Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

المشاكل الصحّية المزمنة عندَ الأطفال

حسب

Steven D. Blatt

, MD, State University of New York, Upstate Medical University

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شعبان 1436| آخر تعديل للمحتوى شعبان 1436
موارد الموضوعات

يمكن أن يُسبب المرض الشديد، حتى إن كان مؤقتًا، قدرًا كبيرًا من القلق للأطفال وعائلاتهم. والمشاكل الصحية المزمنة هي تلك التي تستمر فترةً أطول من 12 شَهرًا وتكون شديدة بما فيه الكفاية لينجم عنها بعض القيود للنشاط المعتاد. تُسبب المشاكل الصحية المزمنة ضائقة عاطفية أكثر من المشاكل المؤقَّتة عادةً،

وتنطوي الأمثلة عن المشاكل الصحية المزمنة على:

قد يحتاج التعايشُ مع المرض إلى التعايش مع الألم والخضوع إلى اختبارات وأخذ الأدوية وتغيير النظام الغذائي وأسلُوب الحياة، وغالبًا ما تُؤثِّرُ المشكلة الصحية المزمنة في تعليم الطفل بسبب الغياب المتكرّر من المدرسة. قد يؤدي المرض، بالإضافة إلى التأثيرات الجانبية للمُعالجات، إلى إضعَاف قدرة الطفل على التعلم. وعلى الرغم من أن الآباء والمعلمين قد يتوقعون نتائج دراسية أدنى للأطفال المرضى، إلا إنه من المهم بالنسبة إليهم أن يُحافظوا على ما يحتاج إليه الأطفال من تحدياتٍ وتشجيعٍ حتَّى يُحققوا أفضل ما لديهم.

التأثيراتُ في الأطفال

يؤدي المرض ودخُول المستشفى إلى حرمان الأطفال من فرص اللعب مع الأطفال الآخرين؛ وقد يتعرض الطفل المريض إلى الرفض أو حتى السخرية من قبل أطفالٍ آخرين، وذلك بسبب الاختلافات البدنية وحالة الإعاقة لديه. يمكن أن يشعر الأطفال بشيءٍ من الخجل تجاه أنفسهم إذا غيُّر المرض من أجسادهم، خُصوصًا عندما تحدث التغيرات في أثناء الطفولة أو المراهقة بدلًا من أن تكُون موجودةً منذ الولادة.

قد يكون الأطفال في سن المدرسة أكثر المتأثرين من عدم القدرة على الذهاب إلى المدرسة، وتكوين علاقات مع أقرانهم.

وقد يجِدُ المراهقون صعوبةً في عدم قدرتهم على أن يكونوا مستقلين إذا احتاجوا إلى الآباء والآخرين لمساعدتهم على تلبية الكثير من احتياجاتهم اليومية. كما يجد المراهقون أيضًا أنَّه من الصعب جداً أن يجري النظر إليهم على أنهم مختلفون عن أقرانهم.

قد يقوم الآباء وأفراد العائلة بحماية الطفل أو المراهق بشكل مفرط، مما يثبط من الاستقلالية.

يُعدُّ دُخول المستشفى من الأحداث المخيفة للطفل، حتى إن كان تحت أفضل الظروف؛ ولذلك، ينبغي شرح كل ما يتعلَّق بالإقامة في المستشفى للآباء والأطفال، بما في ذلك إجراءات الدخول، وذلك حتى يعرفوا ما الذي يتوقعونه في أثناء إقامتهم. وفي الظروف المثاليّة، سيكون الأطفال في مستشفى خاص بالأطفال أو في مستشفى آخر يركّز على الأطفال، وفي معظم المستشفيات، يجري تشجيع الآباء على البقاء مع أطفالهم، حتى في أثناء الإجراءات التي قد تكون مؤلمة أو مخيفة. ولكن، على الرغم من وجود الآباء إلى جوارهم، قد يصبح الأطفال أكثر تشبثًا بآبائهم أو تضعف استقلاليتهم في أثناء وجودهم في المستشفى.

التأثيرات في الآباء وأفراد الأسرة الآخرين

تضع الأمراض المزمنة لدى الأطفال أعباءً نفسية ومالية وانفعالية وبدنية كبيرة جدًا على كاهل الآباء؛ وفي بعض الأحيان، يصبح الآباءُ أقرب إلى بعضهم بعضًا من خلال العمل معًا للتغلب على هذه الأعباء. ولكن، في كثير من الأحيان، يُمكن أن تُؤدِّي هذه الأعباء إلى توتُّر العلاقة بينهم. قد يشعر الآباء بالذنب تجاه المرض، خُصوصًا إذا كان وراثيًا، أو إن كان ناجمًا عن مُضَاعَفات في أثناء الحمل أو كان سببه حادثًا (مثل اصطدام السيارات)، أو سلوك أحد الوالدين (مثل التدخين). بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تكون الرعاية الطبية ذات كلفة كبيرة، ويمكن أن تتسبب في غياب الآباء عن العمل. وفي بعض الأحيان، يتحمل أحد الوالدين عبء الرعاية، مما يُمكن أن يؤدي إلى حدوث مشاعر الاستياء عند الوالد الذي يقدم الرعاية أو إلى مشاعر العزلة عند الآخر. قد يشعر الآباء بالغضب من مقدمي الرعاية الصحية أو من أنفسهم أو من بعضهم بعضًا أو من الطفل؛ كما قد يكونون أيضًا في حالة إنكار لشدّة الحالة عند الطفل. ويُمكن أن تجعل الضائقة الانفعالية، الناجمة عن تقديم الرعاية، من الصعب أيضًا تشكيل صلة عميقة مع الطفل المعاق أو الطفل المريض بشدَّة.

يكون لدى الآباء الذين يقضون الكثير من الوقت مع طفلٍ مريضٍ وقت أقلّ لتكريسه للأطفال الآخرين في العائلة غالبًا. قد يشعر الأشقاء بالاستياء من الاهتمام الزائد الذي يتلقاه الطفل المريض، ثم يشعرون بالذنب لأنهم شعروا بهذا الطريقة. قد يشعر الطفل المريض بالذنب حول تسببه بالضرر للعائلة وتكبيدها الأعباءَ. قد يكون الأهل متساهلين جدًا مع الطفل المريض، أو قد يفرضون الانضباط بشكلٍ غير مترابط، خصوصًا إذا كانت الأعراض تظهر وتختفي.

على الرغم من أن مرض الطفل يُسبب الشدة للعائلة بأكملها دائمًا، إلا أن هناك خطوات كثيرة يمكن أن يتخذها أحد الوالدين للمساعدة على تقليل التأثير. ينبغي على الآباء تعلم أكبر قدر ممكن حول المرض الذي أصاب طفلهم من مصادر موثوق بها، مثل أطباء الأطفال والمصادر الطبية الموثوقة. ليست المعلومات التي يجري الحصول عليها من بعض مصادر الإنترنت دقيقة دائمًا، ولذلك ينبغي على الآباء الرجوع إلى الأطباء للتحقق من المعلومات التي يقرؤونها. يستطيعُ الأطباء إحالة الوالدين إلى مجموعة دعم أو إلى عائلة أخرى واجهت مشكلات مشابهة من قبل، ويمكنها تقديم المعلومات والدعم العاطفي.

هَل تَعلَم...

  • قد يقضي الآباء وقتًا أكثر أو يكونون متساهلين أكثر مع الطفل المريض، بالمُقارنة مع الأشقاء الذين قد يصبحون مستائين ويشعرون بالذنب تجاه استيائهم.

فريق الرعاية

قد تنطوي الخدماتُ التي يحتاجها الطفل إلى الرعاية من قبل اختصاصيين طبِّيين وممرضات وموظفي الصحة المنزلية وموظفي الصحة النفسية وموظفين من مجموعة متنوعة من خدمات أخرى. وعندَ توفرهم، فإن اختصاصيي حياة الأطفال الذين تلقَّوا تدريبًا على مساعدة الأطفال والعائلات على التعايش مع تحديات المرض، والإقامة في المساشفى، يُعدّونَ من المصادر الرائعة للأطفال والآباء. قد تكون هناك حاجة إلى مُشرف على الحالات المرضيَّة case manager، للمساعدة على تنسيق الرعاية الطبية للأطفال الذين يعانون من مرض مزمن معقّد. يستطيع طبيب الطفل أو الممرضة أو الاختصاصي الاجتماعي أو غيرهم من المحترفين أن يأخذوا دور المُشرف على الحالات المرضية؛ كما يستطيع أيضًا المُشرف على الحالات المرضية أن يضمن أنّ الطفل يتلقَّى تدريبًا على المهارات الاجتماعية، وأن العائلة والطفل يحصلان على المشورة المناسبة والتعليم والدعم النفسي والاجتماعي، مثل الرِعَايَة قَصيرَة الأَمَد.

بغض النظر عمن ينسق الخدمات، ينبغي أن تكون الأسرة والطفل شريكين في عملية الرعاية واتخاذ القرار، وذلك لأن الأسرة هي المصدر الأساسي للقوة والدعم بالنسبة إلى الطفل. وتضمن هذه الطريقة المُتَمركزة على العائلة أن تجري المشاركة في المعلومات، وأن تكون العائلة هي صاحبة القرار، وهي جزء أساسي من رعاية الطفل.

هَل تَعلَم...

  • يتحمَّل أحد الوالدين في بعض الأحيان عبء الرعاية، ويستاء منها لاحقًا، بينما قد يشعر الآخر بالعزلة.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
مُتلازمة استنشاق العِقي
Components.Widgets.Video
مُتلازمة استنشاق العِقي
خلال فترة الحمل، يكون السبيل المعوي للجنين مُبطَّنًا بمادة برازيَّة خضراء داكنة تسمى العِقي meconium...
الدَّورة الدَّموية للقلب قبل الولادة
Components.Widgets.Video
الدَّورة الدَّموية للقلب قبل الولادة
يبدأ القلب والجهاز الدوراني للجنين بالتَّشكُّل بعد الحمل مباشرة. بحلول نهاية الأسبوع الخامس، يكون قلب...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة