Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

تَخطيط صدى القلب وغيره من إجراءات التصوير بالموجات فوق الصوتيَّة

حسب

Michael J. Shea

, MD, Michigan Medicine at the University of Michigan

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شوال 1437| آخر تعديل للمحتوى شوال 1437
موارد الموضوعات

وتستخدمالموجات فوق الصوتية موجاتٍ عالية التردُّد (فائقة الصوت) ترتدّ من البنَى الداخلية لإنتاج صورة متحرِّكة. ولا تستخدم الأشعة السينية. يعدُّ التصويرُ بالموجات فوق الصوتية للقلب (تخطيط صدى القلب) أحد أكثر الإجراءات المستخدمة على نطاقٍ واسع لتشخيص اضطرابات القلب، لأنه يوفِّر صورًا ممتازة؛ وهو إجراء

  • غير باضِع

  • وغير ضَار

  • ورخيص نسبيًا

  • ومتوفِّر على نطاق واسع

كما تُستخدَم الموجاتُ فوق الصوتية أيضًا في تشخيص الاضطرابات التي تصيب الأوعيةَ الدموية في أجزاء أخرى من الجسم.

يُمكن استخدامُ تخطيط صدى القلب للكشف عن ما إذا كانت عضلة القلب تتحرَّك بشكل طبيعي، ومعرفة كمِّية الدَّم الذي يضخّه القلب مع كل نبضة. كما يمكن أن يكشف هذا الإجراء أيضًا عن وجود شذوذات في بنية القلب، مثل صمامات القلب المَعيبة، والعيوب الخلقية (مثل الثقوب في الجدران بين غرف القلب)، وتضخَّم جدران أو غرف القلب مثلما يحدث لدى الأشخاص الذين يعانون من ضغط دم مرتفع أو فشل القلب أو اضطراب الجدران العضلية للقلب (اعتلال عضلة القلب).

ويمكن أن يُستخدمَ تخطيط صدى القلب للكشف عن انصباب التأمور، الذي تتراكم فيه السَّوائل بين طبقتي الكيس الذي يحيط بالقلب (التأمور)، والتهاب التأمور المضيِّق، والتي تشكل أشكال ندبة في جميع أنحاء التأمور. كما يكتشف تَسَلُّخ الشريان الأبهر، وهو تمزُّق داخل طبقات الجدار الأبهري.

تخطيط صدى القلب (رسم توضيحي)
تخطيط صدى القلب (رسم توضيحي)
تخطيط صدى القلب
تخطيط صدى القلب
LTH NHS TRUST/SCIENCE PHOTO LIBRARY

أنواع التصوير بالمَوجات فوق الصوتية الرئيسية هي:

  • ثنُائي الأبعاد

  • ثُلاثي الأبعاد

  • دوبلر

  • دوبلر الملوَّن

يُنتج التصويرُ الثنائي البعد بالموجات فوق الصوتية، وهو الأكثر استخدامًا على نطاق واسع، صورًا واقعية ثنائية الأبعاد في "الشرائح" التي يَجرِي إنشاؤها بواسطة الحاسوب. ويمكن أن يعيد "تكديس" الشرائح معًا إنشاءَ بنية ثلاثيَّة الأبعاد.

تَخطيط صَدَى القَلبِ ذو البُعدَين
تَخطيط صَدَى القَلبِ ذو البُعدَين
VIDEO

ويبيِّن التصويرُ الدوبلري بالموجات فوق الصوتية اتجاه وسرعة تدفق الدم، وبذلك يمكن الكشف عن التدفق المضطرب بسبب تضيُّق أو انسداد في الأوعية الدموية.

أمَّا التصويرُ الدوبلري الملوَّن بالموجات فوق الصوتية فيظهر المعدَّلات المختلفة لتدفق الدَّم بألوانٍ مختلفة.

يستخدم التصويرُ الدوبلري بالموجات فوق الصوتية والتصويرُ الدوبلري الملوَّن بالموجات فوق الصوتية عادةً للمُساعدة على تشخيص الاضطرابات التي تؤثِّر في القلب والشرايين والأوردة، في الجذع والساقين والذراعين. وبما أنَّ هذه الإجراءات يمكن أن تبين اتجاه ومعدل تدفق الدَّم في الغرف والأوعية الدموية في القلب، فإنها تُمكن الأطباء من تقييم بنية ووظيفة هذه الأجزاء؛ فعلى سَبيل المثال، يمكن للأطباء تحديد ما إذا كانت صمامات القلب تُفتح وتُغلق بشكل صحيح، وما إذا كان هناك تسرُّب عندما تُغلق ومقدار ذلك، وإذا ما كان تدفق الدَّم طبيعيًا أم لا. ويمكن أيضًا اكتشاف الوصلات غير الطبيعية بين أحد الشرايين والأوردة أو بين حجرات القلب.

كيف يَجرِي تَخطيطُ صدى القلب

تصدر الموجات فوق الصوتية بواسطة مسبار أو مجسّ يُرسِل ويكشف الموجات فوق الصَوتية (المحوِّل أو الترجام). وفي معظم الأحيان، يُحمَل المحوِّل يدويًا ويوضَع على الصدر فوقَ القلب. يضع الفاحصُ مادة هلامية على الصدر تحت المحوِّل للمساعدة على نقل الموجات الصوتية نحو الصَّدر. ويتم توصيل المحوِّل بجهاز كمبيوتر يعرض صورة على الشاشة، ويخزِّن الصورة رقميًا. ومن خلال تغيير موضع وزاوية المحوِّل، يمكن للأطباء إظهار القلب والأوعية الدموية الرئيسية القريبة بزوايا مختلفة، وبذلك يمكنهم الحصول على صورة دقيقة لبنية ووظيفة القلب. وخلال مراحل مختلفة من الفحص، سوف يحتاج الأشخاص إلى كتم أنفاسهم لمدة 10 ثانية لضمان الحصول على صور واضحة. ويعدُّ تَخطيط صدى القلب غيرَ مؤلم، ويستغرق 20 إلى 30 دقيقة.

تَخطيط صَدَى القَلب الدوبلري اللوني
تَخطيط صَدَى القَلب الدوبلري اللوني
VIDEO

يمكن استخدامُ تخطيط صدى القلب عبر المريء Transesophageal echocardiography إذا كان الأطباء بحاجة إلى الحصول على مزيد من الوضوح، أو لتحليل الشريان الأبهر أو البنَى في الجزء الخلفي من القلب (وخاصة الأذين الأيسر أو البطين الأيسر). وفي هذا الإجراء، يُمرَّر أنبوب مرن صغير مع محوِّل الموجات فوق الصوتية في طرفه نحوَ حلق الشخص فالمريء، بحيث يصبح المحوِّل خلف القلب مباشرةً. وبما أنَّ هذا الإجراء مزعج، تجري تهدئة الشخص وتخديرُ الحلق باستخدام رذاذ مخدِّر. كما يُستخدم تخطيط صدى القلب عبر المريء أيضًا عندما يصعب إجراء تخطيط صدى القلب العادي بسبب السِّمنة أو اضطرابات الرئة أو مشاكل تقنيَّة أخرى، أو عندما يبحث الأطباء عن أمراض محدَّدة، مثل التهاب شغاف الصمام التاجي أو الصِّمام الأبهري أو وجود جلطة داخل القلب.

تخطيط صدى القلب عبر المريء
تخطيط صدى القلب عبر المريء

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
تَخطيط صَدَى القَلبِ ذو البُعدَين
Components.Widgets.Video
تَخطيط صَدَى القَلبِ ذو البُعدَين
يوفر تَخطيطُ صَدَى القَلبِ ذو البُعدَين Two-dimensional echocardiography صورة متحركة للقلب. وقريبًا...
لمحة عامة عن داء الشرايين المُحيطيَّة
Components.Widgets.Video
لمحة عامة عن داء الشرايين المُحيطيَّة

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة