أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

داء المبيضات المخاطي الجلدي المزمن

حسب

James Fernandez

, MD, PhD, Cleveland Clinic Lerner College of Medicine at Case Western Reserve University

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو القعدة 1437| آخر تعديل للمحتوى ذو الحجة 1437

داء المبيضات الجلدي المخاطي المزمن (اضطراب عَوَز مَناعيّ وراثي) هو عدوى مستمرة أو متكررة بالCandida (أحد أنواع الفطور)، وينجم عن خلل في الخلايا التائية (خلايا لمفَاوية).

  • يُسبب داء المبيضات المخاطي الجلدي المزمن عدوى فطرية متكررة أو مزمنة في الفم، وفروة الرأس، والجلد، والأظافر.

  • ولتشخيص هذا الاضطراب، يقوم الطبيب بفحص عَيِّنَة من المنطقة المصابة تحت المجهر، ثم إجراء اختبارات دموية للتأكد من الطفرات التي تسبب ذلك.

  • يمكن للأدوية المُضادَّة للفطريات أن تساعد على السيطرة على العدوى، ولكن يجب أن تؤخذ لفترة طويلة.

في حال تعطل الخلايا التائية، فإن الجسم يصبح أقل قدرة على مُكافحَة حالات العَدوَى الفطريَّة، بما في ذلك الإصابة بCandida (المبيضات دَاء المبيضات دَاء المبيضَّات candidiasis هُوَ عَدوى تنجُم عن العديد من أصناف المبيضَّة Candida، خُصوصًا المُبيضَّة البيضاء Candida albicans، ويُعدًّ النَّوع الأكثر شُيُوعًا لداء المبيضَّات عَدوى سطحيَّة... قراءة المزيد دَاء المبيضات )، وهي من أنواع الخمائر. إذا كانت الأجزاء الأخرى من الجهاز المناعي (مثل الأجسام المضادة) تعمل بصورة سليمة، فقد يتمكن الجسم من مُكافحَة أنواع العدوى الأخرى. ولكن، عند بعض المرضى المصابين بهذا الاضطراب، تكون الأجسام المُضادَّة معطلة أيضًا، مما يجعلهم عرضة للأنواع المختلفة من العدوى.

ينجم داء المبيضات المخاطي الجلدي المزمن عن طفرة في جينات محددة. وبحسب الجين المصاب بالطفرة، فيمكن أن تكفي طفرة واحدة أو اثنتين (واحدة من كل من الأبوين) للإصابة بهذا الاضطراب.

الأعراض

في الأشخاص الذين يعانون من داء المبيضات الجلدي المخاطي المزمن، تتطور عدوى المبيضات وتتكرر أو تستمر، وعادة ما تبدأ خلال مرحلة الطفولة، وقد تبدأ في بعض الحالات في بدايات مرحلة البلوغ .

غالبًا ما يكون العرض الأول عند الرضع هو السلاق الذي يصعب علاجه، وطفح الحفاض، أو كلاهما. تختلف درجة الخطورة.

قد يُسبب داء المبيضات المخاطي الجلدي المزمن تشقق أو تسمك أو تبدل لون واحد أو أكثر من الأظافر. يمكن للطفح الجلدي المشوه أن يغطي الوجه وفروة الرأس. والطفح الجلدي متقشرًا وسميكًا وقد ينضح. قد يُسبب الطفح الجلدي على فروة الرأس تساقط الشعر.

عادة ما يكون هذا الاضطراب مزمنًا، لكنه لا يُؤثِّر في المعدل الوسطي للعمر.

يشكو الكثير من المرضى مما يلي أيضًا :

التَّشخيص

  • فحص عَيِّنَة من المنطقة المصابة تحت المجهر

  • تقييم الطبيب

  • الاختبارات الجينية في بعض الأحيان

قد يشتبه الطبيب بعدوى Candida عندما يعاني المريض من عدوى متكررة في الفم، وفروة الرأس، والجلد، والأظافر، مترافقة مع تغيرات جلدية مميزة. يمكن لفحص عَيِّنَة من المنطقة المصابة تحت المجهر والتعرف إلى الخميرة أن يساعد على التأكد من أن عدوى Candida هي السبب.

وبما أن المرضى غير المصابين بعَوَز مَناعيّ يُصابون من حين لآخر بعدوى Candida، فإن الأطباء يقومون بالتحقق من وجود عوامل خطر شائعة لعدوى Candida، مثل مرض السكّري أو استخدام حديث للمضادَّات الحيوية. أما إذا لم تكن لدى المرضى المصابين بعدوى Candida المتكررة أية عوامل خطر لعدوى Candida، فمن المرجح أن يكون التشخيص هو داء المبيضات الجلدي المخاطي المزمن.

يمكن لاختبارات الدَّم التي تتحرى وجود طفرة جينية محددة أن تؤكد التَّشخيص.

المُعالجَة

  • الأدوية المُضادَّة للفطريات

  • الغلُوبُولين المناعي أحيانًا

عادة ما يكون من الممكن السيطرة على العدوى باستخدام دواء مُضادَ للفطريَّات يُطبق على الجلد. إذا استمرت العدوى، فقد يكون من الممكن علاجها على نحو فعال باستخدام فلوكونازول fluconazole أو غيره من الأدوية المُضادَّة للفطريات التي تؤخذ عن طريق الفم. قد يكون من الضروري استخدام هذه الأدوية لفترة طويلة.

وقد تعطى الغلُوبُولينات المناعية أحيانًا (الأجسام المُضادَّة التي تؤخذ من دم شخص يتمتع بجِهاز مَناعيّ سليم). قد يكون من الممكن حقنها في الوريد بمعدل مرة واحدة في الشهر، أو تحت الجلد بمعدل مرة واحدة في الأسبوع أو مرة واحدة في الشهر.

يجري التعامل مع اضطرابات الغدد الصماء وأمراض المناعة الذاتية بحسب الحاجة.

آخرون يقرأون أيضًا
اختبر معرفتك
تأثيرات الشيخوخة على جهاز المناعة
مع تقدم العمر، يصبح جهاز المناعة أقل فعالية في أي من الطرق التالية؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة