honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

ما هي الكيسة المَبيضِيَّة؟

ما هي الكيسة المَبيضِيَّة؟

الكيسة المَبيضِيَّة هي كيس مملوء بسائل داخل المبيض أو فوقه. ويكون تشكُّل هذه الكيسات شائعًا نسبيًا. ومعظمها غير سرطاني، ويزول من تلقاء نفسه. ومن المرجح أن تتشكَّل الكيسات السَّرطانيَّة عند النساء فوق سنِّ الأربعين.

ولكنَّ معظمَ الكيسات المبيضية غير السرطانيَّة لا تُسبِّبُ أعراضًا؛ إلَّا أنَّ بعضها يُشكِّل ضغطًا أو وجعًا أو شعورًا بالثِّقَل في البطن. وقد يُشعَرُ بالألم في أثناء الجماع الجنسي. إذا تمزَّقت الكيسة أو أصبحت مفتولة، فإنَّه يُشعر بألمٍ طاعنٍ شديدٍ في البطن. وقد يكون الألم متزامنًا مع الغثيان والحُمَّى. تُنتجُ بعضُ الكيسات هرموناتٍ تؤثِّر في الدَّورة الشهريَّة. ونتيجة لذلك، قد تكون الدوراتُ الشهرية غير منتظمة أو أشدَّ غزارةً من المعتاد. قد تُسبِّبُ هذه الكيسات نزفًا مهبليًا عند النساء بعد سن اليأس. ويجب على النساء اللاتي يُعانين من أيٍّ من هذه الأعراض مُراجعة الطبيب.

قد يجدُ الأطباءُ كيسةً في أثناء فحص الحوض الروتيني أو يشتبهون بوجوده أحيانًا وفقًا للأعراض. ويَجري اختِبارُ الحمل لاستبعاد هذا الاحتمال. قد يتمُّ إدخال جهاز التصوير بتخطيط الصدى من خلال المهبل إلى الرحم (تخطيط الصدى بطريق المهبل) لتأكيد التَّشخيص.

وإذا تبيَّن أنَّ الكيسة غير سرطانيَّة، قد يُطلَب من المرأة إعادة فحص الحوض بشكلٍ روتينيٍّ طوال فترة وجود الكيسة. أمّا عندَ وجود احتمال لأن تكون الكيسة سرطانيَّة، فيمكن إجراء التصوير المقطعي المحوسب (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI). وعندَ استمرار احتمال أن تكون الإصابة سرطانيَّة، فقد يجري فحص المبيضين بواسطة منظار البطن الذي يتمُّ إدخاله عبر شقٍّ صغيرٍ أسفل السرة مباشرة. يمكن للاختبارات الدَّمويَّة أن تساعد على تأكيد أو استبعاد الإصابة بالسرطان.

ليس من الضروري معالجة الكيسات غير السَّرطانيَّة. ولكن، إذا تجاوز طول الكيسة 5 سم تقريبًا واستمرَّت، فقد يكون من الضروري استئصالها. وإذا تعذَّر استبعاد احتمال الإصابة بالسرطان، فينبغي استئصال المبيض. ويتمُّ استئصال الكيسات السرطانيَّة بالإضافة إلى المبيض المُصاب والبوق الرَّحمي.

يمكن إجراء الجراحة بواسطة منظار البطن (من خلال شِقٍّ صغير) أو شِقٍّ أكبر في البطن.