أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
بعض أسباب وسمات الآلام العينية

بعض أسباب وسمات الآلام العينية

السَّبب

المَلامِح الشَّائعَة*

الاختبارات

الاضطرابات التي تؤثِّر في القرنية في المقام الأول

التهاب القرنية الناجم عن العدسات اللاصقة

عادة ما يؤثِّر في كلتا العينين

آلام وشعور بالضيق في العين

احمرار العين، دُماع (سيلان الدموع)، والحساسية للضوء

عند الأشخاص الذين يرتدون العدسات اللاصقة لفترات طويلة من الزمن

فحص الطبيب

أَعرَاض تبدأ بعد إصابة العين، ولكنها قد لا تكون ملحوظة عند الرضع والأطفال الصغار

ألم في العين المصابة عند رفيف الجفون، والإحساس بجسم غريب

احمرار العين، ودُماع (سيلان الدموع)، والحساسية للضوء عادةً

فحص الطبيب

في كثير من الأحيان بقعة رمادية على القرنية تتحول إلى قرحة مفتوحة ومؤلمة في وقت لاحق

آلام في العين وإحساس بجسم غريب

احمرار العين، دُماع (سيلان الدموع)، والحساسية للضوء

في بعض الأحيان عند الأشخاص الذين تعرضوا لإصابة في العين أو الذين ينامون دون إزالة العدسات اللاصقة

فحص الطبيب

زرع مخبري لعَيِّنَة من القرحة، يقوم بأخذها طبيب العيون

التهاب القرنية والملتحمة الوبائي(الناجم عن العدوى بالفيروسات الغدانية adenovirus)

عادة في كلتا العينين

آلام في العين والشعور بالضيق في العين

احمرار العين، ودُماع (سيلان الدموع)، والحساسية للضوء

في كثير من الأحيان تورم الجفن وتورم والعُقَد اللِّمفيَّة العطاء أمام الأذنين

نادرا ما تكون مؤقَّتة، وضوح شديد من الرؤية

فحص الطبيب

التهاب القرنية بالهربس البسيط (عدوى القرنية الناجمة عن فيروس الهربس البسيط)

عادة ما تؤثِّر في عين واحدة فقط

الأعراض الباكرة: الأَعرَاض التي تبدأ بعد الإصابة بالتهاب الملتحمة

بثور على الجفن، قد تترافق مع تقشر أحيانًا

الأعراض المتأخرة أو المتكررة: احمرار وألم في العين وسيلان الدمع، وضعف الرؤية، والحساسية للضوء

عادةً ما يكون فَحص الطَّبيب بمفرده كافيًا

الهربس النطاقي العيني (القوباء التي تؤثِّر في الوجه والعين، والناجمة عن عدوى الفيروس الحماقي النطاقي varicella-zoster virus)

عادة ما تؤثِّر في عين واحدة فقط

الأعراض الباكرة: طفح جلدي مع بثور و/أو قشور على جانب واحد من الوجه، وحول العين، وعلى الجبين، وأحيَانًا على ذروة الأنف

الأعراض المتأخرة: احمرار العين، ودُماع (سيلان الدموع)، والحساسية تجاه الضوء عادةً، وتورم الجفن

عادةً ما يكون فَحص الطَّبيب بمفرده كافيًا

التهاب القرنية فوق البنفسجي (العمى الثلجي، التهاب القرنية عند العاملين بلحام الأكسجين)، الذي ينجم عن التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية

عادة ما يُؤثِّر في كلتا العينين

تبدأ الأَعرَاض في غضون ساعات من التعرض للأشعة فوق البنفسجية المفرطة (كتلك التي تنتج في أثناء اللحام بالأكسجين، أو بواسطة المصباح الشمسي، أو التعرض لأشعة الشمس المشرقة التي تعكسها الثلوج، وخاصة على الارتفاعات العالية)

آلام في العين والشعور بالضيق فيها

احمرار العين، دُماع (سيلان الدموع)، والحساسية للضوء

فحص الطبيب

اضطرابات العين الأخرى

ألم شديد في العين مع احمرار

الصُّدَاع، والغثيان، والتقيؤ، والألم المرافق للتعرض للضوء

اضطرابات في الرؤية، مثل الهالات التي تظهر حول الأضواء و/أو انخفاض الرؤية

قياس التوتر

فحص قنوات التصريف في العين باستخدام عدسات خاصة (تنظير الزاوية العينية gonioscopy) من قبل طبيب العيون

التهاب العنبية الأمامي anterior uveitis(التهاب الحجرة الأمامية من العين التي تقع بين القزحية والقرنية والمملوءة بسائل)

آلام في العين وحساسية للضوء

احمرار العين (وخاصة حول القرنية)

عدم وضوح الرؤية أو فقدانها

في كثير من الأحيان عند الأشخاص الذين يعانون من أحد اضطرابات المناعة الذاتية، أو الذين تعرضوا لإصابة في العين مؤخرًا

فحص الطبيب

التهاب باطن المقلة endophthalmitis (عدوى داخل العين)

يؤثر في عين واحدة فقط

احمرار وألم شديد في العين، حساسية للضوء، وتراجع شديد في القدرة على الرؤية

كثيراً ما تُصيب المرضى الذين خضعوا لجراحة عينية مؤخرًا أو تعرضوا لإصابة خطيرة في العين

فحص الطبيب

الزرع المخبري للسوائل داخل العين، والتي يجري سحبها من قبل طبيب العيون

التهاب العصب البصري، والذي قد ينشأ عن التصلُّب المتعدِّد

ألم خفيف عادةً يزداد سوءًا عند تحريك العينين

فقدان جزئي أو كامل للرؤية

تبدو الأجفان والقرنيتان بمظهر طبيعي

فحص الطبيب

في كثير من الأحيان التصوير بالرنين المغناطيسي مع صباغ ظليل

التهاب النسيج الخلوي الحجاجي (عدوى الأنسجة داخل مقبس العين، أو المدار)

يؤثر في عين واحدة فقط

جحوظ العين، واحمرارها، والألم العميق بداخلها، والألم في محيطها

تورم الجفنان واحمرارهما

عدم القدرة على تحريك العين في جميع الاتجاهات بشكل كامل

ضعف الرؤية أو فقدانها

حُمَّى

قد تسبقها أحيَانًا أعراض التهاب الجيوب (انظر أدناه)

فحص الطبيب

التصوير المقطعي المحوسب CT أو التصوير بالرنين المغناطيسي MRI

الورم الكاذب الحجاجي (تراكم نسج التهابية وليفية غير سرطانية في حجاج العين)

آلام في العين وحولها، قد تكون شديدة جدًا

جحوظ العين في كثير من الأحيان

في كثير من الأحيان عدم القدرة على تحريك العين بشكل كامل في جميع الاتجاهات

تورم حول العين

فحص الطبيب

التصوير المقطعي المحوسب CT أو التصوير بالرنين المغناطيسي MRI

خزعة في بعض الأحيان

التهاب الصلبة (التهاب المنطقة البيضاء من العين والتي تُدعى بالصلبة sclera)

ألم شديد جدًّا، غالبًا ما يصفه المريض بأنه ثاقب، مع حساسية للضوء

دماع العينين (سيلان الدموع)

بقع حمراء أو بنفسجية على بياض العين

في كثير من الأحيان عند المرضى الذين يعانون من اضطرابات مناعية ذاتية

عادةً ما يكون فَحص الطَّبيب بمفرده كافيًا

الاضطرابات الأخرى التي تسبب الألم في العين

عند المرضى الذين عانوا من نوبات سابقة من الصُّدَاع الشديد

الصُّدَاع العنقودي: هو الصُّدَاع الذي

  • يحدث بشكل نوبات

  • يحدث في نفس التوقت كل يوم

  • يُسبب ألمًا شديدًا، خارقًا، مثل السكين، مع سيلان الأنف وسيلان الدموع

الصُّدَاع النصفي: هو الصُّدَاع الذي

  • قد تسبقه اضطرابات مؤقَّتة في الإحساس أو التوازن أو التناسق الحركي أو الكلام أو الرؤية (مثل رؤية الأضواء الساطعة أو وجود البقع العمياء)، ما يُسمى بالأورة aura

  • عادة ما يسبب ألمًا نابضًا

  • يترافق مع الغثيان والقيء والحساسية للأصوات، والضوء، والروائح الكريهة

فحص الطبيب

التورم حول العين أحيانًا، دون وجود أعراض عينية أخرى

خروج مفرزات سميكة صفراء أو خضراء من الأنف (تترافق أحيَانًا مع النَّزف)، والصُّدَاع، أو الألم في العين أو الوجه الذي يتباين مع تبدل وضع الرأس

الحمى، والألم بالجس في الوجه، والذي يترافق أحيَانًا مع السعال المنتج للقشع في أثناء الليل، ورائحة الفم الكريهة

فحص الطبيب

التصوير المقطعي المحوسب في بعض الأحيان

* تشمل السمات كلاً من الأَعرَاض ونتائج الفحص الطبي. إن السمات المذكورة هنا هي السمات النموذجية، وليس من الضروري أن تكون موجودة دائمًا. عادة ما تؤثر الاضطرابات في عين واحدة ما لم يذكر خلاف ذلك.

غالبًا ما يلجأ الأطباء إلى إجراء فحص باستخدام المصباح ذو الفلعة مع الصبغ بمادة الفلوريسئين وقياس الضغط داخل العين (قياس التوتر).

هذه الأَسبَاب غير شائعة.

CT= التصوير المقطعي المحوسب؛ MRI= التصوير بالرنين المغناطيسي.