أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

عواملُ العقم المجهولة

حسب

Robert W. Rebar

, MD, Western Michigan University Homer Stryker M.D. School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شعبان 1438| آخر تعديل للمحتوى شوال 1438

تُعَدّ العواملُ غير المعروفة عادة تفسيرًا للعقم عندما يكون السَّائِلُ المنوي في الرجل طبيعيًا، وكذلك الإباضة وقناتا فالوب، والإباضَةُ منتظمَة في المرأة.

المُعالجَة

  • التحفيز أو التنبيه المبيضي المضبوط

  • تقنيات المساعدة على الإنجاب في بعض الأحيان

عندما لا يُوجَد أي تفسير للعقم، يمكن استخدامُ أسلوب يُسمَّى التنبيه المبيضي المضبوط.

قد يجعل التنبيه المَبيضي المَضبوط الحملَ أكثرَ احتمالا، وقد يساعد النساءَ على الحمل بسرعةٍ أكبر. ولكن، قد يؤدِّي هذا العلاج إلى الحمل بأكثر من جنين واحد.

ينطوي التنبيهُ المَبيضي المَضبوط على ما يلي:

فإذا لم ينجح الحملُ بعدَ هذا العلاج، يمكن القيام بأيٍّ مما يلي:

المَآل

لدى المرأة نفس فرصة الحمل (حوالى 65٪)، سواءٌ أكان العلاجُ غير الناجح بالكلوميفين يُتبَع مباشرة بالإخصاب في المختبر أو كان الكلوميفين يليه إعطاء موجِّهة الغُدَد التناسليَّة البشرية، ثم الإخصاب في المختبر. ولكنَّ النساءَ يصبحن حواملَ بسرعة أكبر، ويكنَ أقلَّ عرضة للحمل بثلاثة أو أكثر من الأجنة عندَما يُتبَع العلاجُ غير الناجح بالكلوميفين بالإخصاب في المختبر فورًا، بالمقارنة مع إعطاء موجِّهات الغُدَد التناسليَّة البشريَّة. وهكذا، إذا كان الكلوميفين بالإضافة إلى التلقيح داخل الرحم غيرَ ناجح، فإن الخطوةَ التالية هي التخصيب في المختبر في كثير من الأحيان.

وتشير بعضُ الأدلَّة إلى أنَّ النساءَ اللواتي تزيد أعمارهنَّ على 38 عامًا، ولديهن عقم غير مفسَّر، يحلمنَ بسرعة أكبر عندما يَجرِي الإخصابُ في المختبر قبلَ محاولة التنبيه المبيضي المضبوط.

اختبر معرفتك

الاغتصاب
عادةً، الاغتصاب ليس تعبيرًا عن أي مما يلي؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة