أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

الإنهاكُ الحراري

حسب

David Tanen

, MD, David Geffen School of Medicine at UCLA

ذو القعدة 1440 تمت مراجعته طبيا

الإنهَاكُ الحراريّ هُوَ فقدان مفرط للأملاح (الشَّوارد) والسوائل بسبب الحرارة، ممَّا يُؤدِّي إلى انخفاض حجم الدَّم الذي يُسبِّب العديد من الأعراض، وتنطوي أحيانًا على الإغماء أو الانهيار.

الأعراض

تَميلُ الأَعرَاض إلى أن تكُون مُبهَمة وتُشبهُ أعرَاض العديد من الأمرَاض الأخرى،وقد لا يُدرِكُ المرضى أن الأعراض لديهم ترتبِطُ بالحرارة.تنطوي الأَعرَاض على:

  • الدَّوخة

  • خفَّة الرأس

  • الضعف

  • التَّعب

  • الصُّدَاع

  • تغيُّم الرؤية

  • ألم العضلات

  • الغثيان

  • التقيُّؤ

قَد تحدُث تشنُّجات عضليَّة، ولكنها لا تحدُث غالباً؛وقد يشعر المرضى بالإغماء أو حتى يفقدون الوعي عند الوُقوف.يعدُّ التعرُّق الغزير شائعاً،وقد يتسرع مُعدَّل نبضات القلب ومُعدَّل التنفُّس،وقد ينخفض ضغط الدَّم؛

وعلى العكس من ضربة الحرارة ضربةُ الحرارة ضَربة الحرارة هيَ حالة تُهدِّدُ الحياة وتُؤدِّي إلى ارتفاع كبيرٍ في درجة حرارة الجسم وخلل في وظائف العديد من الأجهزة العضوية، (انظُر لمحة عامَّة عن اضطرابات الحرارة أيضًا). ويمكن أن تَحدُثَ... قراءة المزيد ، لا يحدث التَّخليطُ الذهنِي وعدم التنسيق في الإنهاك الحراريّ،كما تكون درجةُ حرارة الجسم طبيعيةً عادةً؛ وإذا كانت مرتفعةً، لن تزيد بشكلٍ عام على 104 فهرنهايت (40 درجة مئويَّة) أيضًا.

التَّشخيص

  • الأَعرَاض وتاريخ التعرض إلى الحرارة

يجري تشخيصُ الإنهاك الحراري استنادًا إلى الأَعرَاض والحُدوث من بعد التعرُّض إلى الحرارة عادةً،وقد يحتاجُ الأطباءُ إلى إجراء فُحوصات مخبريَّة إذا اشتبهوا في حالةٍ أخرى من غير الإنهاك الحراري، أو أحيانًا لقياس مستويات الصوديوم في الدَّم عند الأشخاص الذين ربَّما شربوا كميات كبيرة من الماء العاديّ.

المُعالجَة

  • الراحة في بيئة باردة

  • التعويض عن السوائل والأملَاح

تنطوي المُعالَجةُ على الراحة (التوقف عن ممارسة النشاطات) والابتعاد عن البيئة الحارَّة والتعويض عن السوائل والأملاح، سواءٌ عن طريق الفم (بالمشروبات الرياضية أو بمحلول من حوالى ليترٍ إلى ليترين من الماء الذي يحتوي على ملعقتين صغيرتين من الملح)، أم عن طريق الوريد.كما يُمكن أن يُساعِد خلعُ الملابس أو التخفيف منها وترطيب الجلد أو تطبيق قطع قماش رطبة على تبريد الجسم أيضًا.

بعدَ تلقِّي السوائل، يحدث الشفاء عند المرضى بشكلٍ سريعٍ وكاملٍ عادةً.

أعلى الصفحة