أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

كتل العنق

حسب

Marvin P. Fried

, MD, Montefiore Medical Center, The University Hospital of Albert Einstein College of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شعبان 1441| آخر تعديل للمحتوى شعبان 1441

قد يكتشف المريض وجود كتلة غير طبيعية في عنقه.وفي بعض الأحيان، قد يكتشف الطبيب وجود كتلة في رقبة المريض في أثناء فحصه.يمكن للكتلة في الرقبة أن تكون مؤلمة أو غير مؤلمة، وذلك بحسب السبب الذي يقف وراءها.يمكن للكتل غير المؤلمة في العنق أن تبقى لفترة طويلة قبل أن يكتشفها المريض.

الأسباب

تضخم العُقَد اللِّمفِية

تتضمن الأَسبَاب الأكثر شيوعاً لتضخم العقد اللِّمفِية عند المرضى الأصغر سناً كلاً مما يلي:

  • رد فعل تجاه عدوى مجاورة (مثل عدوى الزكام أو التهاب الحلق)

  • عدوى بكتيرية مباشر في العُقدَة اللِّمفَية

  • أنواع محددة من العدوى الجهازية في الجسم

في كثير من الأحيان تتضخم واحدة أو أكثر من العُقَد اللِّمفِية في العنق استجابة لعدوى في المجاري التنفُّسية العليا، أو التهاب في الحلق، أو عدوى سنية.تكون العقد لينة، غير مؤلمة بالجس، وعادةً ما تعد إلى حجمها الطبيعي بعد وقت قصير من زوال العدوى.

يمكن لحالات عدوى جهازية معينة أن تسبب تضخم عدة عقد لِّمفِية، بما في ذلك العقد اللمفية في الرقبة.ولعل النوع الأكثر شُيُوعًا من أنواع العدوى تلك هي كثرة الوحيدات mononucleosis، وعدوى فيروس العَوَز المَناعي البَشَري المُكتَسَب(HIV)، وعدوى السل.

ونذكر من الأَسبَاب الأقل شُيُوعًا والأكثر خطورة لتضخم العقد اللمفية كلاً من

  • السرطان

الكتل السرطانية في الرقبة

تكون الكتل السرطانية (الخبيثة) في الرقبة أكثر شُيُوعًا عند كبار السن، إلا أكنها قد تحدث أيضًا عند الأشخاص الأقل عمراً.قد تكون الكتلة عبارة عن سرطان في إحدى البنى التشريحية المجاورة، مثل الفم أو الحلق، وتمددت إلى الرقبة.وقد تكون الكتلة عبارة عن عقدة لفمية سرطانية نجمت عن انتشار سرطان من بنية تشريحية مجاورة أو من منطقة بعيدة من الجسم، أو نجمت عن سرطان نشأ مباشرةً في الجِهَاز اللِّمفِي (ورم لمفي).غالبًا ما تكون الكتل السرطانية غير مؤلمة (سواءً بشكل عفوي أو بالجس)، وغالبًا ما تكون قاسية.

أسباب أخرى

الأكياس، وهي كتل جوفاء ممتلئة بسوائل، وغالبًا ما تكون غير مؤذية ما لم تُصب بالعدوى.يمكن لبعض الأكياس أن تنشأ في الرقبة منذ الولادة بسبب تشوهات تحدث في أثناء نمو الجنين.ويمكن للأكياس أن تتطور في الجلد (كيسة بشرانية الكيساتُ الجلديَّة الكيساتُ الجلدية هي كُتل شائِعةٌ بطيئة النموّ.الكيسات البشروية المُشتَملة (المُشتَملات البشروية) هي أكثر الكيسات الجلديَّة شُيوعًا. (انظر لمحة عامة حول الزوائد الجلدية أيضًا). الكيساتُ البشروية... قراءة المزيد الكيساتُ الجلديَّة )، بما في ذلك جلد الرقبة.

كما يمكن أن تتضخم الغُدَّة الدرقية (التي تقع في وسط الرقبة فوق عظم القص).ولعل تضخم الغُدَّة الدرقية (الدراق goiter) هو النوع الأكثر شُيُوعًا من التضخم، والذي يكون غير سرطاني (حميد).في حين تُعد السرطانات والتهاب الغُدَّة الدرقية أقل شُيُوعًا.

التقييم

يمكن للمعلومات التالية أن تساعد المرضى على تحديد مدى الحاجة لزيارة الطبيب واستشارته، وتوقع ما الذي سيحصل في أثناء عملية الفحص والتقييم.

العَلامات التحذيريَّة

يمكن لبعض الأعراض والسمات أن تكون مصدر قلق عند الأشخاص الذين توجد لديهم كتلة في العنق.وتشتمل على

  • أن تكون الكتلة صلبة جدًا

  • أن تترافق الكتلة بقروح أو ناميات في الفم

  • صعوبة البلع و/أو بحة في الصوت

  • ظهور كتلة أو كتل جديدة عند المرضى الأكبر سنًا

بشكل عام، تكون الكتل غير المؤلمة أكثر إثارة للقلق من تلك المؤلمة.

متى ينبغي زيارة الطبيب

ينبغي على المرضى الذين يعانون من ظهور أي نوع من أنواع الكتل في الرقبة لأكثر من بضعة أيام مراجعة الطبيب، وخاصة المرضى الذين تظهر لديهم أي من العلامات التحذيرية.يجب على الأشخاص الذين يعانون من أعراض أخرى (مثل الحمى) القيام بزيارة مبكرة.

ما الذي سيقومُ به الطبيب

سيقوم الطبيب بطرح بضعة أسئلة حول أعراض المرض والتاريخ الطبي للمريض والقيام بفحص سريري.من شأن نتائج الفحص السريري واستقصاء التاريخ المرضي أن تساعد الطبيب السَّريري على تحديد مدى الحاجة لإجراء أية فحوص أخرى.

عند استقصاء التاريخ الطبي للمريض، يمكن للطبيب أن يسأل عن الأمور التالية:

  • وجود أية أعراض للإصابة بالزكام أو عدوى في الحلق أو الأسنان

  • وجود أية أعراض للإصابة بسرطان في العنق (مثل صعوبة الكلام أو البلع) بالإضافة إلى وجود عوامل خطر للإصابة بالسرطان، وخاصة التدخين وشرب الكحول

  • وجود أية عوامل خطر للإصابة بعدوى فيروس عوز المَناعة المكتسبة HIV أو السل

سوف يركز الطبيب في أثناء الفَحص السَّريري على فحص الأذنين والأنف والحلق (بما في ذلك اللوزتين، وقاعدة اللسان، والغُدَّة الدرقية والغدد اللعابية).والهدف من ذلك هو البحث عن علامات عدوى أو نمو غير طبيعي في تلك البنى التشريحية، بما في ذلك معاينة أسفل الحلق بواسطة مرآة أو منظار دقيق (تنظير الحنجرة).كما سيقوم الطبيب بجس الكتلة في الرقبة لتحديد ما إذا كانت لينة أو مطاطية أو صلبة، وما إذا كانت مؤلمة بالجس أو لا.

الاختبارات

إذا لاحظ الطبيب سبب واضح للعدوى، مثل الإصابة بالزكام أو التهاب الحلق، أو إذا كان المريض شاباً وكانت الكتلة حديثة الظهور (بضعة أيام فقط) ومؤلمة بالجس، فلا داعٍ لإجراء أية اختبارات فورية.ولكن من الضروري مراقبة هؤلاء المرضى عن كثب لمعرفة ما إذا كانت الكتلة سوف تشفى من تلقاء نفسها بدون علاج.فإذا لم تشفى الكتلة من تلقاء نفسها، فإن ذلك يستدعي إجراء المزيد من الاختبارات.

يجب أن يُجري معظم المرضى الآخرون اختبار تعداد الدَّم و تصوير الصدر بالأشعَّة السِّينية الأشعَّةُ السِّينية البسيطة الأشعَّة السِّينية X-rays هي موجات من الإشعاع عالي الطاقة، يمكن أن تخترق معظمَ المواد (بدرجاتٍ متفاوتة).بجرعات منخفضة جدًّا، تُستخدَم الأشعَّة السِّينية لإنتاج الصور التي تساعد الأطباء على تشخيص... قراءة المزيد .أما المرضى الذين لا توجد لديهم أية عوامل خطر ولم تُظهر نتائج الفحص ما يشير للإصابة بالسرطان (مثل وجود ناميات في الفم)، فغالبًا ما سيطلب الطبيب إجراء فحص لعينة من النسج (خزعة).أما بالنسبة لكبار السن، وخاصة أولئك الذين تظهر لديهم علامات تحذيرية أو توجد لديهم عوامل خطر للإصابة بالسرطان، فغالبًا ما سيقوم الطبيب بإجراء عدة اختبارات لتحري الإصابة بالسرطان قبل إجراء الخزعة.تشمل هذه الاختبارات غالبًا أخذ خزعة بالإبرة، إلا أن بعض الأطباء يفضلون الابتداء بالتصوير المقطعي المحوسب التصويرُ المقطعي المُحَوْسَب Computed Tomography (CT) في التصوير المقطعي المحوسَب (التصوير المقطعي المحوسب computed tomography-CT)، المستخدّم فيما يُسمَّى التصوير المقطعي المحوري المحوسَب، يدور مصدرُ الأشعَّة السِّينية وكاشفها حولَ الشخص.في الماسحات... قراءة المزيد التصويرُ المقطعي المُحَوْسَب Computed Tomography (CT) (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي التصويرُ بالرنين المغناطيسي في التصوير بالرنين المغناطيسي magnetic resonance imaging-MRI، يَجرِي استخدام مجال مغناطيسي قوي وموجات لاسلكية عالية التردّد لإنتاج صور مفصَّلة للغاية.ولا يستخدم التصويرُ بالرنين المغناطيسي الأشعَّةَ... قراءة المزيد التصويرُ بالرنين المغناطيسي (MRI) للرأس والرقبة.يكون التصوير بالأمواج فوق الصوتية التصويرُ بالموجات فوق الصوتيَّة Ultrasonography يستخدِم التصويرُ بالموجات فوق الصوتية الموجاتِ الصوتية عالية التردد (الموجات فوق الصوتية) لإنتاج صور للأعضاء الداخلية والأنسجة الأخرى.ويقوم جهاز يُسمَّى المحوِّل أو الترجام transducer بتحويل... قراءة المزيد التصويرُ بالموجات فوق الصوتيَّة Ultrasonography الخيار المفضل بالنسبة للأطفال، وذلك لتجنب تعريضهم للإشعاع، كما قد يستخدم عند البالغين إذا اشتبه الأطباء بوجود كتلة في الغُدَّة الدرقية.غالبًا ما تنجم الكتل عند الأطفال عن عدوى، وبالتالي فإن الأطباء عادةً ما يصفون لهم في البداية جرعة تجريبية من المضادات الحيوية.

ولتحري السرطان الذي ينشأ في أجزاء أخرى من الجسم، فإن الطبيب عادةً ما يُجري تصويراً بالأشعَّة السِّينية للسبيل الهضمي العلوي، وتصويراً شعاعياً للغدة الدرقية باستخدام النظائر المشعة، وتصويراً مقطعيًا محوسبًا للصدر (CT).قد يتطلب الأمر إجراء فحص مباشر للحنجرة (تنظير الحنجرة) والرئتين (التنظير القصبي)، والمريء (تنظير المريء).

المُعالجَة

ينبغي على الطبيب علاج سبب كتلة الرقبة.

عند العثور على خلايا سرطانية ضمن العقدة اللمفاوية في الرقبة مع عدم وجود أية علامات على السرطان في أي مكان آخر، فسوف يجري استئصال كامل العُقدَة اللِّمفيَّة التي تحتوي على الخلايا السرطانية مع عُقَد لمفِية إضافية وأنسجة دهنية في الرقبة.إذا كان الورم كبيراً إلى حدٍ ما، فقد يضطر الأطباء أيضًا إلى استئصال الوريد الوداجي الباطن، بالإضافة إلى العضلات والأعصاب المجاورة.وغالبًا ما يُعالج المريض شعاعياً أيضًا.

النقاط الرئيسية

  • تكون معظم الكتل في العنق عبارة عن عُقَد لمفِية متضخمة.

  • تكون الكتل غير المؤلمة أكثر إثارة للقلق إلى حد ما من الكتل المؤلمة.

  • غالبًا ما تكون الاختبارات غير ضرورية إلا إذا اشتبه الطبيب بوجود سرطان.

  • يجري استئصال جميع كتل العنق السرطانية بشكل جراحي.

أعلى الصفحة