أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
بعض أسباب وسِمَات سلس البول النهاريّ عند الأطفال

بعض أسباب وسِمَات سلس البول النهاريّ عند الأطفال

السَّبب

السِّمات المشتركة*

الاختبارات

الإمساك

براز صُلب يُشبه الحصى ويحدث نادرًا

انزعاج في البطن أحيانًا

غالبًا عند الأطفال الذين يتبعون نظاماً غذائياً يُسبِّبُ الإمسَاك (مثل الكثير من الحليب ومنتجات الألبان والقليل من الفاكهة والخُضار)

فحص الطبيب

تصوير البطن بالأشعَّة السِّينية أحيانًا

مفكرة يومية حول عملية التغوُّط

خلل وظيفي في الإفرَاغ لأنَّه لا يوجد تنسيق بين العضلات التي تدفع البول من المثانة (عضلة المثانة والمصرَّة البولية)

في بعض الأحيان سلس البراز وعدوى متكررة في السبيل البوليّ

ربما سلس بوليّ نهاريّ وليليّ

دراسات حول تدفق البول

في بعض الأحيان تصوير الإفراغ في المثانة والإحليل (صورة أشعة سينية يجري أخذها قبل وفي أثناء ومن بعد التبوُّل)

تخطيط الصدى للكُلَى والمَثانة

سلس القهقهة

التبوُّل عند الضحك (بشكل حصريّ تقريبًا عند البنات)

في أوقات أخرى، يكون التبوُّل طبيعيًا بشكلٍ كاملٍ

فحص الطبيب

زيادة في كمية البول وهي مشكلة يُمكن أن تنجُم عن العديد من الأَسبَاب مثل:

  • داء السكري

  • السكّريّ الكاذب

  • مدخُول كبير من الماء

  • داء الخلايا المنجليَّة أو سمته

تختلف بحسب الاضطراب

للسكري، اختبارات البول حول الغلوكوز (السكر) والكيتونات أو اختبار الدَّم

للسكري الكاذب أو داء الكريات المنجلية، اختبارات الدَّم

فرط امتلاء المثانة

الانتظار حتى اللحظة الأخيرة للتبوُّل

مشكلة شائعة بين الأطفال دُون عُمر المدرسة عندما يكونوا منهمكين في اللعب

أسئلة حول متى يحدث سلس البول

تسجيل توقيت وتواتر وكمية البول في مفكرة يومية حول الإفرَاغ

المثانة التي لا تفرغ بشكل كامل (المثانة العصبيَّة) بسبب عيب في الحبل الشوكيّ أو الجهاز العصبيّ

عُيوب واضحة في العمود الفقريّ أو رصعة أو خصلة شعر في أسفل الظهر وضعف أو تراجُع في الإحساس في الساقين والقدمين

تصوير أسفل الظهر بالأشعَّة السينيَّة

في بعض الأحيان تصوير العمود الفقريّ بالرنين المغناطيسيّ

تخطيط الصدى للكُلَى والمثانة

دراسات حول تدفق البول والضغط في المثانة (دراسات ديناميكية البول)

فرط نشاط المثانة

الحاجة المُلِحَّة إلى التبوُّل (أساسيّ للتشخيص)

حاجة للتبول بشكلٍ مُتكرر في أثناء النهار والليل عادةً

أحيَانًا استخدام مناورات حصر البول أو تهيئة الجسم (مثلًا قد يقوم الاطفال بالإقعَاء)

فحص الطبيب

في بعض الأحيان دراسات حول تدفق البول ومذكرة يومية حول الإفرَاغ

التحرُّش الجنسيّ

مشاكل النوم أو مشاكل المدرسة (مثل الجُنوح delinquency أو الحصول على درجات ضعيفة في المدرسة)

سلوك إغوائيّ واكتئاب واهتمام غير مألوف أو تجنُّب جميع الأمور الجنسية ومعرفة للمسائل الجنسية بشكلٍ لا يُناسب العُمر

التقييم من قبل خبراء التحرُّش الجنسيّ

شدَّة

مشاكل في المدرسة وعزلة اجتماعية أو مشاكل اجتماعيَّة والشدَّة العائليَّة (مثل طلاق أو انفصال الوالدين)

فحص الطبيب

شُذوذ تشريحيّ (مثل أن يكون الحالب في غير موضعه عند البنات)

عدم التمكُّن من حصر البول في النهار بشكلٍ كاملٍ على الإطلاق

بالنسبة إلى البنات، سلس بوليّ نهاريّ وليليّ وتاريخ من الإفرَاغ الطبيعيّ ولكن مع ثياب داخلية مُبَلَّلة بشكلٍ مُستمرّ وإفرازات من المهبل

رُبَّما تاريخ لعدوى في السبيل البوليّ وشذوذات أخرى في السبيل البوليّ

دراسات تصويرية للكُلَى والحالبين، وتنطوي أحيانًا على التصوير المقطعيّ المُحوسَب للبطن والحوض أو تصوير السبيل البولي بالرَّنين المغناطيسيّ

عَدوى السبيل البوليّ

ألم عند التبوُّل وبولٌ مُدمَّى والحاجة إلى التبوُّل بشكلٍ مُتكرِّرٍ وإحساس بحاجة مُلِحَّة إلى التبوُّل

أحيانًا حُمَّى وألم في البطن وألم في الظهر

استنبات وتحليل البول

المزيد من التقييم إذا كانت النتائج إيجابيَّةً

ارتجاع البول إلى داخل المهبل (الارتجاع الإحليليّ المهبليّ أو الإفراغ المهبليّ)

تقاطُر البول عند الوقوف من بعد التبوُّل

فحص الطبيب

* تنطوي السِّمَات على الأعراض ونتائج فَحص الطَّبيب. السِّمَات المذكورة نموذجيَّة ولكنها ليست موجودة دائمًا.

لا يُسبِّب السكّري سلسَ البول عادةً إلى أن تُصبِح مستويات السكر في الدَّم (الغلُوكُوز) مرتفعةً بما يكفي لدُخول الغلوكوز إلى البول.

الشدَّة هي سبب يأتي في المقام الأوَّل عندما يكون سلس البول مُفاجئاً.

التصوير المقطعيّ المُحوسَب؛ التصوير بالرنين المغناطيسيّ.