honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

الولادة الطبيعية

الولادة الطبيعية

تُستَعملُ في الولادة الطبيعية تقنيات الاسترخاء والتنفس لضبط الألم في أثناء الولادة.

للتحضير للولادة الطبيعية، تحصل المرأة الحامل وشريكها على جلساتٍ تثقيفيَّة عن الولادة تتراوح بين ست إلى ثماني جلسات على مدى عدة أسابيع، وذلك لتعلُّم طريقة استعمال تقنيات الاسترخاء والتنفس. كما أنَّهم يطَّلعون على ما يحدث في مختلف مراحل المخاض والولادة.

تنطوي تقنية الاسترخاء على التوتير المُتعمَّد لجزءٍ من الجسم ثم إرخائه. تساعد هذه التقنيَّة المرأة على إرخاء بقية جسمها بينما يكون الرحم مُتقلِّصًا في أثناء المخاض وإرخاء كامل جسمها في الفترات الفاصلة بين التقلُّصات.

تنطوي تقنية التنفُّس على عدة أنواع من التنفُّس، والتي تُستَعمل في أوقات مختلفة أثناء المخاض. خلال المرحلة الأولى من المخاض وقبل أن تبدأ المرأة بلدفع، قد تساعد أنواع التنفس التالية على:

  • التنفُّس العميق مع زفير بطيء لمساعدة المرأة على الاسترخاء في بداية ونهاية التقلُّص

  • تنفس سريع وضحل (لُهاث) في أعلى الصدر في ذروة التقلُّص

  • نمط من اللُّهاث والنفخ لمساعدة المرأة على الامتناع عن الدفع عندما يكون لديها ميلٌ إلى الضغط قبل أن ينفتح عنق الرحم بشكلٍ كامل (توسُّع) وينسحب (إمِّحاء)

يجب على المرأة وشريكها ممارسة تقنيَّات الاسترخاء والتنفس بانتظام خلال فترة الحمل. وفي أثناء المخاض، يمكن لشريك المرأة مساعدتها من خلال تذكيرها بما يجب أن تقوم به في مرحلةٍ معينة، ومن خلال مراقبتها عندما تكون متوترة، بالإضافة إلى توفير الدعم العاطفي. قد يقوم الشريك بتدليك المرأة لمساعدتها على الاسترخاء أكثر.

ربَّما تكون الطريقة الأكثر شهرة في الولادة الطبيعية هي طريقة لاماز Lamaze method. وتوجد طريقة أخرى، وهي طريقة ليبوير Leboyer method، حيث تنطوي على الولادة في غرفة مظلمة وغمر الطفل في الماء الفاتر مباشرةً بعد الولادة.