أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
الإخصاب في المختبر
الإخصاب في المختبر
الإخصاب في المختبر

تنتج الخصيتان عند الرجال البالغين نَحو نصف مليار نطفة يوميًّا. وفي المقابل، يَجرِي تنبيهُ مبيضي المرأة لإنماء بضع بيوض شهريًّا. تصل بيضة واحدة فقط من هذه البيوض إلى مرحلة النضج عادةً، بحيث تكون مؤهَّلةً لأن تتخصَّب.

يكون حدوث التَّخصيب مقتصرًا على فترة الإباضة: الفترة من الدورة الشهريَّة عند المرأة والتي تتحرَّر خلالها البيضة النَّاضجة من المبيض، وتنتقل عبر البوق الرَّحمي. ومن أجل حدوث الحمل، يجب أن تقوم إحدى النطاف بتخصيب البيضة الناضجة خلال فترة وجودها في البوق الرحمي. يجب أن تُزرع البيضة المُخصَّبة في الرحم، لتشكيل المضغة.

يُعرَّف العُقم Infertility بأنه عدم القدرة على إنتاج مضغةٍ بشكل طبيعي رغم محاولة حدوث حملٍ لمدَّة سنة على الأقل. يمكن أن تنجمَ هذه الحالة عن عَوامِل عند الذكور والإناث على حدٍّ سواء.

الإخصاب في المختبر In vitro fertilization هو تقنية شديدة التَّعقيد، تُستخدَم لمساعدة الأزواج الذين يُعانون من العُقم على إنجاز الحمل. وللقيام بالإخصاب في المختبر بشكلٍ نموذجي، تجري معالجة المرأة في البداية باستعمال أدوية الخصوبة التي تُنبِّه إنتاج العديد من البيوض الناضجة. وبمجرَّد وصول هذه البيوض إلى مرحلة النُّضج، يَجرِي إدخال إبرة من خلال المهبل لأخذ البيوض؛ ثم يَجرِي وضع البيوض في طبق مختبر أُعِدَّ بشكلٍ خاص.

بعدَ القيام بإجراءٍ يٍُسمَّى غسل النطاف sperm washing، يَجرِي مزج النطاف مع البيوض المُسترجَعة. يمكن القيام بذلك من خلال استخدام إبرةٍ أخرى لحقن النطفة في نواة البويضة؛ أو يمكن وضع النطاف مع البيوض في طبق المختبر الخاص. وتكون علامة حدوث الإخصاب هي عندما تبدأ البيوض بالانشطار أو الانقسام إلى خلايا مُتعدِّدة. ينبغي وضغ المُضغات في الرحم، بعد نَحو 72 ساعة من الإخصاب.

وللقيام بنقل المضغة، يَجرِي إدخال أنبوب مرن، يُسمَّى القثطار، في المهبل، من خلال عنق الرحم إلى الرحم. توضع المُضغات في الرحم عن طريق القَثطَار. يمكن استعمال أدوية إضافية لتحسين احتمال انزراع المُضغات في الرحم. ومن أجل زيادة فرصة نجاح الحمل، يَجرِي نقل أكثر من مضغةٍ عادةً. ويمكن أن يؤدي هذا إلى حدوث حملٍ بأكثر من جنين في بعض الأحيان.

في هذه الموضوعات
تقنيات الإنجاب بمساعدة