أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
بعضُ أسباب ألم الحوض عندَ النِّساء*

بعضُ أسباب ألم الحوض عندَ النِّساء*

السَّبب

السِّمات أو المَلامح المشتركة

الاختبارات

متعلِّق بالدورة الطمثيَّة

ألم حادّ أو ماغِص

  • يحدث قبل بضعة أيَّام من فترات الحيض أو في أثنائها

  • يكون على أَشُدِّه بعد نَحو 24 ساعة من بَدء الدورات، ويتراجع بعدَ 2-3 أيَّام

الصداع، أو الغثيان، أو الإمساك، أو الإسهال، أو زيادة الرغبة في التبوّل (الإلحاح البولي) في كثير من الأحيان

فحص الطبيب

ألم حاد أو ماغص يحدث قبل وفي أثناء الأيَّام الأولى من فترات الحيض

ألم في أثناء الجِماع أو التغوّط

قد يسبِّب في نهاية المطاف ألمًا لا علاقةَ بدورة الطمث

العُقم أحيَانًا

فحص الطبيب

تنظير البطن Laparoscopy (إدخال أنبوب مشاهدة رقيق في البطن) لتحرِّي الأنسجة غير الطَّبيعية والحصول على عيِّنة منها

ألم الإباضة (ألم في منتصف الدورة الشهرية)

ألم شديد وحادّ

  • يبدأ فجأةً

  • يمكن أن يحدثَ في أي من الجانبين، ولكن يحدث في جانب واحد فقط أحيانًا

  • يحدث في الوقت نفسه خلال الدورة الطمثية، في منتصف الفترة بين بداية فترات الحيض (عندما يَجرِي إطلاق البيضة) عادة

  • يكون على أشدِّه عندما يبدأ، ثم ينحسر بعدَ يوم إلى يومين

نزف خفيف بقعي في كثير من الأحيان

فحص الطبيب

متعلِّق بالجهاز التناسلي، ولكن ليس بالدورة الطمثيَّة

ألم حوضي قد يُشعَر به في أحد أو كلا الجانبين

مُفرَزات مهبلية عادة، تكون ذات رائحة كريهَة التي أحيانًا، ويمكن أن تصبح مثل القيح وبلون أصفر مُخضرّ عندما تزداد العدوى سوءًا

ألم في أثناء التبوّل أو الجماع، أو حمَّى أو قشعريرة، أو غثيان، أو تقيؤ، في بعض الأحيان

اختبارات لكشف الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي باستخدام عَيِّنَة من مُفرَزات مأخوذة من عنق الرحم

التصوير بالموجات فوق الصوتية للحوض أحيَانًا

ألم

  • يبدأ فجأةً

  • يكون على أشدِّه عندما يبدأ

  • ينقص بسرعة على مدى بضع ساعات في كثيرٍ من الأحيان

دوخة، أو إغماء، أو نزف مهبلي طفيف، أو غثيان، أو قيء، في بعض الأحيان

فحص الطبيب

التصوير بالموجات فوق الصوتية للحوض أحيَانًا

ألم مستمرّ (غير مغصي)

  • يبدأ فجأةً

  • يقتصر هو في البداية على منطقة واحدة أسفل البطن

نزف مهبلي طفيف في كثيرٍ من الأحيان

دوخة، أو إغماء، أو تسرُّع القلب، أو انخفاض خطير في ضغط الدَّم (صدمة) بسبب النزف الداخلي الشَّديد، في بعض الأحيان

اختبارات البول أو الدَّم لقياس هرمون تنتجه المشيمة (يُسمَّى موجِّهة الغُدَدِ التَّنَاسُلِيَّة المشيمائيَّة البشريَّة hCG)

تصوير الحوض بتخطيط الصدى

تنظير البطن أو بضع البطن (شق كبير في البطن لتمكين الأطباء من رؤية الأعضاء مباشرة) في بعض الأحيان

ألم يبدأ فجأة

أكثر شُيُوعًا خلال الأسابيع الاثني عشر الأولى من الحمل أو بعدَ الولادة أو إنهاء الحمل

نزف مهبلي

تصوير الحوض بتخطيط الصدى

ألم شديد

  • يبدأ فجأةً

  • يحدث على جانب واحدٍ

  • ويصل إلى أشِّده بسرعة

ألم يأتي ويذهب (كأنَّ المَبيضَ ينفتل ويعود إلى طبيعته) أحيَانًا

غالبًا ما يحدث عندما تكون المرأة حاملاً، أو بعدَ أن تستخدم الأدوية لعلاج العُقم، أو عندما يَتضخَّم المبيضان

تصوير الحوض بتخطيط الصدى

تنظير البطن أو بضع البطن في بعض الأحيان

ألم يظهر تدريجيًا

نزف مهبلي غير طبيعي (نزف بعد انقطاع الطمث أو نزف بين فترات الحيض) أو مفرزات بنّية أو دمويَّة

نَقص الوَزن في بعض الأحيان

تصوير الحوض بتخطيط الصدى

خزعَة

اختبارات تصوير إضافية للحوض في بعض الأحيان

الالتصاقات (أشرطة من النسيج الندبي بين بنى غير مترابِطة أو متلاصقة عادة، في الرحم أو الحوض)

ألم حوضي

  • يزداد تدريجيًا

  • ويصبح مزمنًا غالبًا

ألم في أثناء الجِماع

لا يوجد نزفٌ أو مفرزات من المهبل

غثيان وقيء أحيَانًا (ممَّا يشير إلى انسداد في الأمعاء)

في النساء اللائي خضعن لجراحةٍ في البطن (عادة) أو تعرَّضنَ لحالات عدوى في الحوض (أحيانًا)

فحص الطبيب

الأشعة السينية للبطن أحيانًا

ألم ماغص في الحوض أو الظهر يرافقه نزفٌ مهبلي

الأَعرَاض الأخرى للحمل المبكِّر، مثل مضض الثدي، والغثيان، وغياب فترات الطمث

مرور أنسجة من خلال المهبل في بعض الأحيان

اختبار الحَمل

التصوير بتخطيط الصدى للحوض لتحديد ما إذا كان قد حدث الإجهاض؛ وإذا لم يكن الأمر كذلك، وما إذا كان الحملُ يمكن أن يستمرّ

لا علاقة للجهاز التناسلي

ألم يستقرّ في الجزء السفلي الأيمن من البطن عادةً

نَقص الشَّهية، والغثيان والقيء عادة

حمَّى في كثير من الأحيان

فحص الطبيب

التصوير المقطعي المُحوسّب أو بالموجات فوق الصوتية للبطن في بعض الأحيان

ألم فوق عظم العانة مباشرة

حاجة ملحَّة للتبوّل، أو التبوّل بشكل أكثر تواترًا، أو الشعور بحرقة في أثناء التبوّل، في بعض الأحيان

اختبار للبول

ألمٌ أو مضض في الجزءِ السفلي الأيسر من البطن

حُمَّى

التصوير المقطعي المُحوسّب للبطن في بعض الأحيان

تنظير القولون بعدَ انحسار العدوى في كثير من الأحيان

  • داء كرون Crohn disease

  • التهاب القولون التقرّحي Ulcerative colitis

ألم بطني ماغِص

إسهال، غالبًا ما يكون مُدمَّى في التهابِ القولون التقرحّي

نَقص الشَّهية والوزن

التصوير المقطعي المُحوسّب للأمعاء الدقيقة والغليظة enterography، لتحرِّي داء كرون

التنظير (تنظير القولون أو تنظير السِّيني عادة)

في بعض الأحيان، تصوير بالأشعة السينية للسبيل الهضمي العلوي بعد إعطاء الباريوم عن طريق الفم (ابتلاع الباريوم)، أو السَّبيل الهضمي السفلي بعدَ إدخال الباريوم في المستقيم (حقنة الباريوم)

ألم متقطِّع ومبرِّح في أسفل البطن، أو الخاصرة، أو أسفل الظهر، اعتمادًا على موقع الحصاة

الغثيان والتقيّؤ

دم في البول

اختبارات البَول (تحليل البول)

اختبارات تصويرية، مثل التصوير المقطعي المُحوسّب أو بالموجات فوق الصوتية

*ذُكرت بعضُ أسباب الألم في أسفل البطن.

تشتمل السِّمات أو المَلامح على الأعراض ونتائج فَحص الطَّبيب. إنَّ السمات المذكورة هنا هي السمات النموذجية، ولكن ليس من الضروري أن تكونَ موجودة دائمًا.

إذا كانت النساءُ في سنِّ الإنجاب، يُجرَى اختبار الحمل دائمًا، بغضِّ النظر عن السَّبب المشتبه به. إذا بدأت الأَعرَاض فجأة، أو تكرَّرت، أو كانت شَديدة، يُجرى التصويرُ بالموجات فوق الصوتيَّة للحوض عادة. كما يطلب الأطباء أيضًا اختبارًا للبول بحثًا عن عدوى المسالك البولية عادة.

CT = التصوير المقطعي المحوسب؛ MRI = التصوير بالرنين المغناطيسي.