أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
بعض الأدوية المستخدمة لمُعالَجة أعرَاض وتأثيرات سنّ اليأس

بعض الأدوية المستخدمة لمُعالَجة أعرَاض وتأثيرات سنّ اليأس

الدَّوَاء

الفوائد

المساوئ

الهرمونات الأنثوية

* العلاج بهرمون الإستروجين، مع أو من دُون البروجستيرون

يُخفِّفُ من الهبات السَّاخنة والتعرُّق الليليّ وجفاف المهبل والألم في أثناء الجماع

يُساعِدُ عَلى الوِقاية من هشاشة أو تخلخُل العِظام

العلاج المُشتَرك:

  • يزيد من خطر جلطات الدَّم في الساقين والرئتين، وحُصيَّات المرارة والسلس البوليّ

  • يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي من بعد استخدامه لفترةٍ تتراوح بين 3 إلى 5 سنوات

  • قد يزيد من خطر الإصابة بمرض الشرايين التاجيَّة عند النساء الأكبر سناً

* الإستروجين وحده:

  • يزيد من خطر جلطات الدَّم في الساقين والرئتين، وحُصيَّات المرارة والسلس البوليّ

  • يزيد من خطر الاصابة بسرطان بِطانة الرحم endometrial cance

  • يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي ولكن ربما ليس لسنوات عديدة

البروجستين، مثل أسيتات الميدروكسي بروجستيرون medroxyprogesterone acetate أو البروجستيرون المَسحُوق micronized progesterone (بروجستيرون طبيعيّ وليس اصطناعيّ)

يُقلِّلُ من خطر سَرطان بطانة الرَّحم الذي يترافق مع أخذ الإستروجين وحده

عند استخدام جرعات عالية، يُخفِّفُ من الهبَّات الساخنة

لا يُخفِّفُ من جفاف المهبل

قَد يُخفِّضُ مستويات الكولستيرول الجيِّد

قد يزيد من خطر جلطات الدم في الساقين والرئتين

تأثيراته في خطر الاضطرابات الأخرى أقلّ وُضوحاً

قَد يكُون للبروجستيرون المَسحُوق تأثير سلبي أقل في مُستويات الكولستيرول الجيِّد، ولكنَّه قد يزيدُ من خطر جلطات الدَّم في الساقينِ والرئتين

مُعدِّلات مُستقبلة الإستروجين الانتقائيَّة

أوسبيميفين Ospemifene

يُخفِّفُ الألمَ في أثناء الجماع

قَد يُفاقِمُ الهبَّات الساخنة بشكلٍ مُؤقَّت

مضادَّات الاكتئاب

مثبطات استرداد السيروتونين والنورإيبينفيرين Serotonin-norepinephrine reuptake inhibitors، مثل فينلافاكسين enlafaxine

تُخفِّف من الاكتئاب والقلق والتهيُّج والأرَق

قد تُخفِّفُ من الهبات الساخنة

يُمكن أن تُؤدِّي إلى تأثيراتٍ جانبية استنادًا إلى الدواء، مثل خلل الوظيفة الجنسية والغثيان والإسهَال ونقص الوزن (على المدى القصير)، واكتساب الوزن (على المَدى الطويل) والنُّعَاس وجفاف الفم والتخليط الذهنيّ وزيادة أو انخفاض ضغط الدَّم

مُضادّ للاختِلاج (واحدٌ فقط)

غابابينتين

قد يُقلِّلُ من تكرار الهبات السَّاخنة

يُمكن ان يُؤدِّي إلى تأثيراتٍ جانبيَّةٍ، مثل النُّعاس والدوخة والطفح الجلديّ وتورُّم الساق

* من الصَّعب تحديد ما إذا كان خطر اضطراب مُعيَّن سيزداد بسبب الإستروجين وحده أو بسبب الإستروجين مع البروجستيرون (العلاج على شكلٍ توليفةٍ).

البروتين الشحمي المرتفع الكثافة HDL