أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link
تصنيفُ ضغط الدَّم عند البالغين

تصنيفُ ضغط الدَّم عند البالغين

يُصنَّف ضغط الدَّم حسب شِدَّته، لأنَّ العلاجَ بدرجة ما يعتمد على شدَّة ارتفاعه؛ فعندما يكون الضغط الانقباضي والانبساطي للشخص منخفضين في صنفين مختلفين، يجري عندها استعمال الفئة الأعلى لتصنيف ضغط الدَّم؛ فمثلًا، يَجرِي تصنيف الضغط 150 / 88 ملم زئبقي في المرحلة الأولى لارتفاع ضغط الدَّم ، بينما يُصنَّف الضَّغط 150 / 105 ملم زئبقي على أنَّه في المرحلة الثانية لارتفاع ضغط الدم.

وتكون قيمة ضغط الدَّم المثاليَّة لتقليل مخاطر حدوث مشاكل في القلب والأوعية الدموية (مثل النوبة القلبية وفشل القلب) والسكتة الدماغية هي أقل من 115/ 75 ملم زئبقي.

التَّصنيف

ضغط الدَّم الانقباضي (ملم زئبقي)

ضغط الدَّم الانبساطي (ملم زئبقي)

المتابعة الموصى بها

ضغط الدَّم الطبيعي

أقل من 120

أقل من 80

يُعادُ فحص ضغط الدَّم في غضون عامين.

مُقدِّمَات ارتفاع ضغط الدَّم prehypertension

120–139

80–89

يُعادُ فحص ضغط الدَّم في غضون عامٍ واحد، مع تقديم الإرشادات المُتعلِّقة بالتغييرات في نمط الحياة.

المرحلة الأولى من ارتفاع ضغط الدَّم

140–159

90–99

تُثبت الإصابة بارتفاع ضغط الدَّم في غضون شهرين، مع تقديم الإرشادات المُتعلِّقة بالتغييرات في نمط الحياة.

المرحلة الثانية لارتفاع ضغط الدَّم

فوق 160

أكثر من 100

تُقيَّم حالة الشخص أو يُحالُ إلى مقدِّم الرعاية الصحية في غضون شهرٍ واحد. ويجب تقييم ومعالجة حالة الأشخاص الذين يعانون من ضغط دمٍ شديد الارتفاع (مثل 180 / 110 ملم زئبقي أو أعلى) مباشرةً أو في غضون أسبوعٍ واحد، وذلك وفقًا لحالتهم.