Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

لمحة عامة عن العدوى البكتيرية في مرحلة الطفولة

حسب

Geoffrey A. Weinberg

, MD, University of Rochester School of Medicine and Dentistry

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رمضان 1437| آخر تعديل للمحتوى رمضان 1437
موارد الموضوعات

البكتيريا هي كائنات مجهرية وحيدة الخلية (انظر لمحة عامة عن البكتيريا). لا تُسبب جميع أنواع البكتيريا المرض عند الإنسان، وإنما أنواع محدودة منها فقط. في حين تعيش أنواع أخرى من البكتيريا داخل السبيل المعوي، والمجاري البولية التناسلية، وعلى سطح الجلد دون أن سبب أي ضرر. كما يُعتقد بأن أنواعًا من البكتيريا تكون مفيدة للإنسان.

تُعد عدوى الجلد البكتيرية النوع الأكثر شيوعًا من العدوى البكتيرية عند الأطفال (بما في ذلك القوباء impetigo÷) وعدوى الأذن، وعدوى الحلق (التهابا الحلق). هناك العديد من أنواع العدوى البكتيرية الأقل شيوعًا والتي تُعالج بشكل مماثل عند البالغين والأطفال، والتي تُناقش في فصول أخرى من هذا المرجع. كما تحدث أنواع أخرى من العدوى عند جميع الأعمار، إلا أنها تكون ذات اعتبارات خاصة عندما تُصيب الأطفال. يمكن الوقاية من العديد من أنواع العدوى البكتيرية عن طريق اللقاحات الروتينية التي تؤخذ في سنوات الطفولة الأولى.

خطر العدوى البكتيرية عند الأطفال

تكون بعض فئات الأطفال أكثر عرضة للإصابة بأنواع محددة من العدوى البكتيرية. وهذه الفئات من الأطفال هي:

  • الأطفال الرضع الذين تقل أعمارهم عن 3 أشهر

  • الأطفال الذين لا يوجد لديهم طحال، أو يعانون من مرض في الجهاز المناعي

  • الأطفال المصابون بـفقر الدم المنجلي sickle cell disease

  • الأطفال المصابون بالسرطان

التَّشخيص

  • فحص واختبار عينات من الدم، أو سوائل أو أنسجة الجسم

  • الزرع المخبري

قد يتمكن الطبيب في بعض الأحيان من تشخيص العدوى البكتيرية عن طريق الأعراض النمطية التي تُسببها. ولتأكيد التشخيص، لا بد من العثور على البكتيريا في عينات من النسج، أو الدم، أو سوائل الجسم (مثل البول، أو القيح، أو السائل الدماغي الشوكي). يمكن في بعض الأحيان الكشف عن البكتيريا في هذه العينات، سواءً تحت المجهر أو بواسطة اختبارات الكشف السريع. ولكنها عادةً ما تكون قليلة جدًا أو صغيرة جدًا بحيث تصعب رؤيتها، ولذلك يحاول الطبيب زرع تلك البكتيريا مخبريًا. عادةً ما تستغرق عملية الزرع البكتيري ما بين 24-48 ساعة.

كما قد يُستخدم الزرع البكتيري لاختبار حساسية البكتيريا تجاه المضادات الحيوية المختلفة. ويمكن لنتيجة هذا الاختبار أن تساعد الطبيب على اختيار المضاد الحيوي الأكثر فعالية في علاج العدوى البكتيرية عند الطفل.

الوقاية

  • اللقاحات الروتينية

يمكن الوقاية من العديد من أنواع العدوى البكتيرية عند الأطفال عند طريق اتباع جدول اللقاحات المُوصى به. كما يمكن الوقاية من العديد من أنواع العدوى الفيروسية (مثل الحصبة الألمانية، وشلل الأطفال، والتهاب الكبد A و B) عن طريق إعطاء اللقاحات الروتينية الموصى بها.

العدوى البكتيرية التي يمكن الوقاية منها باللقاحات الروتينية

* ملاحظة: يمكن الوقاية أيضًا من العديد من أنواع العدوى الفيروسية عن طريق اللقاحات الروتينية.

المُعالجَة

تُستخدم المضادات الحيوية لمعالجة العدوى البكتيرية. يمكن للمضادات الحيوية وحدها أحيانًا أن تساعد على التخلص من العدوى البكتيرية. ولكن، إذا سببت العدوى تجمعًا كبيرًا للقيح، فقد يحتاج المريض للجراحة لتصريف القيح. تتضمن مثل هذه العدوى الخراجات و عدوى المَفاصِل.

يمكن للطبيب أن يبدأ بمعالجة بعض أنواع العدوى الخطيرة عند الأطفال بالمضادات الحيوية قبل ظهور نتائج الزرع المخبري. وعند ظهور نتائج الزرع المخبري، فقد يقوم الطبيب بتعديل وصفة المضادات الحيوية أو الاستمرار بها بحسب الحاجة. وفي حال عدم العثور على بكتيريا، فينبغي التوقف عن تناول المضادات الحيوية.

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
لمحة عامة عن الكُليَة الحَذوِيَّة
Components.Widgets.Video
لمحة عامة عن الكُليَة الحَذوِيَّة
لمحة عامة عن رَتق القَناة الصَّفراوِيَّة
Components.Widgets.Video
لمحة عامة عن رَتق القَناة الصَّفراوِيَّة

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة