطويلة (عظام الذراعين والفخذين)، إلَّا أنَّ أيَّ عظمٍ يمكن أن يُصابَ بهذه الحالة تقريبًا. وتميل الكيسات إلى النمو ببطء. يُعدُّ الشعورُ بالألم والتورُّم من الأعراض الشائعة. قد يكون الكيس موجودًا قبلَ التشخيص ببضعة أسابيع إلى سنة.

يوصي الأطباءُ عادةً بإجراء صورةٍ بالأشعَّة السِّينية وبالتصوير بالرنين المغناطيسي لتشخيص الكيسات العظميَّة الشبيهة بأم الدم.

ويُعدُّ الاستئصالُ الجراحي للكيسة بأكملها العلاجَ الأكثر نجاحًا، ولكنَّ الكيسات تعود في بعض الأحيان، وخصوصًا عند عدم استئصالها بشكلٍ كامل. وينبغي تجنُّب التعرُّض للإشعاع قدرَ الإمكان، نظرًا لإمكانيَّة حدوث الأورام السرطانية في وقتٍ لاحقٍ أحيانًا. ولكن، قد يكون العلاجُ الإشعاعي هو الخيار العلاجي المفضَّل للكيسات التي لا يمكن علاجها جراحيًّا، وتُشكِّل ضغطًا على الحبل الشوكي.

الكيساتُ العظميَّة وحيدة المسكن (الكيسات العظميَّة البسيطة)

تتشكَّل الكيسات العظميَّة وحيدة المسكن قريبًا من الصفائح المشاشيَّة (صفائح النمو) growth plates في الذراعين أو الساقين عند الأطفال. والصفائح المشاشيَّة هي التي تُمكِّن الأطفال من النُّمو.

تُسبِّب الكيسات ترقُّق العظام المجاورة غالبًا، ممَّا قد يؤدي إلى حدوث كسور. ويمكن للكيسات التي يقلّ طولها أو عرضها عن 5 سم أن تَشفى، وقد تختفي مع شفاء الكسر. بينما قد تحتاج الكيساتُ الطويلة أو العريضة، والتي تزيد على 5 سم وخصوصًا عند الأطفال، إلى معالجة.

يوصي الأطبَّاء بإجراء صورةٍ بالأشعَّة السِّينية لتشخيص الكيسات العظميَّة وحيدة المسكن عادةً.

تُعالَجُ هذه الكيساتُ في معظم الأحيان باستعمال حُقن الكورتيكوستيرويدات (بشكلٍ متكررٍ غالبًا)، مع معجون العظام المُصنّع أو مع بدائل العظام الاصطناعية. يُستعمل العلاجُ الجراحي في بعض الأحيان لإزالة محتويات الكيسة من العظام عن طريق كشطه باستعمال أداةٍ على شكل مغرفة (التجريف) وزرع العظام المأخوذة من موقعٍ آخر (تطعيم العظم). وبغضِّ النظر عن العلاج، تبقى الكيسة أو تعود عند حَوالى 10-15٪ من الأشخاص.

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة