Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل
حقائق سريعة

عَدم توافق العامل الرَّيصيّ

حسب

The Manual's Editorial Staff

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رمضان 1438| آخر تعديل للمحتوى رمضان 1438

ما هو العامل الريصي؟

العامل الريصيّ هُوَ بروتين يظهر على سطح كريات الدم الحمراء عند بعض الأشخَاص،

  • وإذا كان هذا البروتين موجوداً، يكون الشخص إيجابياً للعامل الريصيّ،

  • وإذا لم يكن موجوداً، يكون الشخص سلبياً للعامل الريصيّ

  • لا يُؤثِّرُ كون الشخص إيجابياً أو سلبياً للعامل الريصيّ في صحَّته، ولكن يُمكن أن يُؤثِّر هذا في الحمل عند النساء،

  • ولا يتغيَّر العامل الريصيّ مع مرور الزمن، حيث يبقى الشخص إيجابياً أو سلبياً للعامل الريصي طوال حياته

ما هو عدم توافق العامل الريصيّ؟

  • يحدث عدم توافق العامل الريصيّ عندما تكون المرأة سلبية لهذا العامل ولكن يكون جنينها إيجابياً،

  • ولا يحدث عدم توافق العامل الريصي إذا كانت المرأة إيجابية له وجنينها سلبياً له،

وتنطوي الطريقة الوحيدة التي يُمكن أن تحدث فيها هذه الحالة على:

  • إذا كانت المرأة سلبية للعامل الريصي و

  • كان زوجها إيجابياً له و

  • كان الجنين إيجابياً له

لماذا يُعدُّ عَدم توافق العامل الريصيّ مشكلةً؟

لا يُعدُّ عَدم توافق العامل الريصي مُشكلةً بحدّ ذاته، وهُو يُصبح مشكلةً إذا دخل شيءٌ من دم الجنين الإيجابيّ للعامل الريصي في دم الأم السلبية للعامل الريصيّ. يرى العديد من الأشخاص أنَّ دم الجنين لا يختلط بدم الأم، ولكن يحدث هذا الاختلاط في الحالات التالية:

  • عند الوِلادة

  • عند الإسقَاط

  • عند الإجهاض

  • عند التعرُّض إلى إصابة شديدة في البطن خلال الحمل

عندما يدخل دم الجنين الإيجابيّ للعامل الريصيّ إلى دم الأم السلبيّ للعامل الريصي، تحدث استجابة مناعية سيئة، حيث يصنع الجهاز المناعي الخاص بروتيناً يُسمَّى مُستضدّ العامل الريصي لمُحاربة دم الجنين الإيجابيّ للعامل الريصيّ. يُمكن أن تدخُل هذه الأجسام المُضادَّة للعامل الريصيّ إلى دم الجنين وتقضي على كريات دمه الإيجابيّ للعامل الريصيّ.

لا يُسبب عدم توافق العامل الريصي أذى في أوَّل حمل، وذلك لأنَّ الأم لن تحصل على أيَّة أجسام مضادة للعامل الريصي إلا من بعد أن تلِدَ أوَّل صغير أو تُجهض.

يُمكن أن يُسبب عَدم توافق العامل الريصي ضرراً للحمل الثاني أو لاحقاً. إذا كانت عند الأم أجسام مضادَّة للعامل الريصيّ من حمل سابقٍ، يُمكن حينها أن يتعرَّض الجنين الذي لديه دم إيجابيّ للعامل الريصيّ إلى مشاكل. قد تخرِّب الأجسام المُضادَّة للعامل الريصي بعضًا من كريات الدم الحمراء عند الجنين وتُؤدِّي إلى:

كلَّما كان عدد حالات الحمل مع عدم توافق العامل الريصيّ أكثر، سيزداد عدد الأجسام المضادة لهذا العامل عند المرأة، وكلَّما ازداد عدد الأجسام المُضادَّة، ستتفاقم المشاكل عند الجنين التالي.

كيف يستطيع الأطباء معرفة ما إذا كان لدى المرأة عدم توافق للعامل الريصي؟

ستخضع الأم إلى اختبار للدم للتحري عن العامل الريصيّ في أثناء أوَّل زيارة للطبيب لمتابعة الحمل.

إذا كانت إيجابية للعامل الريصي، لا توجد مشكلة.

إذا كنت سلبية للعامل الريصي، ينبغي أن يخضع الأب إلى اختبار للدم للتحري عن العامل الريصيّ

  • إذا كان الأب سلبياً للعامل الريصي، لا تُوجد مشكلة،

  • وإذا كان إيجابياً للعامل الريصي، قد يكون الجنين إيجابياً لهذا العامل، ممَّا يُسبب عَدم توافق العامل الريصي

إذا كانت الأم سلبيةً للعامل الريصي ولم يخضع الأب لاختبار الدم أو كان إيجابياً للعامل الريصي، ستخضع إلى اختباراتٍ للدم طوال فترة الحمل للتحري عن الأجسام المُضادَّة للعامل الريصي.

ما الذي سيفعله الأطباء إذا كان لدم الأم عدم توافق العامل الريصي؟

  • لا تحتاج الأم وصغيرها إلى أيَّة مُعالَجة إذا لم يكن جسمها يُنتج الكثير من الأجسام المُضادَّة للعامل الريصيّ،

وإذا أظهرت اختبارات الدَّم أن جسمها يُنتج الكثير من الأجسام المُضادَّة للعامل الريصي، ستخضع إلى المزيد من الاختبارات لمعرفة ما إذا كان الجنين يُعاني من فقر الدَّم (عَدم وجود ما يكفي من كريات الدم الحمراء السليمة). يُمكن أن تنطوي هذه الاختبارات على أخذ عيِّنةٍ من دم الجنين والخضوع إلى نوع خاص من التصوير بالموجات فوق الصوتية لمُعاينة تدفُّق الدَّم في دماغه.

  • إذا كان الجنين لديه فقر في الدم، سيجري نقل الدم له لمرَّةٍ أو أكثر قبل الولادة (وربَّما من بعد الولادة)

  • يستخدم الأطباء غالبًا أدوية تُسمَّى الستيرويدات القشرية للمساعدة على نموّ الرئتين عند الجنين،

  • وعندما تنمُو رئتا الجنين بشكلٍ يكفي للأداء بشكلٍ جيِّد خارج جسم الأم، سيعمل الأطباء على تحريض المخاض بشكلٍ اصطناعيّ

كيف يُمكن الوقايَة من عَدم توافق العامل الريصيّ؟

إذا كانت الأم سلبيةً للعامل الريصيّ، سيُعطيها الأطباءُ حقنةً من الغلوبولين المناعي د D immune globulin، حيث تجعل هذه الحقنة جسمَ الأمّ أقل قدرةً على الاستجابة لدم جنينها الإيجابيّ للعامل الريصيّ، أي أنَّها ستُصبح أقل ميلًا لإنتاج الأجسام المُضادَّة للعامل الريصيّ والتي يُمكن أن تسبب الضرر للجنين. ستحصل الأم على هذه الحقن:

  • في الأسبوع الثامن والعشرين من عُمر الحمل

  • خلال 72 ساعةً من بعد ولادة صغيرٍ لديه دم إيجابيّ للعامل الريصي، وحتى من بعد الإسقاط.

  • من بعد أيّ نزفٍ مهبليّ

  • من بعد الخضوع إلى اختبارات مُعيَّنة (مثل بزل السلى amniocentesis وأخذ عينات من الزغابات المشيمائيَّة chorionic villus sampling)، وذلك عندما يُمكن أن يختلط دم الأم مع دم جنينها

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
الحَمل المُنتَبَذ
Components.Widgets.Video
الحَمل المُنتَبَذ
في أثناء الإباضة، يجري تحرير بويضة أو بيضة من مبيض المرأة شهريًّا. تلتقط الخَمَلُ (استطالات من طرفي...
الانتِباذ البِطَانِي الرَّحِمِي
Components.Widgets.Video
الانتِباذ البِطَانِي الرَّحِمِي
الانتِباذ البِطَانِي الرَّحِمِي endometriosis هو اضطراب في الجهاز التناسلي الأنثوي. يتكوَّن الرحمُ من...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة