أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

فرطُ الحرارة الخبيث

حسب

John Lissoway

, MD, University of New Mexico;


Eric A. Weiss

, MD, Stanford University Medical Center, Emeritus

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة صفر 1437| آخر تعديل للمحتوى صفر 1437

فرط الحرارة الخبيث malignant hyperthermia هُو ارتفاع نادر ومهدِّد للحياة في درجة حرارة الجسم يحدُث عند الأشخاص الذين لديهم استعداد، ويُعطَون أدوية مُعيَّنة مُرخِّية للعضلات مع غازٍ مُخدِّر للجراحة.

  • يمكن أن يحدث فرطُ الحرارة الخبيث عندما يجري إعطاء المُخدِّر أو في أثناء الجراحة أو من بعدها بفترةٍ قصيرةٍ.

  • تُصبِحُ خلايا العضلات أكثر نشاطًا، ممَّا يُؤدِّي إلى تقلُّصات عضلية مستمرَّة تُنتِجُ حرارةً وتزيد من درجة حرارة الجسم بشكلٍ كبيرٍ.

  • تنطوي الأعراضُ على الصَّمل العضليّ muscle rigidity وسرعة نبضات القلب وسرعة التنفُّس

  • يقُوم الأطباء بتشخيص فرط الحرارة الخبيث استنادًا إلى الأعراض عند المرضى الذين خضعوا إلى الجراحة منذ فترةٍ قريبةٍ،

  • وتنطوي المُعالَجة على التبريد السريع.

يحدُث فرطُ الحرارة الخبيث عادةً من بعد أن يتلقَّى الشخص مُرخيًّا للعضلات (سكسينيل كولين succinylcholine في معظم الأحيان) مع غازٍ مُخدِّرٍ (هالوثان في معظم الأحيان) لغرض الجراحة، وعلى الرغم من أنَّ فرطَ الحرارة الخبيث قد يحدُث من بعد أول استخدام لهذه الأدوية، يُصاب المرضى بالحالة فقط من بعد حوالى 3 مرَّات من التعرُّض. يُعدُّ الاستعدادُ لفرط الحرارة الخبيث سِمةً جينية وراثيَّة تسري بين العائلات.

قَد يُؤدِّي فرطُ الحرارة الخبيث إلى اختلال في توازن أملاح الجسم (الشوارد) وتجلّط الدَّم، ويُؤدِّي تجلط الدَّم المفرط (التخثُّر المُنتشر داخل الأوعية disseminated intravascular coagulation التخثُّرُ المنتثر داخل الأوعية (انظُر لمحة عامة عن اضطرابات تخثر الدَّم أيضًا). التخثُّرُ المنتثر داخل الأوعية disseminated intravascularcoagulation هو حالةٌ تظهر فيها جلطاتٌ دمويَّة صغيرة في كافَّة أنحاء الدوران الدمويّ،... قراءة المزيد ) إلى ضررٍ في الأعضاء، يتبعه نزف شديد عندما يفقد الجسم عوامل التخثُّر.

كما يُمكن أن يُؤدِّي فرط الحرارة الشديد إلى ضرر ملحوظ في العضلات أيضًاً. تقوم العضلاتُ المتضرِّرة بإطلاق بروتين الميوغلوبين myoglobin الذي يجعل لون البول بُنيَّاً أو يجعله مُدمَّى، ويُمكن أن تُؤدِّي هذه الحالةُ (البيلة الميوغلوبينيَّة myoglobinuria) إلى إصابة حادَّة في الكُلَى إصابات الكُلى الحادَّة (انظُر لمحة عامة عن الفشل الكُلوي أيضًا). إصابة الكلية الحادَّة هي تراجعٌ سريعٌ (أيام إلى أسابيع) في قدرة الكلية على ترشيح الفضلات الاستقلابيَّة من الدَّم. تشتمل الأَسبَاب على الحالات التي تُقلِّل... قراءة المزيد أو حتَّى إلى الفشل الكلويّ، وقد تحدُث الوفاة.

الأعراض

قد يحدُث فرطُ الحرارة الخبيث في أثناء التخدير أو من بعد الجراحة بفترةٍ قصيرةٍ، وتنطوي الأعراضُ الأولى غالبًا على التنفُّس السريع وسرعة نبضات القلب والصمل العضليّ، خُصوصًا في الفكّ. ترتفع درجة حرارة الجسم بشكلٍ كبيرٍ عادةً (أكثر من 104 درجة فهرنهايت [40 درجة مئوية] وأحيَانًا أعلى من 109 درجة فهرنهايت [43 درجة مئوية])، وقد يحدُث اضطرابٌ في نظم القلب وغثيان وتقيُّؤ، وقد يبدو البولُ بلونٍ بنّي أو مُدمَّى.

التَّشخيص

  • ظهور الأعراض النموذجيَّة من بعد إعطاء المُخدِّر

يشتبه الأطباءُ في فرط الحرارة الخبيث عندما تحدُث الأعراض والعلامات النموذجيَّة خلال مدَّة تتراوح بين بضع دقائق إلى بضعة ساعات من بعد أن يجري إعطاء المُخدِّر.

يقوم الأطباءُ باختبار للدَّم للتحرِّي عن ضَرَر في الأعضاء ولاستبعاد الأسباب المُحتَملة الأخرى، ويقومون باختبار للبول للتحري عن البيلة الميلوغلوبينيَّة (بيلة الميوغلوبين).

بالنسبة إلى المرضى الذين لديهم تاريخ عائليّ لهذا الاضطراب أو تعرَّضوا في السابق إلى تأثيراتٍ جانبية خطيرة في أثناء التخدير، يُمكن أن يخضعوا إلى الفحص لمعرفة ما إذا كان لديهم استعداد لفرط الحرارة الخبيث. يقوم الأطباءُ بفحص عيِّنة من النسيج العضليّ لمعرفة ما إذا كانت تنقبض في استجابة للكافيين والهالوثان (اختبار تقفُّع الهالوثان والكافيين)،

كما يُمكن أن يقوموا بفحص جينيٍّ أيضًا؛ ولكن، نظرًا إلى أنَّ العديد من العيوب الجينيَّة قد تُمارِسُ دورًا، لا يتحرَّى الفحص الجينيّ عن جميع أو حتى مُعظَم الأشخاص الذين لديهم استعداد، وهو غير مُتاح دائمًا.

الوقاية

يحاول الأطباء الوِقاية من فرط الحرارة الخبيث عند الأشخاص الذين لديهم زيادة في الخطر، وتنطوي هذه الزيادة في الخطر على الأشخاص الذين لديهم:

  • نوبات سابقة من فرط الحرارة الخبيث

  • واسِمات جينيَّة إيجابيَّة

  • أفراد الأسرة الذين عانوا من مشاكل في التخدير

في هذه الحالات، يستخدم الأطباءُ التخديرَ الموضعي أو النَّاحيّ عند الإمكان، وعندما ينبغي استخدامُ التخدير العامّ، يختار الأطباءُ مواد مُخدِّرة أقل ميلاً لأن تُؤدِّي إلى تفاعلات.

المُعالجَة

  • التبريد السريع للجسم

  • إعطاء دواء دانترولين dantrolene

يجري تبريدُ المرضى في أسرع وقت ممكن، ويكون هذا عادةً عن طريق نزع الثياب وتغطية الجلد بالماء أو بالثلج أحيانًا. لتسريع التبخر وتبريد الجسم، يمكن استخدامُ مروحة لتفجير الهواء على الجسم. يجري قياسُ درجة حرارة الجسم بشكلٍ مُنتظمٍ، وغالباً بشكلٍ مُستمرّ، في وحدة العناية المركَّزة. يَجرِي إعطاءُ دواء دانترولين عادةً، وهو مُرخٍّ للعضلات، وعن طريق إرخاء العضلات، يجري التقليلُ من الحُمَّى والضرر في العضلات أيضًا؛

كما قد يحتاج تخثرُ الدَّم غير الطبيعي والأَعرَاض المرتبطة بخلل في وظائف الأعضاء إلى مُعالجة أيضًا؛ ومثلما هُو بالنسبة إلى المُتلازمة الخبيثة للدواء المُضادّ للذُّهان المُتلازمةُ الخبيثة للدواء المُضادّ للذُّهان المُتلازمةُ الخبيثة للدواء المُضادّ للذُّهان هي تخليط ذهنيّ أو عدم تجاوُب أو صلابة عضلية أو ارتفاع في درجة حرارة الجسم وأعراض أخرى تحدُث عندما يجري استخدام أدوية معيَّنة مُضادَّة للذهان أو مُضادَّة... قراءة المزيد neuroleptic malignant syndrome، قد يُحاوِلُ الأطباءُ الوِقاية من ضرر الكُلى من البيلة الميوغلوبينيَّة عن طريق إعطاء كمياتٍ كبيرةٍ من السوائل عبر الوريد التي تحتوي على بيكربونات الصوديوم المُضاف.

يقضي العديدُ من مرضى فرط الحرارة الخبيث نحبَهم حتى عندما يتلقَّون مُعالجة مُبكِّرةً ومُركَّزة.

اختبر معرفتك

التسمم بالرصاص
الأطفال عُرضة بشكل خاص للتسمم بالرصاص. يتسبب الرصاص في معظم الضرر الذي يظهر في أي جهاز بالجسم؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة