أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
بعض التداخلات المُحتملة للأدوية مع الأعشاب الطبيَّة

بعض التداخلات المُحتملة للأدوية مع الأعشاب الطبيَّة

عشبة طبيَّة

الأدوية المُتأثِّرة

التَّداخل

البابونج Chamomile

مضادَّات التَّخَثُّرِ (الأدوية التي تمنع تجلُّط الدَّم، مثل الوارفارين)

قد يؤدي تزامن استعمال البابونج مع مضادَّات التخثُّر إلى زيادة خطر حدوث النَّزف.

المُهدئات (مثل الباربيتوريَّات barbiturates والبنزوديازيبينات benzodiazepines)

قد يُفاقم البابونج أو يُطيل تأثيرات المُهدِّئات.

الحديد

يمكن أن يَحُدُّ البابونج من امتصاص الحديد.

القُنفُذِيَّة Echinacea (جِنس من النباتات)

الأدويَة التي يمكن أن تُلحق الضَّرر بالكبد (مثل الستيرويدات الابتنائيَّة anabolic steroids والأميودارون amiodarone والميثوتريكسات methotrexate والكيتوكونازول ketoconazole)

يمكن أن يؤدي استعمال القُنفُذِيَّة لأكثر من 8 أسابيع إلى إلحاق الضَّرَر بالكبد. قد يزداد خطرُ تضرُّر الكبد عند تزامن استعمال القنفذيَّة مع دواءٍ آخر يمكنه إلحاق الضرر بالكبد.

مُثبِّطات المَناعَة (الأدوية التي تثبِّط جهاز المناعة بشكلٍ مُقصود، مثل الستيرويدات القشرية corticosteroids والسيكلوسبورين cyclosporine)

يمكن للقنفذيَّة إلغاء تأثير مُثبِّطات المناعة من خلال تنشيط الجهاز المناعي.

الإيفيدرا (عنب البحر)* Ephedra

الأدوية المُنشِّطة (مثل الكافيين caffeine والإبينفرين epinephrine والفينيل بروبانولامين phenylpropanolamine والسودوإيفيدرين pseudoephedrine)

يحتوي الإيفيدرا على الإيفيدرين، والذي هو مادَّة منبِّهة تزيد من التأثيرات المنشطة للأدوية الأخرى، ممَّا يزيد من خطر حدوث عدم انتظامٍ في ضربات القلب أو تسرّع في مُعدَّل ضرباته أو حدوث ارتفاع في ضغط الدَّم.

مُثَبِّطات أُكسيداز أُحادِيِّ الأَمين MAOIs (إحدى أنواع مُضادات الاكتئاب)

قد يزيد الإيفيدرين من تأثيرات هذه الأدوية، ويزيد من مخاطر حدوث الآثار الجانبية، مثل الصُّدَاع والرُّعاش وعدم انتظام أو تسرّع مُعدَّل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدَّم.

الأُقحوان Feverfew

مُضادَّات التخثُّر (مثل الوارفارين warfarin)

قد يؤدي تزامن استعمال الأُقحُوان مع مضادَّات التخثُّر إلى زيادة خطر النَّزف.

الحديد

قد يَحُدُّ الأُقحُوان من امتصاص الحديد.

الأدوية المستخدمة في معالجة الشقيقة (مثل الإرغوتامين ergotamine)

قد يؤدي الأُقحُوان إلى زيادة معدل ضربات القلب وضغط الدَّم عند تزامن استعماله مع الأدوية المستخدمة في معالجة الشقيقة.

مضادَّات الالتهاب غير الستيرويديَّة Nonsteroidal anti-inflammatory drugs (NSAIDs

تحُدُّ مضادَّات الالتهاب غير الستيرويديَّة NSAIDs من فعالية الأُقحُوان في الوقاية من الشقيقة ومعالجتها.

الثوم

مُضادَّات التخثُّر (مثل الوارفارين warfarin)

قد يزيد تناول الثوم مع مضادَّات التخثُّر من خطر حدوث النَّزف.

الأدوية التي تُنقِص مستويات السكر في الدَّم (الأدوية الخافضة لسكَّر الدَّم، مثل الأنسولين insulin وغليبيزيد glipizide)

قد يزيد الثوم من تأثيرات هذه الأدوية، مما يؤدي إلى حدوث نقص شديد في مستويات السكر في الدَّم (نَقص سُكَّرِ الدَّم).

مُثَبِّطُات البروتيازِ (مثل إندينافير indinavir أو ساكوينافير saquinavir)، والتي تستخدم لمعالجة عدوى فيروس العوز المناعي البشري (HIV)

يُنقِص الثوم المستويات الدَّمويَّة من مُثَبِّطُات البروتيازِ، ممَّا يجعلها أقلّ فعاليَّة.

الزنجبيل Ginger

مُضادَّات التخثُّر (مثل الوارفارين warfarin)

قد يؤدي تزامن تناول الزنجبيل مع مضادَّات التخثُّر إلى زيادة خطر حدوث النَّزف.

الجنكة Ginkgo

مضادَّات التخثُّر (مثل الوارفارين warfarin) والأسبرين aspirin ومضادَّات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى

قد يؤدي تناول الجنكة مع مضادَّات التخثُّر أو الأسبرين أو مضادَّات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى إلى زيادة خطر حدوث النَّزف.

مُضادّات الاِختِلاج (مثل فينيتوين phenytoin)

قد تحُدُّ الجنكة من فعالية مُضادَّات الاِختِلاج في الوقاية من الاِختِلاجات.

مُثَبِّطُات أُكسيدازِ أُحادِيِّ الأَمين MAOIs، وهو أحد أنواع مُضادات الاكتِئاب

يمكن أن تزيد الجنكة شدَّة تأثيرات هذه الأدوية، وتزيد خطر ظهور الآثار الجانبية، مثل الصُّدَاع والرُّعاش ونوبات الهوس.

الجينسنغ

مضادَّات التخثُّر (مثل الوارفارين warfarin) والأسبرين aspirin ومضادَّات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى

قد يؤدي استعمالُ الجنسنغ Ginseng مع مضادَّات التخثُّر أو الأسبرين أو مضادَّات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى إلى زيادة خطر حدوث النَّزف.

الأدوية التي تُنقِص مستويات السكر في الدَّم (أدوية خافِضٌة لسُكَّرِ الدَّم)

قد يزيد الجينسنغ من تأثيرات هذه الأدوية، ممَّا يؤدي إلى حدوث نقص شديد في مستويات السكر في الدَّم (نَقص سُكَّرِ الدَّم).

الستيرويدات القشريَّة

يمكن أن يؤدي تزامن استعمال الجينسنغ مع الستيرويدات القشريَّة إلى زيادة شدَّة آثارها الجانبيَّة.

الديجوكسين Digoxin

قد يزيد الجينسنغ من مستويات الديجوكسين.

المعالجة بالإِسترُوجين

يمكن أن يؤدي تزامن استعمال الجينسنغ مع الإستروجين إلى زيادة شدَّة آثارها الجانبيَّة.

مُثبِّطات أكسيداز أحاديّ الأمين MAOIs

يمكن أن يسبب الجينسنغ الصُّدَاع والرُّعاش ونوبات الهوس عندما يتزامن استعماله مع مُثبِّطات أكسيداز أحاديّ الأمين MAOIs.

الأدوية الأفيونيَّة المفعول

قد يحُدُّ الجينسنغ من فعالية الأدوية الأفيونيَّة المفعول.

خاتم الذهب (نبات) Goldenseal

مُضادَّات التخثُّر (مثل الوارفارين warfarin)

يمكن أن يُعاكسَ خاتم الذهب تأثيرات مضادَّات التخثُّر، وقد يزيد من خطر تجلُّط الدَّم.

الشاي الأخضر

الوارفارين Warfarin

قد يُنقص الشاي الأخضر من فعالية الوارفارين.

الكافا Kava

المُهدِّئات (مثل الباربيتوريَّات barbiturates والبنزوديازيبينات benzodiazepines)

يمكن للكافا أن تزيدمن شدَّة تأثير المُهدِّئات أو تطيل مدَّة تأثيرها.

عِرق السُّوس Licorice (glycyrriza glabra)

خافضات ضغط الدَّم

يمكن أن يزيدَ عِرق السُّوس من احتباس الملح والماء، ويزيد ضغط الدَّم ممَّا يُنقص فعاليَّة خافضات ضغط الدَّم.

مضادَّات اضطراب النظم

قد يزيد عِرق السُّوس من خطر حدوث اضطرابٍ في نَظم القلب، ممَّا يُنقص فعاليَّة المعالجة بمضادَّات اضطراب النَّظم.

الديجوكسين Digoxin

نتيجة قيام عرق السوس بزيادة إنتاج البول، فإنَّه قد يؤدي إلى خفض مستويات البوتاسيوم الذي يُطرَحُ في البول. يؤدي تزامن تناول عرق السوس مع استعمال الديجوكسين إلى انخفاض مستويات البوتاسيوم، ممَّا يزيد من خطر حدوث سميَّة الديجوكسين.

مُدرَّات البول Diuretics

يمكن أن يؤدي عرقُ السوس إلى زيادة في شدَّة تأثير معظم مُدرَّات البول، ممَّا يُسبِّبُ ازدياد وسرعة نقص البوتاسيوم. قد يتداخل عرق السوس في فعالية مدرَّات البول الموفِّرة للبوتاسيوم، مثل السبيرونولاكتون spironolactone، ممَّا يُنقِصُ من فعاليَّة هذه المُدرَّات.

مُثبِّطات الأكسيداز أحاديّ الأمين MAOIs

يمكن أن يزيدَ عرق السوس شدَّة تأثيرات هذه الأدوية، ويزيد من خطر ظهور الآثار الجانبية، مثل الصُّدَاع والرُّعاش ونوبات الهوس.

السَّلبين (الحرشف البرِّي) Milk thistle

الأدوية التي تُنقِص مستويات السكر في الدَّم (الأدوية الخافِضٌة لسُكَّرِ الدَّم)

قد يزيد الحرشف البرِّي من شدَّة تأثيرات هذه الأدوية، ممَّا يؤدي إلى حدوث نقص شديد في مستويات سكر الدَّم.

مُثَبِّطُات البروتيازِ (مثل إندينافير indinavir أو ساكينافير saquinavir)، والتي تستخدم لمعالجة عدوى فيروس العَوَز المَناعي البَشَري (HIV)

يُنقصُ الحرشف البري المستويات الدَّمويَّة لمثبطات البروتياز، ممَّا يُنقصُ من فعاليَّتها.

المِنشارَةُ النَّخلِيَّة Saw palmetto

المعالجة بالإِسترُوجين وموانع الحمل الفمويَّة

قد تزيد المِنشارَةُ النَّخلِيَّة من شدَّة تأثير هذه الأدوية.

نبتة سانت جونز St. John’s wort

البنزوديازيبينات Benzodiazepines

قد تُنقصُ نبتة سانت جونز من فعاليَّة هذه الأدوية في الحدِّ من شدَّة القلق، وقد تزيد من خطر الآثار الجانبية مثل النعاس.

السيكلوسبورين cyclosporine

يمكن أن تُنقص نبتة سانت جونز المستويات الدَّمويَّة من السيكلوسبورين، ممَّا يجعلها أقل فعالية، ويؤدي إلى ظهور نتائج خطيرة (مثل رفض العضو المزروع).

الديجوكسين Digoxin

قد تُنقِصُ نبتة سانت جونز المستويات الدَّمويَّة من الديجوكسين، ممَّا يُنقصُ من فعاليَّته، مع احتمال ظهور نتائج خطيرة.

الحديد

قد تحُدُّ نبتة سانت جونز من امتصاص الحديد.

مُثبِّطات الأكسيداز أحادي الأمين MAOIs

يمكن أن تزيد نبتة سانت جونز من شدَّة تأثير مُثبِّطات الأكسيداز أحادي الأمين، وقد تُسبِّبُ ارتفاعًا شديدًا في ضغط الدَّم يحتاج إلى معالجةٍ إسعافيَّة.

مثبّطات المنتسخة العكسيَّة غير النيوكليوتيديَّة Nonnucleoside reverse transcriptase inhibitors

تزيد نبتة سانت جونز من استقلاب هذه الأدوية، ممَّا يُنقِص فعاليتها.

موانع الحمل الفمويّة

تزيد نبتة سانت جونز من استقلاب هذه الأدوية، ممَّا يُنقِص فعاليتها.

أدوِيَة مُحَسِّسٌة للضَّوء (مثل لانزوبرازول lansoprazole وأوميبرازول omeprazole وبيروكسيكام piroxicam والمضادَّات الحيوية السلفوناميديَّة)

يمكن أن يزداد خطر التَّحسُّس من الشمس عندما يتزامن استعمال هذه الأدوية مع استعمال نبتة سانت جونز.

مُثَبِّطُات البروتيازِ (مثل إندينافير indinavir أو ساكينافير saquinavir)، والتي تستخدم في معالجة عدوى فيروس العَوَز المَناعي البَشَري (HIV)

قد تُنقص نبتة سانت جونز المستويات الدَّمويَّة من مثبطات البروتياز، ممَّا يُنقصُ من فعاليَّتها.

مُثبِّطات استرداد السيروتونين الانتقائيَّة (مثل فلوكستين fluoxetine وباروكسيتين paroxetine وسيرترالين sertraline)

قد تزيد نبتة سانت جونز من شدَّة تأثير هذه الأدوية.

الوَارفارين Warfarin

قد تُنقص نبتة سانت جونز المستويات الدَّمويَّة من الوارفارين ممَّا يُنقص من فعاليَّته ويزداد احتمال تشكُّل جلطة دمويَّة.

نبات الناردين Valerian

المُبَنِّجات (المُخدِّرات) Anesthetics

قد يطيل نبات الناردين مدَّة التَهدِئَة.

المُهدِّئات (مثل الباربيتوريَّات barbiturates والبنزوديازيبينات benzodiazepines)

يمكن لنبتة الناردين أن تزيد شدَّة تأثير المُهدِّئات أو تُطيل مدَّة تأثيرها، ممَّا يتسبَّبُ في حدوث تهدئة مُفرطة.

* يحظر بيع المكملات الغذائية المحتوية على الإيفيدرا (عنب البحر) في الولايات المتحدة.

عرق السوس الطبيعي الحقيقي، وليس حلوى عرق السوس ذات النكهة الاصطناعيَّة الأكثر شيوعًا.