Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

الكسور (الجزء الثاني)
الكسور (الجزء الثاني)
الكسور (الجزء الثاني)

يتكون الهيكل العظمي من 206 عظمة، وهو يوفر الدعم ويسمح بالحركة ويحمي أعضاء الجسم الداخلية. في بعض الأحيان، يَجرِي تطبيقُ عدد من الضغط على العظام، ممَّا يؤدي إلى ما يعرف باسم الكسر. ويتمُّ تصنيف الكسور غالبًا إما إلى مفتوحة أو مغلقة.

الكسر المفتوح open fracture هو كسر تثقب فيه قطعةٌ من العظم المكسور الجلدَ لتبرز من خلاله. وقد يكون حدوث هذا خطيرًا بسبب بروز العظم الذي يزيد من خطر حدوث العدوى. الكسر المغلق closed fracture هو كسر يكون فيه العظم مكسورًا، دون أن يبرز من خلال الجلد.

الكسر الانضغاطي compression fracture هو كسر مغلق يحدث عند انضغاط عظمتين أو أكثر على بعضهما بعضًا. يحدث هذا عادةً في عظام العمود الفقري، وقد ينجم عن السقوط بوضعيَّة الوقوف أو الجلوس أو نتيجة هشاشة العظام المتقدمة.

الكسر القَلعي an avulsion fracture هو كسر مغلق تنكسر فيه قطعةٌ من العظم نتيجة حدوث تقلُّص مفاجئ وقوي للعضلة. ومن الشائع حدوث هذا النوع من الكسور عند الرياضيين الشباب، فهو قد يحدث عندما لا يجري تمطيط العضلات بشكلٍ صحيحٍ قبل بدء النشاط. كما قد يحدث هذا الكسر نتيجة التَّعرُّض لإصابة.

يكون الكسر المنحشر impacted fracture مشابهًا للكسر الانضغاطي، ولكنَّه يحدث داخل نفس العظم. وهو كسرٌ مغلق يحدث عند تطبيق الضغط على طرفي العظم، مما يؤدي إلى انقسامه إلى شظيَّتين تنحشران في بعضهما بعضًا. من الشائع حدوثُ هذا النوع من الكسور عند السقوط، وفي حوادث السيارات. ويجب أن تؤخذ جميع الكسور على محمل الجد. ينبغي على الشخص الذي يعتقد بوجود كسرٍ في العظم أن يسعى للحصول على رعايةٍ طبيَّةٍ فوريَّة.