honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

استراتيجيات الهجوم

استراتيجيات الهجوم

هناك طرق مختلفة يمكن من خلالها مهاجمة الكائنات الدقيقة الغازية وتدميرها.

يجري التعرف على بعض الكائنات الحية الدقيقة بشكل مباشر، ومن ثم ابتلاعها وتدميرها من قبل الخلايا التي تلتهم هذه الكائنات الغازية (البلاعم phagocytes)، مثل العَدِلات والبالعات الكبيرة.

ولكن، قد لا تتمكن البلاعم من التعرف على أنواع محددة من البكتيريا بشكل مباشر، لأنها تكون محاطة بمحفظة. في هذه الحالة، ينبغي على الخلايا البائية تقديم المساعدة للبلاعم من أجل التعرف على تلك الكائنات الغازية. تقوم الخلايا البائية بإنتاج الأجسام المُضادَّة للمستضدات الموجودة في محفظة البكتيريا. وبذلك ترتبط الأجسام المُضادَّة بالمحفظة. وبعد ذلك، يمكن للبلاعم التعرف على البكتيريا.

بعض الكائنات الحية الدقيقة لا يمكن القضاء عليها تمامًا. وللدفاع عن الجسم ضد هذه الكائنات الحية الدقيقة، ينبغي على الجهاز المناعي بناء جدار حولها. يتكون هذا الجدار عندما تقوم البلاعم، وخاصة البالعات الكبيرة، بالالتصاق ببعضها البعض. ويسمى الجدار المُشكل حول الكائنات الحية الدقيقة بالورم الحبيبي granuloma. وعلى الرغم من ذلك، تتمكن بعض أنواع البكتيريا من البقاء على قيد الحياة في الجسم إلى أجل غير مسمى. وفي حال ضَعُف الجِهاز المَناعيّ، (حتى بعد 50 أو 60 عامًا)، فقد تنهار جدران الورم الحبيبي، وتبدأ البكتريا بالتكاثر من جديد، مما يُسبب ظهور أَعرَاض المرض.