أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

المشيمة المنزاحة

حسب

Antonette T. Dulay

, MD, Main Line Health System

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شوال 1434| آخر تعديل للمحتوى ذو القعدة 1434
موارد الموضوعات

المشيمة المنزاحة placenta previa هي تعلُّق (زرع) المشيمة فوق عنق الرحم أو قريبًا منه، في الجزء السفلي من الرحم وليس في الجزء العلوي.

  • قد تعاني النساء من نزفٍ غير مؤلم وأحيانًا يكون غزيرًا وذلك في وقتٍ متأخرٍ من الحمل.

  • يمكن للتصوير بتخطيط الصدى تأكيد التَّشخيص عادةً.

  • قد تكون الراحة في الفراش هي كلُّ ما يلزم، ولكن إذا استمر النزف أو إذا كانت رئتا الجنين ناضجتين بشكلٍ كافٍ، فتُجرى عملية الولادة القيصرية دائمًا تقريبًا.

يمكن أن تغطي المشيمة بشكلٍ كاملٍ أو جزئيٍّ فتحة عنق الرحم - مدخل قناة الولادة. تحدث حالة المشيمة المنزاحة في ولادةٍ واحدة من كلِّ 200 ولادة. تصل نسبة النساء الحوامل اللاتي لديهنَّ مشيمة منزاحة خلال الثلث الثاني من الحمل إلى 15%. قد يكون بالإمكان مشاهدة المشيمة المنزاحة من خلال التصوير بتخطيط الصدى. إلَّا أنَّها تزول من تلقاء نفسها عند أكثر من 90٪ من النساء قبل الولادة. أمَّا إذا لم تَزُل من تلقاء نفسها، فقد تنفصل المشيمة عن الرحم، ممَّا يحرم الطفل من إمداده بالدَّم. كما يمكن لمرور الطفل من خلال قناة الولادة أن يُمزِّقَ المشيمة، ممَّا يَتسبَّب في حدوث نزفٍ شديد.

وتزداد المخاطر بالعوامل التالية:

  • حدوث أكثر من حمل

  • حدوث ولادة قيصريَّة

  • حدوث حملٍ بتوأمين أو بثلاثة توائم أو بأكثر من ذلك في الحمل الواحد

  • وجود شذوذ في بنية الرحم، مثل الأورام الليفية

  • التدخين

  • التَّقدُّم في السن

يمكن للمشيمة المنزاحة أن تتسبَّبَ في حدوث نزفٍ غير مؤلم من المهبل والذي يبدأ فجأة في مرحلةٍ متأخرة من الحمل. قد يكون لون الدَّم أحمرَ فاتحًا. يمكن أن يصبح النزف غزيرًا، ممَّا يُعرِّض حياة المرأة والجنين إلى الخطر.

التَّشخيص

يشتبه الأطباء بالإصابة بالمشيمة المنزاحة عند النساء الحوامل اللاتي يُعانين من النزف المهبلي الذي يبدأ بعد 20 أسبوعٍ من بداية الحمل. يساعد التصوير بتخطيط الصدى الأطباءَ على تحديد الإصابة بالمشيمة المنزاحة وتمييزها عن المشيمة التي انفصلت في مرحلةٍ مبكرة جدًا (انفصال الغشاء المشيمي placental abruption).

إذا تسبَّبت المشيمة المنزاحة في ظهور الأعراض، يقوم الأطباء بمراقبة معدل ضربات قلب الجنين لتحديد ما إذا كان الجنين يعاني من مشاكل، مثل عدم الحصول على كمية كافية من الأكسجين (انظر مراقبة الجنين مراقبة الجنين (انظر أيضًا لمحة عامة عن المخاض والولادة) المخاض labor هو سلسلة من التقلُّصات النَّظميَّة المُترقيَّة للرحم والتي تُحَرِّك الجنين بشكلٍ تدريجي من خلال الجزء السفلي من الرحم (عنق الرحم) وقناة... قراءة المزيد ). إذا اعتقد الأطباء أن الولادة المبكرة قد تكون ضرورية، فقد يأخذوا عينة من السائل المُحيط بالجنين (السائل الأمنيوسي) لتحديد ما إذا كانت رئتا الجنين ناضجتين. فإذا كانت الرئتان ناضجتين، يمكن توليد الطفل.

المُعالجَة

عندما يكون النزف طفيفًا ويحدث قبل الأسبوع السادس والثلاثين تقريبًا من الحمل، يُنصَح الأطباء عادة بالراحة في السرير حتى توقُّف النَّزف. وإذا توقف النَّزف، يمكن أن يُسمَح للمرأة باستئناف أنشطتها البسيطة تدريجيًّا. وإذا لم يَتكرَّر حدوث النزف، يتمُّ إرسالها إلى المنزل عادةً شريطة إمكانية عودتها إلى المستشفى بسهولة. ينصح الأطباء بالامتناع عن الاتصال الجنسي الذي قد يؤدي إلى حدوث نزف.

أمَّا إذا تكرر النَّزف، فإنَّه يَجرِي إعادة إدخال المرأة إلى المستشفى بحيث تبقى حتى الولادة.

تُجرى الولادة والتي تكون قيصريَّة عادةً عندما تكون رئتا الجنين ناضجتين بما يكفي للولادة (عادة بعد 36 أسبوعًا) أو عند حدوث إحدى الحالات التالية:

  • حدوث نزفٍ غزيرٍ أو عدم توقُّفه.

  • معدل ضربات قلب الجنين غير طبيعي، ممَّا يُشير إلى وجود نقصٍ في الأكسجين.

  • يصبح ضغط دم المرأة شديد الانخفاض.

تكون الولادة قيصرية بشكلٍ دائم تقريبًا، تُجرى قبل بداية المخاض.

قد تحتاج النساء اللواتي ينزفن بغزارةٍ إلى نقل الدَّم بشكلٍ متكرِّر.

آخرون يقرأون أيضًا
اختبر معرفتك
نظرة عامة على الخلل الجنسي لدى النساء
أيٌّ من مضادات الاكتئاب التالية قد يُعيق الاستجابة الجنسية لدى النساء في معظم الحالات؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة