أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

الفُصام (انفصام الشخصية)

حسب

The Manual's Editorial Staff

تمت مراجعته جمادى الثانية 1443

ما هو الفصام؟

الفصام هو مرض نفسي خطير يفقد فيه الشخص اتصاله بالواقع (ذُهان).قد يعاني الشخص المصاب بالفصام من الهلوسات (رؤية أو سماع أشياء غير حقيقية)، أو يعتقد بوجود أشياء غير مألوفة على أنها حقيقية.

ما الذي يُسببُ الفصام؟

يعتقد الأطباء بأن الفُصام ينجم عن مشكلة في تطور الدماغ.

لا يعلمُ الأطباء بشكلٍ دقيقٍ ما الذي يُسبِّبُ الفصام.ولكن، يزداد احتمال الفصام في الحالات التالية:

  • عند وجود أفراد آخرين في العائلة مصابين بالفصام - منشأ وراثي

  • إذا كان لدى الشخص مشاكل طبية معينة قبل أو بعد الولادة، مثل بعض حالات العدوى، أو عدم الحصول على ما يكفي من الأكسجين، أو نقص الوزن عند الولادة

لا ينجم الفصام عن سوء تعامل الأبوين أو مآسي الطفولةولكن، يمكن للتجارب والخبرات المرهقة نفسيًا أن تُحرِّضُ الفصام لدى الشخص الذي يوجد لديه استعدا للإصابة به.

ما هي أعرَاض الفصام؟

قد يبدأ الفصام بشكل مفاجئ (على مدى أيام أو أسابيع)، أو بشكل تدريجي (على مدى سنوات).

غالبًا ما يُعاني المصابين بالفصام من:

  • الأوهام

  • الهلوسات

الأوهام هي اعتقادات غير صحيحة.ولكن الأوهام في سياق الإصابة بالفصام لا تكون مشابهة للاعتقادات الخاطئة الشائعة.حيث يعتقد الكثير من الأشخاص بأمور يراها الآخرون غير صحيحة.ولكن في الفصام، يعتقد الأشخاص بأمور معينة حتى عند توفر أدلة قوية على خطئها أو عدم واقعيتها.على سبيل المثال، قد يعتقد الشخص:

  • بأن فقرات من الكتب، أو الصحف، أو كلمات الأغاني تتحدث عنه

  • بأنه يمكن للآخرين قراءة أفكاره، أو بأن أفكاره يجري نقلها إلى الآخرين

  • بأن أشخاصًا في الخارج يطاردونه ويودون القبض عليه

  • بأنه شخص مشهور، مثل يسوع المسيح أو رئيس الدولة

تنطوي الهلوسات على سماع، أو رؤية، أو الإحساس بطعم، أو تحسس أشياء غير موجودة.يُعد سماع الأصوات من أكثر أنواع الهلوسة شيوعًا.غالبًا ما تكون تلك الأصواتُ عبارة عن تعليقاتٍ مُهينة للشخص أو أوامر للقيام بشيء ما.

تنطوي الأعراضُ الأخرى للفصام على ما يلي:

  • انعدام أو تدني العواطف تجاه الآخرين

  • التحدث بشكل قليل جدًا، بما في ذلك الإجابة عن الأسئلة بكلمةٍ أو كلمتين

  • قلة الاهتمام بالأنشطة

  • عدم الاكتراث لبناء علاقات مع الآخرين

  • تشوش التفكير

  • تشوش الكلام

  • مشاكل في الانتباه أو تذكّر الأشياء

لا يمكن اعتبار مجرد التفكير أو السلوك غير الاعتيادي على أنه فصام.يُسبِّب الفُصام أعراضًا شديدةً تكفي لخلق مشاكل في المنزل، وفي العمل، ومع الأشخاصٍ الآخرين.

تشير الإحصائيات إلى 1 من كل 5 أشخاص مصابين بالفصام يحاول الانتحار، وتراود الكثير من المصابين بالفصام فكرة الانتحار.

على الرغم من أن الأشخاص الذين يعانون من الفصام قد يكون لديهم نوبات انفجار عاطفي ويبدون مخيفين في بعض الأحيان، إلا أنهم يكون أكثر ميلاً بدرجة قليلة فقط للعنف، وذلك بالمقارنة مع الآخرين.

كيف يستطيع الأطباءُ معرفة ما إذا كان الشخص يعاني من الفصام؟

لا يوجد اختبار محدد لتشخيص الفصام.يُشخِّص الأطباءُ الفصام بناءً على أعراض الشخص.يجب أن تكون الأَعراض:

  • موجودة لمدة 6 أشهر على الأقل

  • تُسبب مشاكل في العمل، أو المدرسة، أو العلاقات

كما قد يُجري الأطباء اختبارات للتحري عن المشاكل الطبية أو مشاكل الإدمان على المخدرات التي قد تكون السبب في السلوك، وتحتاج إلى أنواع مختلفة من العلاج.

كيف يعالج الأطباء الفصام؟

كلما بدأ العلاج في وقت أبكر، كلما تحسن الشخص بشكل أفضل.تنطوي المُعالجة على ما يلي:

  • الأدوية لعلاج الأعراض

  • التحدث بانتظام مع الطبيب النفسي

  • تساعد برامج إعادة التأهيل والدعم المصابين بالفصام على العمل، والتسوق، ورعاية أنفسهم، وتدبير شؤون المنزل، والتعايش مع الآخرين

  • تساعد الاستشارة النفسية على فهم الفصام والتعامل معه

  • في بعض الأحيان يكون من الضروري تقديم العلاج في المستشفى

quiz link

Test your knowledge

Take a Quiz! 
iOS ANDROID
iOS ANDROID
iOS ANDROID
أعلى الصفحة