أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
اعتلال الكلية السكّري
اعتلال الكلية السكّري
اعتلال الكلية السكّري

الكُلى هي زوج من الأعضاء الصغيرة على شكل الفاصولياء، تتوضَّع أمام الظهر وخلف الأضلاع السفليَّة. ورغم ولادة الأشخاص وهم يحملون زوجًا من الكلى، إلَّا أنَّه يمكن للجسم الاستمرار بأداء وظائفه بكفاءة مع وجود كلية سليمة واحدة فقط.

تشتمل وظائف الكلى على موازنة محتوى السوائل في الجسم، وتنظيم ضغط الدَّم وإنتاج خلايا الدَّم الحمراء، وتصفية الفضلات من الجسم. تتكون كل كلية من نَحو مليون وحدة تصفية تسمى النفرونات nephrons. يحتوي كل نفرون على كتلة ملتوية من الأوعية الدَّمويَّة الصغيرة تُسمَّى الكُبيبات glomeruli. تسمح الكبيبات نصف النَّفوذة بمرور الماء والفضلات الذوَّابة فيه من الدَّم عبر الغشاء؛ ثم يَجرِي طرح الفضلات التي تمَّت تصفيتها من الجسم على شكل بول.

داء السكّري هو اضطراب ناجم عن وجود كمية مفرطة من الغلُوكُوز أو سكر الدَّم في مجرى الدَّم، ممَّا قد يُلحق الضرر بالغشاء، ويؤدي إلى ارتفاع ضغط الدَّم. تؤدي هذه الزيادة في ضغط الدَّم إلى تصفية الكُلى للكثير من الدَّم، وإجهاد النيفرون وإلحاق الضرر به. تُعرف هذه الحالة بإسم اعتلال الكلية السكّري diabetic nephropathy. ونتيجة لتوقُّف المُرشِّحات الكُبيبيَّة للنفرون عن العمل، تبدأ الفضلات بالتَّراكم في الجسم في الوقت الذي يجب أن تتمُّ تصفيتها، وتُفقدُ بروتينات دمويَّة ضروريَّة ينبغي الاحتفاظ بها.

لا تظهر أعراض هذا الاضطراب غالبًا إلَّا بعد أن تصل نسبة تضرُّر الكلى إلى 80%. وعند ظهور الأعراض تكون مشتملة غالبًا على التورم، والتعب، ونَقص الشَّهية، وارتفاع ضغط الدم، والتبوُّل المفرط والعطش الشديد.

وعندما تتراوح نسبة فقدان وظائف الكُلى بين 85-90%، يُستخدم مصطلح "الفشل الكلوي انتهائي المرحلة end stage kidney failure"، ويصبح غَسل الكُلى أو زرع الكلى ضروريًّا. سوف يحدث اعتلال الكلية عند حَوالى 10 إلى 20% من مرضى السكّري، ولكن يمكن لأسلوب الحياة الصحي أن يُؤخر أو حتى يمنع حدوث هذه الحالة؛ حيث يشتمل على الضبط الدقيق لمستويات الغلوكوز والمحافظة على النشاط وعلى ضغط الدَّم ضمن مجاله الطبيعي وعلى الوزن الصحي.