أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

لمحة عامّة عن الجهاز العصبي المحيطي

حسب

Michael Rubin

, MDCM, New York Presbyterian Hospital-Cornell Medical Center

التنقيح/المراجعة الكاملة صفر 1441
موارد الموضوعات

يُشير مصطلح الجهاز العصبي المحيطي peripheral nervous system إلى أجزاء الجهاز العصبي التي تقع خارج الجزء المركزي منه، أي تلك الموجودة خارج الدماغ والحبل الشوكي.

وبذلك، ينطوي الجهازُ العصبي المحيطي على:

استعمالُ الدماغ لتحريك العضلات

ينطوي تحريكُ العضلات عادةً على التواصل بين العضلة والدماغ من خلال الأعصاب.قد ينشأ الدَّافع لتحريك العضلة في الدماغ، كما هيَ الحال عندما يقرر الشخص بوعي تحريك العضلات - على سبيل المثال ، لالتقاط كتاب.

أو قد ينشأ الدافع لتحريك العضلة من الحواس؛فمثلًا، تُمكِّن النهاياتُ العصبية الخاصة في الجلد (المستقبلات الحِسِّيَّة) الأشخاصَ من الإحساس بالألم، كما هيَ الحال عندما يطأون صخرةً حادة، أو إحساسهم بدرجات الحرارة، كما هيَ الحال عندما يُمسكون فنجانًا من القهوة ساخنًا جدًا.تُرسَل هذه المعلومات إلى الدماغ، وقد يُرسل الدماغ رسالة إلى العضلة بشأن طريقة ردَّة الفعل.يتضمَّن هذا النوعُ من التبادل مسارين عصبيين معقّدين:

  • المسار العصبي الحِسِّي إلى الدماغ

  • المسار العصبي الحركي إلى العضلة

استعمالُ الدماغ لتحريك العضلات
  • إذا اكتشفت المستقبلاتُ الحسّية ألمًا في الجلد أو تغيُّرًا في درجة الحرارة، فإنها تقوم بنقل نبضة (إشارة) تصل في النهاية إلى الدماغ.

  • تنتقل الإشارةُ على طول العصب الحسّي إلى الحبل الشوكي.

  • وتتخطّى الإشارة المِشبك synapse (المَوصِل بين خليتين عصبيتين) بين الخلية العصبية الحسية وخلية عصبية أخرى في الحبل الشوكي.

  • تتجاوز الإشارة الخلية العصبية في الحبل الشوكي إلى الجانب الآخر منه.

  • تُُرسَل الإشارة نحو الحبل الشوكي، ومن خلال جذع الدماغ، إلى المهاد، وهو مركز معالجة للمعلومات الحسية الموجود في عمق الدماغ.

  • تتخطى الإشارة المِشبَك في المهاد إلى الألياف العصبية التي تحمل الإشارة إلى القشرة الحسّية للدِّماغ (المنطقة التي تستقبل وتفسّر المعلومات من المستقبلات الحسية).

  • تتلقّى القشرة الحسّية الإشارة.قد يقرر الشخص عندئذ بدء الحركة، مما يدفع القشرة الحركية (المنطقة التي تخطّط وتتحكَّم وتنفذ الحركات الإراديَّة) لتوليد إشارة.

  • يحمل العصبُ الإشارةَ إلى الجانب المعاكس في قاعدة الدماغ.

  • وتُرسل الإشارة نحو أسفل الحبل الشوكي.

  • تتجاوز الإشارة المشبكَ بين الألياف العصبية في الحبل الشوكي والعصب الحركي الموجود في الحبل الشوكي.

  • تنتقل الإشارةُ إلى خارج الحبل الشوكي على طول العصب الحركي.

  • وفي المَوصِل العصبي العضلي (حيث تتصل الأعصاب بالعضلات) تنتقل الإشارة من العصب الحركي إلى المستقبلات على الصَّفيحَة الحَرَكِيَّة الانتِهائِيَّة للعضلة، حيث تُحفز الإشارة العضلة على الحركة.

يمكن أن يحدُثَ خلل في وظيفة الأعصاب المُحيطيَّة نتيجة تضرُّر أيِّ جزء من العصب:

  • المِحوار Axon (الجزء الذي يُرسل الرسائل)

  • جسم الخلية العصبية

  • غمد الميالين (الأغشية المحيطة بالمحوار، التي تُشبه وظيفتها إلى حدٍ كبيرٍ العزل المُغلِّفَ للأسلاك الكهربائية، مما يمكّن الإشارات العصبية من الانتقال بسرعة)

البنيةُ النموذجية للخليَّة العصبيَّة

تتكوَّن الخليَّةُ العصبية (العَصَبون neuron) من جسم الخلية الكبير والألياف العصبية - وأحدُها يكون بشكل استطالة ممدودة (محوار عصبي أو محوار axon) لإرسال النبضات أو الإشارات، مع العديد من الفروع (التغصُّنات dendrites) عادة لتلقي النبضات أو الإشارات.يجري لفّ كلّ محوار عصبي كبير بطبقات من الدهون تُسمَّى الميالين.

البنية النموذجية للخليَّة العصبيَّة

عزلُ الليف العصبي

تكون معظمُ الألياف العصبية داخل وخارج الدماغ مُغلَّفة بعددٍ من طبقات الأنسجة التي تتكوّن من الدهون (البروتين الشحمي lipoprotein)، التي تُسمى الميالين myelin.تُشكِّل هذه الطبقاتُ غمدَ الميالين.يُشبه غمد الميالين العزل المُحيطَ بالأسلاك الكهربائية، حيث يسمح بجريان الإشارات الكهربائية على طول الألياف العصبية بسرعة.

وعندما يتضرَّر غمد الميالين، لا تقوم الأعصابُ بالتحكم بالإشارات الكهربائية بشكلٍ طبيعي.

عزلُ الليف العصبي

يمكن أن تُصيبَ اضطراباتُ الأعصابِ المُحيطِيّة:

في حالة تضرُّر الأعصاب الحركية (التي تتحكم في حركة العضلات)، قد تضعُف العضلاتُ أو تُصابُ بالشلل.وفي حالة تضرُّر الأعصاب الحسّية (التي تحمل معلومات حسية - حول أشياء مثل الألم ودرجة الحرارة والاهتزاز)، يمكن الشعورُ بأحاسيس غير طبيعية أو قد يُفقَدُ الإحساس.

الأسباب

يمكن أن تكونَ اضطراباتُ الأعصاب المُحيطية وراثية أو مُكتَسَبَة (ناجمة عن التعرض للسموم أو لإصابة أو لحالات عدوى أو لاضطرابات استقلابيَّة أو التهابية).

الجدول

الاضطراباتُ التي قد تشبه اضطرابات الأعصاب المُحيطيَّة

تختلف اضطراباتُ الموصل العصبي العضلي لمحَة عامّة عن اضطرابات المَوصِل العَصَبِيّ العَضَلِي تتّصل الأعصاب بالعضلات عند المَوصِل العصبي العضلي neuromuscular junction؛حيث ترتبط نهاياتُ الألياف العصبية بمواقع خاصّة على غشاء العضلة تُسمَّى اللويحات الحَرَكِيَّة الانتِهائِيَّة motor end... قراءة المزيد عن اضطرابات الأعصاب المحيطية، على الرغم من أنّها قد تكون ذات عواقب مماثلة مثل ضعف العضلات.المَوصِلُ العصبي العضلي هو المكان الذي تتصل فيه نهايات الألياف العصبية المحيطية بمواقع خاصة على غشاء العضلة.تُطلق الأليافُ العصبية مرسالًا كيميائيًا (ناقلًا عصبيًّا) يرسل إشارة عصبيَّة عبر المَوصِل العَصَبِيّ العَضَلِي، ويحفِّز العضلات على التَّقلُّص.تشتمل اضطراباتُ الموصل العصبي العضلي على التَّسمُّمُ الوشيقي عندَ الرضع التَّسَمُّمُ السُّجقي عند الرُّضَّع التَّسَمُّمُ الوَشيقِيّ عند الرُّضَّع Infant botulism هُوَ عدوى قد تُهدِّد الحياة وتسبِّب ضعفًا في العضلات.يحدُث التَّسَمُّمُ السُّجقي عندَ الرُّضَّع الذين يتناولون الطعام الذي يحتوي على أبواغ... قراءة المزيد و مُتلازمة إيتون لامبرت Eaton-Lambert مُتلازمةُ إيتون لامبرت Eaton-Lambert Syndrome مُتلازمةُ إيتون لامبرت Eaton-Lambert syndrome هي اضطراب مناعي ذاتي يُضعف الاتصال بين الأعصاب والعضلات، ممَّا يُسبِّبُ الضعف. يسبق ظهورَ مُتلازمة إيتون لامبرت بعضُ أنواع السرطان أو تحدث معها... قراءة المزيد و الوهن العضلي الوبيل الوَهَنُ العضلي الوَبيل Myasthenia Gravis الوهن العضلي الوبيل myasthenia gravis هو اضطراب في المناعة الذاتية، يُضعِف التواصلَ بين الأعصاب والعضلات، مما يؤدي إلى حدُوث نوبات من الضُعف العضلي. ينجم الوهنُ العضلي الوبيل عن خلل وظيفي في... قراءة المزيد والخلل الوظيفي الناجم عن التَّعرُّض للمبيدات الحشرية التَّسمُّم بالمبيدات الحشريَّة يمكن أن تُسبِّبَ الكثير من المبيدات الحشريَّة التَّسمُّم بعد ابتلاعها أو استنشاقها أو امتصاصها من خلال الجلد. وقد تشتمل الأَعرَاض على تدميع العين والسُّعال وحدوث مشاكل في القلب والمعاناة من... قراءة المزيد أو غاز الأعصاب عوامِل الحرب الكيميائية العصبية هناك أنواعٌ كثيرة من عوامل الحرب الكيميائية التي تؤثِّر في أجزاء مختلفة من الجسم.تؤثِّر عواملُ الأعصاب (التي تُسمَّى "غاز الأعصاب" بشكلٍ غير صحيح في بعض الأحيان) في كيفية نقل الأعصاب للإشارات... قراءة المزيد (مثل السَّارين) أو من خلال استخدام أدوية معينة

تسبِّب الاضطراباتُ التي تصيب العضلات بدلًا من الأعصاب، مثل اضطرابات الأعصاب المحيطية، ضعفًا في العضلات.يقوم الأطباءُ بإجراء اختبارات لمعرفة ما إذا كان سبب الضُعف مشكلة في العضلات أو المَفاصِل.ويمكن تصنيفُ الاضطرابات العضليَّة كما يلي:

التشخيص

  • تقييم الطبيب

  • يُحتمل إجراء تخطيط كهربية العضل ودراسات التوصيل العصبي أو اختبارات التصوير أو الخزعة

  • في حالة الاشتباه بالاعتلال العصبي الوراثي، ينبغي إجراءُ اختبارات جينية

لتشخيص أحد اضطرابات الأعصاب المُحيطية، يطلبُ الأطباءُ من المرضى وصف أعراضهم، بما في ذلك

  • متى بدأت الأَعرَاض

  • ما هي الأعراض التي ظهرت أوّلًا

  • كيف تغيّرت الأَعرَاضُ مع مرور الوقت

  • ما هي أجزاء الجسم المُصابة

  • العوامل التي تُخفِّف الأَعرَاض وتفاقمها

كما يستفسر الأطباءُ عن الأَسبَاب المحتملة، مثل ما إذا كان المرضى قد أصيبوا بأيَّة عدوى أو اضطرابات أخرى، وما إذا كانوا قد تعرَّضوا للسموم، وما إذا كان أيٌّ من أفراد الأسرة يعاني من أعراضٍ مشابهة.توفِّر هذه المعلوماتُ أدلَّةً للأطباء عن سبب ظهور الأَعرَاض.

قد يُشير ما يكتشفهُ الأطباءُ في أثناء الفحص إلى الأَسبَاب المحتملة والاختبارات التي يجب إجراؤها.

قد تشتمل الاختباراتُ على ما يلي:

المُعالَجة

  • معالجة السَّبب عندما يكون ذلك ممكنًا

  • تخفيف الأَعرَاض

  • ربّما العلاج الفيزيائي والمهني ومعالجة النطق واللغة

في حالة وجود اضطراب يُسبّب الأعراض، ينبغي أن يُعالَج إن أمكن ذلك.وإذا كان الأمرُ خلافَ ذلك، يُركِّز الأطباءُ على تخفيف الأَعرَاض.

ويمكن أن تُساعدَ الرعاية المقدّمة من قِبل فريق من عددٍ من ممارسي الرعاية الصحية (فريق متعدّد التخصصات) المرضى على التَّكيُّف مع الإعاقة التدريجية.قد يتضمَّن الفريق ما يلي

  • المعالجين الفيزيائيين لمساعدة المرضى على الاستمرار في استخدام عضلاتهم

  • المعالجين المهنيين للتوصية بالأجهزة المساعدة التي يمكن أن تُعينَ المرضى على القيام بأنشطتهم اليومية (مثل الأجهزة التي تُساعد على المشي)

  • معالجي النطق واللغة لمساعدة المرضى على التواصُل

  • اختصاصيّين لمساعدة المرضى الذين يعانون من مشاكل معيّنة، مثل صعوبة البلع أو التنفُّس

إذا أدى اضطرابُ الأعصاب المُحيطية إلى تقليل متوسّط العمر، يجب على المريض وأفراد الأسرة ومقدّمي الرعاية التحدّث بصراحة مع ممارسي الرعاية الصحية عن قرارات الرعاية الصحّية في حالة عدم قدرة المريض على اتخاذ هذا القرارات.وأفضلُ أسلوب هو إعداد وثيقة قانونية تبيِّن رغبات المريض بشأن قرارات الرعاية الصحِّية (تسمّى التوجيهات المتقدمة التوجيهات المسبقة التوجيهات المسبقة للرعاية الصحية هي وثائق قانونية تحتوي على رغبات الشخص المتعلقة بقرارات رعايته الصحية في حالة عجزه عن اتخاذ تلك القرارات.هناك نوعان أساسيان من التوجيهات المسبقة: وصايا الإرادة... قراءة المزيد ) في حالة عدم قدرة المريض على اتخاذ هذه القرارات.

أعلى الصفحة