أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

التغيراتُ الكيسيَّة الليفية في الثَّدي

حسب

Mary Ann Kosir

, MD, Wayne State University School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة صفر 1441| آخر تعديل للمحتوى صفر 1441

تنطَوي التغيُّرَات الكيسيَّة الليفية في الثَّدي (كانت تُسمَّى الدَّاء الكيسيّ الليفيّ في الثدي) على ألمٍ في الثَّدي وكيسات وتكتُّل لا تنجُم عن السرطان.

وبشكلٍ طبيعيّ، تتقلَّب مُستويات الهرمونين الأنثويين الإستروجين والبروجستيرون في أثناء دورة الطمث. تتضخَّم غُدد وقنوات اللبن ويحتبس السَّائِل في الثدي عندما تزداد مستوياته، ويعود الثدي إلى وضعه الطبيعي عند انخفاض مستويات السائل. (تُفسَّرُ هذه التقلُّبات بشكلٍ جزئيّ لماذا يتورَّم الثديان ويُصبحان أكثر حساسيَّة في أثناء وقت مُحدَّد من كل دورة طمثية). قد تنتج التغيرات الكيسية الليفية عن التحفيز المتكرر بواسطة هذه الهرمونات.

يزيد ما يلي من خطر التغيرات الكيسية الليفية، ربما لأنه ينطوي على التعرض لفترة أطول للإستروجين:

  • بدء الطمث في عُمر مُبكِّرٍ

  • إنجاب طفل في سن 30 عامًا أو بعد ذلك

  • عَدم الإنجاب على الإطلاق

قَد تتضخَّم المناطق المُتكتِّلَة، ممَّا يُؤدِّي إلى إحساس بالثِّقَل أو الانزعاج أو الإيلام عند الجس أو ألم حارق. تميلُ الأعراض إلى أن تهدأ بعد سنّ اليأس.

التَّشخيص

  • خزعة

ينبغي عادةً أخذ عيِّنةٍ من النسيج من منطقةٍ تبدُو غير طبيعيَّة أو مُختلفة عن مناطق أخرى وتفحّصها تحت المجهَرِ (خزعة) لاستبعاد السرطان. ويُمكن أحيانًا أخذ العيِّنة عن طريق إبرةٍ، ولكن ينبغي أخذها عن طريق الجراحة في بعض الأحيَان.

قد تجعل التغيرات الكيسيَّة الليفيَّة الثديين يبدوان كثيفين عند التصوير الشعاعيّ للثَّدي، ولذلك قد تجعل التحرِّي عن سرطان الثَّدي أكثر صُعوبة.

العلاج

  • استئصال الكتلة أحيانًا

  • الأدويَة لتخفيف الأعراض أحيانًا

إذا كانت هناك كتلة واحدة فقط أو إذا بدت كتلة واحدة مُختلفة عن الكُتَل الأخرى، قد يجري استئصالها.

لا تُوجَدُ مُعالَجَة مُحدَّدة أو تحتاج إليها التغيُّرات الكيسية الليفيَّة، ولكن قد تُساعِدُ تدابير مُعيَّنة على التَّخفيفِ من الأعراض:

  • ارتداء حمالة صدر ليِّنة وداعمة مثل حمالة الصدر الرياضية

  • أخذ مسكنات الألم مثل أسيتامينوفين

يجري أحيانًا بزل الكيسات، ولكنها قد تحدث من جديد.

إذا كانت الأَعرَاض شديدةً، قد يصف الأطباء أدويةً مثل دانازول (هرمون ذكوريّ تركيبيّ) أو تاموكسيفين (الذي يمنع تأثيرات هرمون الإستروجين). يُمكن أن تحدُث تأثيرات جانبية مع الاستخدام على المَدى الطويل، ولذلك يجري إعطاء الأدويَة لفترةٍ قصيرة من الزمن عادةً. لدواء تاموكسيفين تأثيرات جانبية أقلّ من دواء دانازول.

اختبر معرفتك
نظرة عامة على الخلل الجنسي لدى النساء
أيٌّ من مضادات الاكتئاب التالية قد يُعيق الاستجابة الجنسية لدى النساء في معظم الحالات؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة