أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

القذف التراجعي

حسب

Irvin H. Hirsch

, MD, Sidney Kimmel Medical College of Thomas Jefferson University

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شوال 1440| آخر تعديل للمحتوى شوال 1440

القذف التراجعي هو حالة يحدث فيها خروج المني باتجاه الخلف، أي نحو المثانة، وليس نحو الخارج باتجاه القضيب.

في هذه الحالة يبقى جزء المثانة الذي يُفترض به أن ينغلق في أثناء القذف (عنق المثانة) مفتوحًا، مما يُسبب انتقال النطاف نحو المثانة.ولعل أحد أهم الأسباب لذلك هو جراحة البروستات لعلاج تضخم البروستات الحميد.وتشمل الأسباب الشائعة الأخرى للقذف التراجعي كلاً من السكّري داء السُّكَّري داء السُّكُّري هو اضطرابٌ تكون فيه مستويات السُّكر في الدَّم (الغلوكوز) مرتفعة بشكل غير طبيعي، لأنَّ الجسم لا ينتج كمية كافية من الأنسولين لتلبية احتياجاته؛ يزداد التَّبوُّل والعطش، وقد يفقد... قراءة المزيد ، و إصابات الحبل الشوكي لمحة عامة عن اضطرابات الحبل الشوكي يمكن لاضطرابات الحبل الشوكي أن تُسبب مشاكل شديدة دائمة، مثل الشلل أو ضعف السيطرة على المثانة والأمعاء ( سلس البول و سلس البراز).وفي بعض الأحيان، يمكن تجنب هذه المشاكل أو التقليل منها إلى الحد... قراءة المزيد ، وتناول أدوية محددة، وبعض العمليات الجراحية (بما في ذلك العمليات الجراحية الكبرى في البطن أو الحوض).

يمكن للمرضى المصابين بالقذف التراجعي الشعور بالنشوة (رعشة الجماع).قد يُقلل القذف التراجعي من كمية المني المتدفقة عبر القضيب.وفي بعض الأحيان، لا يخرج من القضيب أي مني.يمكن لهذه الحالة أن تُسبب العقم، وعدا ذلك فهي غير ضارة.

يضع الطبيب التشخيص بناءً على تحليل عينة من البول مأخوذة بعد وصول المريض إلى النشوة الجنسية، حيث يظهر وجود كمية كبيرة من النطاف في البول.

المعالج

  • الأدوية

غالبًا ما لا يحتاج الرجل المصاب بهذه الحالة إلى معالجة ما لم تُسبب العقم.يتحسن حوالى ثلث المصابين بالقذف التراجعي بعد المُعالجة بالأدوية التي تُغلق عنق المثانة (مثل السودوإيفيدرين pseudoephedrine أو إيميبرامين imipramine)ولكن ينبغي على الرجال الذين يستخدمون هذه الأدوية الانتباه إلى خطر ارتفاع معدل ضربات القلب أو مستوى ضغط الدم، والخضوع لفحص طبي دوري عند الطبيب لتحري ذلك.يقتصر استخدام هذه الأدوية على الرجال الذين يودون علاج العقم.

هل تعلم...

  • قد يكون من الممكن إجراء التلقيح الاصطناعي إذا كان العقم ناجمًا عن القذف التراجعي retrograde ejaculation أو عدم القدرة على القذف .

أعلى الصفحة