Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

الفُحوصَات التصويريَّة للكَبِد والمرارة

حسب

Nicholas T. Orfanidis

, MD, Thomas Jefferson University Hospital

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رمضان 1438| آخر تعديل للمحتوى شوال 1438
موارد الموضوعات

تنطوي الفُحوصات التصويرية للكبد والمرارة والسبيل الصفراويّ على تخطيط الصَّدى والتصوير بالنوكليدات المُشعَّة والتصوير المقطعيّ المُحوسَب والتصوير بالرنين المغناطيسيّ وتصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع وتصوير القنوات الصفراويَّة عبر الكبد بطريق الجلد وتصوير القنوات الصفراوي أثناء الجراحة والتصوير بالأشعَّة السِّينية العاديَّة.

تَخطيط الصَّدى

ينطوي تخطيط الصَّدى على استخدام الأمواج الصوتية للحصول على صور للكبدِ والمرارة والقنوات الصفراوية، ويُعدُّ تخطيط الصدى عبر البطن أفضل للتحرِّي عن شذوذات بنيويَّة تُؤثِّرُ فقط في أجزاء معيَّنة من الكبد، مثل الأورام، وذلك بالمُقارنة مع الشذوذات التي تُؤثِّرُ بانتظامٍ في الكبد بأكمله، مثل تشمُّع الكبد (تندب حاد في الكبد) أو الكَبِد الدهنيَّة (دهون زائدة في الكبد)؛ وهو الطريقة الأقل تكلفةً والأكثر أماناً للحصول على صورٍ للمرارة والقنوات الصفراوية.

يُساعد تخطيط الصدى الطبيب على التحرِّي بسهولة عن الحصيات المراريَّة في المرارة، ويُساعد تخطيط الصدى للبطن على معرفة ما إذا كان اليرقان (تغيُّر لون الجلد وبياض العينين إلى الأصفر) ناجمًا عن انسِداد قنوات الصفراء أو عن خلل في وظائف خلايا الكبد. إذا بيَّن تخطيط الصدى توسُّعاً في قنوات الصفراء، يكون السبب هُوَ انسِداد. كما يُساعد تخطيط الصدى الأطباءَ أيضًا على توجيه الإبرة عند إدخالها للحصول على عيِّنة من النسيج من أجل خزعة الكبد.

هناك نوع من تخطيط الصدى يُسمَّى تخطيط الصدى بطريقة دوبلر، يُمكنه أن يُبيِّن الدم الذي يتدفَّق عبر أوعية الدَّم في الكبد، ويُمكن ان يُساعد هذا الفحص التصويريّ على التحرِّي عن الانسِدادات في شرايين وأوردة الكبد، خُصوصًا الوريد البابيّ الذي ينقل الدم من الأمعاء إلى الكبد. كما يُمكن أن يُساعد تخطيط الصدى بطريق دوبلر على التحرِّي عن تأثيرات ارتفاع ضغط الدَّم ضمن الوريد البابيّ أيضًا (حالة تسمى فَرطُ ضَغطِ الدَّم البابِيّ). ينطوي تخطيط الصدى التنظيريّ على استخدام مسبار صغير على طرف منظار يجري تمريره عبر الفم إلى المعدة والجزء الأوَّل من المعى الدَّقيق (الاثناعشريّ duodenum)، ممَّا يجعل المسبار أقرَب إلى الكبد وأعضائه المُحيطة.

التصوير بالنوكليدات المُشعَّة

ينطوي التصوير بالنوكليدات المُشعَّة على استخدَام مادَّة تحتوي على دواء مُشعّ (يُعرف باسم القائف tracer) حيث يتجمَّع هذا الدواء في عضو مُعيَّن عندما يجري حقنه عن طريق الوريد. يجري التحرِّي عن النشاط الإشعاعي عن طريق كاميرة تعمل بأشعَّة غاما، حيث يجري وضعها على أعلى البطن وتكون موصولة بجهاز حاسوب يُولِّدُ صورةً. ينطوي تصوير الكبد على استخدَام مادة مُشعَّة تتجمَّع في خلايا الكبد،

وينطوي وَمَضان الجِهاز الصَّفراوِي (التصوير الومضانيّ الكبديّ الصفراويّ hepatobiliary scintigraphy)، وهو نوع آخر للتصوير بالنوكليدات المشعَّة، على رصد حركة مادَّة مُشعَّة عندما يجري إفرازها من الكبد إلى المرارة وعبر قنوات الصفراء إلى داخل الاثناعشريّ (الجزء الأوَّل من المعى الدَّقيق). يُمكن أن تُساعد هذه الطريقة على التحرِّي عن انسداد في القناة المراريَّة cystic duct (أنبوب يصل المرارة بقناة الصفراء الرئيسية انظر الشكل: لمحَة عن الكبِد والمَرارة)، ويُشيرُ مثل هذا الانسِداد إلى التهابٍ حادّ في المرارة(التهاب كيس المرارةcholecystitis).

التصوير المقطعي المُحوسب

يُؤمِّنُ التَّصوير المقطعيّ المُحوسَب صوراً واضحةً جدًا للكَبِد، وهُو مُفيدٌ خُصوصًا عند التحرِّي عن الأورَام، كما يُمكنه أيضًا التحرِّي عن تجمُّعات القيح (الخراجَّات) وبعض الاضطرابات التي تُؤثِّر في الكبد بأكمله بانتظامٍ، مثل الكبد الدهنيَّة (كمية زائدة من الدهون في الكبد).

التَّصوير بالرنين المغناطيسي

يُساعد التصوير بالرنين المغناطيسيّ على التحرِّي عن اضطرابات مُعيَّنة في الكبد، مثل التهاب الكبد وداء تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية وداء ويلسون Wilson disease، وهي اضطرابات تُؤثِّرُ في جميع مناطق الكبد بانتظام. يُبيِّنُ التصوير بالرنين المغناطيسيّ تدفُّقَ الدَّم ويُعطي معلومات حول اضطرابات أوعية الدَّم،

كما يُمكنه أيضًا تأمين صُور للقنوات الصفراوية والبنى القَريبة، وذلك عن طريق استخدام طريقة تُسمَّى تصوير البنكرياس والقنوات الصفراويَّة بالرَّنين المغناطيسيّ. تكُون الصور التي يجري الحصول عليها جيِّدةً مثل الصور التي يجري الحصول عليها عن طريق فُحوصات باضعةٍ أكثر، حيث يجري حقن مادة ظليلة في القنوات الصفراوية والبنكرياسية مُباشرةً. يختلف التصوير بالرنين المغناطيسيّ عن التصوير المقطعيّ المُحوسَب من ناحية أنَّه لا ينطوي على التعرُّض إلى الأشعَّة السينيَّة، ولكن تبقى تكلفته أعلى ويحتاج إلى زمنٍ أطوَل.

تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع

ينطوي تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع على تمرير منظار (أنبوب مُعايَنة مَرِن) عبر الفم والمريء والمعِدَة إلى الاثناعشريّ، ثم يجري إدخال أنبوب رقيق عبر المنظار إلى القناة الصفراوية. يقوم الأطباء بخقن مادة ظليلة عبر الأنبوب إلى القناة الصفراوية، وفي نفس الوقت، يقومون بتصوير هذه القناة والقناة البنكرياسية بالأشعَّة السينيَّة.

في بعض الأحيان يجري استخدَام تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع لمُعاينة بنى القنوات الصفراوية ببساطة، على الرغم من أنَّ الأطباء يُفضِّلُون تصوير البنكرياس والقنوات الصفراويَّة بالرَّنين المغناطيسيّ عند توفُّره وذلك لأنَّه جيِّد أيضًا وأكثر أماناً؛ ولكن يختلف تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع عن الفحوصات التشخيصية الأخرى من ناحية أنَّه يسمح للأطباء بأخذ خزعات واستخدام مُعالَجات مُعيَّنة وذلك لانَّه يجري استخدام منظار في أثناء الإجراء، فعلى سبيل المثال، مع استخدَام المنظار، يمكن إزالة حصاة من القناة الصفراوية، أو يمكن إدخال أنبوب (دعامة) لتجاوز انسداد القناة الصفراوية الناجم عن السرطان. عند استخدَام تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع، تحدُث مُضاعَفات (مثل التهاب البنكرياس أو النزف) بنسبة 1% تقريبًا من الوقت، وإذا جرت مُعالَجة المريض في أثناء هذا الإجراء، يُمكن أن تتكرر مثل هذه المُضاعفات.

فهم تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع

ينطوي تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع على استخدام مادة ظليلة عبر منظار يجري إدخاله في الفم وعبر المعدة إلى داخل الاثناعشريّ. يجري حقن المادة الظليلة في القناة الصفراوية من بعد مَصَرَّةُ أودي sphincter of Oddi مباشرةً، ومن ثمَّ ترجع المادة الظليلة إلى القناة الصفراوية وتُبيِّن قنوات البنكرياس غالبًا.

كما يمكن أيضًا استخدام أدوات جراحيَّة مع المنظار، مما يُساعد الطبيب على إزالة الحصاة من القناة الصفراوية أو إدراج أنبوب (الدعامة) لتجاوز القناة الصفراوية المسدودة بسبب التندب أو السرطان.

فهم تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع

تصوير القنوات الصفراويَّة عبر الكبد بطريق الجلد

ينطوي تصوير القنوات الصفراويَّة عبر الكبد بطريق الجلد على إدخالِ إبرةٍ طويلةٍ عبر الجلد إلى الكبد ومن ثمَّ حقن مادة ظليلة في القناة الصراوية في الكبد مع استخدام تخطيط الصدى لتوجيه مسار الإبرة. تُبيَّنُ الأشعَّة السِّينية القناة الصفراوية بوُضوحٍ، خُصوصًا أيّ انسِداد في داخل قنوات الصفراء. ومثل تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع، يجري استخدَام تصوير القنوات الصفراويَّة عبر الكبد بطريق الجلد في معظم الأحيان للمُعالَجة أو أخذ خزعة وذلك بالمُقارنة مع الحصول على صور للقناة الصفراوية. تجعل مُضَاعَفات تصوير القنوات الصفراويَّة عبر الكبد بطريق الجلد، مثل النزف والضرر الداخليّ، من هذا الإجراء مرغوباً فيه بشكلٍ أقلّ من تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيريّ بالطريق الرَّاجع، إلَّا في ظروفٍ خاصَّة.

تصوير القنوات الصفراوية أثناء الجراحة

ينطَوي تصوير القنوات الصفراوية أثناء الجراحة على حقن مادَّةٍ ظليلةٍ مُباشرةً في قنوات السبيل الصفراويّ في أثناء جراحة المرارة، ثُمَّ تُبيِّنُ الأشعَّة السينيَّة صوراً واضحةً للسبيل الصفراويّ. من غير الشائع استخدام هذا الفحص التصويريّ إلَّا إذا لم يتمكَّن الأطباء من الحصول على معلوماتٍ كافية عن طريق فحوصات أخرى باضعةٍ بشكلٍ أقلّ. يكُون تصوير القنوات الصفراوية أثناء الجراحة أكثر صعوبة عندما تجري جراحة المرارة عن طريق تنظير البطن laparoscopy (استخدام أنبوب مُعاينة وأدوات جراحية يجري إدخالها عبر شقوق جراحية صغيرة في البطن).

تصوير الكبد والسبيل الصفراوي بالأشعَّة السينيَّة

لا يُمكن عادةً التحرِّي عن اضطرابات الكبد أو المرارة أو السبيل الصفراويّ عن طريق تصوير البطن بالأشعَّة السِّينية العاديَّة.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
لمحَة عامَّة عن التهاب المرارة المزمن
Components.Widgets.Video
لمحَة عامَّة عن التهاب المرارة المزمن
لمحَة عامَّة عن السَّرَطانَة الكَبِدِيَّة الخلايا
Components.Widgets.Video
لمحَة عامَّة عن السَّرَطانَة الكَبِدِيَّة الخلايا
أورام الكبد الخبيثة (https://www.youtube.com/watch؟v=zv04qtEM8qw) عن طريق أوزموسيس (https://open.osmosis...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة