أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

تضيق المترالي

(تضيق الصمام المترالي)

حسب

Guy P. Armstrong

, MD, North Shore Hospital, Auckland

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رجب 1437| آخر تعديل للمحتوى شعبان 1437
موارد الموضوعات

تضيق المترالي هو تضيق في فتحة الصمام المترالي يعيق تدفق الدَّم من الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر.

  • عادةً ما ينجم تضيق المترالي عن الحُمَّى الروماتيزمية، ويمكن أن يكون حالة ولادية.

  • لا يُسبب تضيق الصمام المترالي أية أعراض إلا إذا كان شديدًا.

  • يضع الطبيب التَّشخيص بعد سماع نفخات القلب المميزة بواسطة السماعة الطبية الموضوعة بمواجهة القلب، أو استخدام تخطيط صدى القلب لتشخيص أكثر تفصيلاً.

  • يبدأ العلاج باستخدام مدرات البول وحاصرات بيتا أو حاصرات قنوات الكالسيوم.

  • يمكن أن يتمدد الصمام وينفتح باستخدام القثطرة، ولكن كثيرًا ما يحتاج الصمام إلى استبدال، وهو ما يستدعي إجراء جراحة قلب مفتوح.

يقع الصمام المترالي في الفتحة بين الأذين الأيسر والبطين الأيسر. ينفتح الصمام المترالي للسماح للدم بالتدفق من الأذين الأيسر لملئ البطين الأيسر، ثم ينغلق عند تقلص البطين الأيسر لضخ الدَّم في الشريان الأبهري. إذا كان الشخص مصابًا بحالة مرضية تزيد من ثخانة طيات الصمام فسوف تتضيق فتحة الصمام. يمكن في بعض الأحيان أن يفشل الصمام في الانغلاق بشكل كامل، ونتيجة لذلك يحدث القلس المترالي.

في تضيق المترالي، يتراجع تدفق الدَّم من خلال فتحة الصمام المتضيق. ونتيجة لذلك، يزيد حجم وضغط الدَّم في الأذين الأيسر، ويتضخم الأذين الأيسر. غالبا ما يخفق الأذين الأيسر المتضخم بسرعة وبنمط إيقاع غير منتظم (وهو ما يُسمى الرجفان الأذيني). ونتيجة لذلك، تتراجع كفاءة القلب في ضخ الدم، لأن حركة الأذين تكون ارتجافية أكثر من كونها عملية ضخ للدم. وبالتالي، لا يتدفق الدَّم من خلال الأذين بشكل سريع، ويمكن أن تتشكل خثرات دموية داخله. إذا تحللت إحدى الخثرات وأصبحت صمّة فسوف يَجرِي ضخها خارج القلب وقد تسد أحد الشرايين، مما قد يسبب السكتة الدماغية أو غير ذلك من الأضرار.

إذا كان تضيق المترالي شديدًا، فسوف يزيد من الضغط في الأوعية الدموية في الرئتين، مما يؤدي إلى فشل القلب وتراكم السوائل في الرئتين وانخفاض مستوى الأكسجين في الدم. وفي حال حدوث الحمل عند امرأة مُصابة بتضيق المترالي الشديد، فقد تُصاب بفشل قلبي بشكل سريع.

الأسباب

ينجم التضيق المترالي بشكل دائم تقريبًا عن الحُمَّى الروماتيزمية، وهي مرض يحدث في مرحلة الطفولة بعد الإصابة بحالات غير معالجة من التهاب الحلق بالعقديات أو الحُمَّى القرمزية. وفي أيامنا هذه أصبحت الحمى الروماتيزمية نادرة في أمريكا الشمالية وأوروبا الغربية، وذلك لأن المضادَّات الحيوية تستخدم على نطاق واسع لعلاج العدوى. ولهذا، فإن تضيق الصمام المترالي في تلك المناطق يحدث غالبًا عند كبار السن الذين سبق لهم الإصابة بالحُمَّى الروماتيزمية في فترات شبابهم دون أن يُعالجوا حينها بالمضادَّات الحيوية، أو عند المرضى الذين انتقلوا من السكن في المناطق لا تستخدم فيها المضادَّات الحيوية على نطاق واسع. تكون الحمى الروماتيزمية في مثل هذه المناطق شائعة، وتؤدي إلى تضيق الصمام المترالي عند البالغين والمراهقين، وحتى عند الأطفال أحيانًا. عندما تكون الحُمَّى الروماتيزمية هي السبب في تضيق الصمام المترالي، فقد تلتحم طيات الصمام جزئيًا مع بعضها البعض.

وفي حالات أقل شيوعًا، قد يتنكس الصمام ويتراكم فيه الكالسيوم عند بعض كبار السن. يميل تضيق الصمام المترالي إلى أن يكون أقل حدة عند هؤلاء المرضى.

نادرًا ما يكون تضيق المترالي موجودًا منذ الولادة (عيب خلقي). نادرًا ما يعيش الرضع الذين ولدوا بتضيق المترالي لما بعد عمر السنتين، إلا إذا أجريت لديهم جراحة.

الأعراض

عادة ما لا يسبب تضيق الصمام المترالي المعتدل أية أعراض. في نهاية المطاف يحدث الاضطراب وتظهر لدى المرضى أعراض مثل ضيق التنفُّس وينتابه التعب بسهولة. قد يشعر المرضى الذين يعانون من الرجفان الأذيني بالخفقان (الإحساس بنبضات القلب).

ويصبح المرضى معوقين بشدة بعد 7 إلى 9 سنوات من ظهور الأعراض. قد يحدث ضيق التنفُّس حتى في أثناء الراحة. يمكن أن يتحسن التنفس عند بعض المرضى عند دعم الرأس بوسائد إضافية أو الجلوس في وضعية مستقيمة. ويُعد احمرار الوجنتين من العلامات المميزة عند المرضى الذين تنخفض لديهم مستويات الأكسجين في الدَّم ويرتفع لديهم ضغط الدَّم في الرئتين (الوجه المترالي).

قد يُصاب المرضى بسُعال مدمّى (نفث دموي hemoptysis) إذا تسبب الضغط العالي في انفجار الوريد أو الشعيرات الدموية في الرئتين. عادة ما يكون النزف في الرئتين طفيفًا، ولكن إذا حدث النفث الدموي، فيجب تقييم الحالة من قبل الطبيب على وجه السرعة، وذلك لأن النفث الدَّموي يشير إلى تضيق الصمام المترالي الشديد أو مشكلة خطيرة أخرى.

التشخيص

  • الفحص السريري

  • تخطيط صدى القلب

يمكن للطبيب سماع أصوات النفخات القلبية المميزة باستخدام السماعة الطبية والتي تحدث بالتزامن مع مرور الدم عبر فتحة الصمام المتضيقة من الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر. وعلى العكس من الصمام الطبيعي الذي ينفتح بصمت، فإن الصمام الشاذ غالبًا ما يُصدر صوتًا يُسمى (الصكة) عندما ينفتح للسماح الدَّم بالعبور نحو البطين الأيسر. وعادة ما يَجرِي تأكيد التَّشخيص بواسطة تخطيط صدى القلب الذي يستخدم الموجات فوق الصوتية لإنتاج صورة للصمام المتضيق وتدفق الدم من خلاله. كما يوفر كل من تخطيط كهربية القلب (ECG) والتصوير بالأشعَّة السِّينية معلومات مفيدة أيضًا.

المُعالَجة

  • في بعض الأحيان إصلاح أو استبدال الصمام

لا يحدث تضيق الميترالي عند اتباع إجراءات الوقاية من الحُمَّى الروماتيزمية من خلال المُعالَجَة الفورية لالتهاب الحلق بالبكتريا العقدية باستخدام المضادَّات الحيوية المناسبة.

لا داعٍ للعلاج عند الأشخاص الذين لا تظهر لديهم أية أعراض.

يشمل العلاج، عند الحاجة له، استخدام مدرات البول وحاصرات بيتا أو حاصرات قنوات الكالسيوم. يمكن لمدرات البول، التي تزيد من إنتاج البول، أن تقلل من ضغط الدَّم في الرئتين عن طريق خفض حجم الدم. تساعد حاصرات بيتا، والديجوكسين، وحاصرات قنوات الكالسيوم على إبطاء معدل ضربات القلب غير الطبيعية والتي قد تحدث مع الرجفان الأذيني. من الضروري وصف مضادَّات التخثُّر لمنع تشكل جلطة دموية لدى المرضى الذين يعانون من الرجفان الأذيني.

إذا لم ينجح العلاج الدوائي في الحدّ من الأَعرَاض بشكل كافٍ، فقد يلجأ الطبيب إلى إصلاح الصمام أو استبداله.

في كثير من الأحيان يكون من الممكن فتح الصمام باستخدام إجراء يسمى بضع الصمام بالبالون. في هذا الإجراء، يَجرِي إدخال قثطرة متصلة ببالون في نهايتها إلى القلب عبر أحد الأوردة (انظر القَثطَرة القلبيَّة). وحالما تجتاز القثطرة الصمام، يجري نفخ البالون لفصل شرفات الصمام عن بعضها البعض. بدلا من ذلك، قد يُجري الطبيب جراحة قلبية لفصل الطيات الملتحمة مع بعضها. إذا كان الصمام متضررًا جدًّا، فقد يَجرِي استبداله جراحيًا بصمام اصطناعي.

من الضروري وصف المضادَّات الحيوية للمرضى الذين جرى استبدال الصمام لديهم، وذلك قبل إجراء العمليات الجراحية أو المعالجات الأسنان أو الإجراءات الطبية (انظر جدول: ما هي الإجراءاتُ التي تَستدعي استخدامَ المضادَّات الحيوية الوقائية*؟) للحد من خطر الإصابة بعدوى على الصمام القلبي البديل (التهاب الشغاف العدوى).

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
الدَّاء الشَّرياني المُحيطي
Components.Widgets.Video
الدَّاء الشَّرياني المُحيطي
يتكوّن الجهاز القلبي الوعائي من القلب والأوعية الدَّمويَّة والدَّم. يقوم الدَّم بالعديد من الوظائف،...
رأب الصمام المترالي
Components.Widgets.Video
رأب الصمام المترالي
القلبُ هو عضلة نابضة تضخ الدَّم إلى جميع أنحاء الجسم. داخل القلب، تقوم أربعة صِمامات بتوجيه جريان الدَّم...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة