أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل
حقائق سريعة

لسعات النحل والزنابير والدبابير والنمل

حسب

The Manual's Editorial Staff

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رجب 1438| آخر تعديل للمحتوى رجب 1438

تُعدُّ لسعات النحل والزنابير والدبابير والنمل شائعة ويُمكن أن تُسبب الألمَ.

النمل الناريّ شائع جدًّا في الأجزاء الجنوبية من الولايات المتحدة، خُصوصًا في منطقة الخليج، مثل تكساس ولويزيانا وألباما وجورجيا وفلوريدا.

  • يُعاني بعض الأشخاص من استجابات تحسسية شديدة للسعات ويُمكن أن يُصابوا بتوعُّك خطير أو يقضوا نحبهم عند التعرُّض إلى اللسع،

  • ولا يُعاني مُعظم الأشخاص من استجابات خطيرة للسعات

  • يُوجد نحل العسل الأفريقيّ (النحل القاتل) من أمريكا الشمالية في بعض الولايات الجنوبية حالياً، حيث يتنقَّل هذا النحل في مجموعاتٍ كبيرةٍ ويُمكن لسربٍ منه أن يلسع الشخص ويُسبب له مشاكل خطيرة وحتى الوفاة

  • ينبغي معالجة اللسعات عن طريق إزالة الإبَر واستخدام رُهيم أو مرهم للتقليل من الألم

ما هي أعراض لسعات النحل والزنابير والدبابير والنمل؟

أعراض لسعات النحل والزنابير والدبابير

  • شعور مفاجئ بالحرق والألم

  • احمرار وتورُّم وحكَّة حول مكان اللسعة

  • خلال يومين إلى ثلاثة، تتورُّم بعض اللسعات لتُصبِح بحجم كرة الغولف

يترك نحل العسل إبَره في جلد الشخص غالبًا، بينما لا تترك الأنواع الأخرى من النحل والدبابير إبَرها في الجلد.

أعراض لسعات النمل الناريّ

  • ألم مفاجئ

  • احمرار وتورم الذي يزُول من بعد نَحو 45 دقيقة

  • بثرات أو نفطات مليئة بالقيح

  • بعد نَحو 2 إلى 3 أيام، تتمزَّق النفطات وقد تُصاب بالعدوى

قد تظهر عند بعض الأشخاص:

  • بُقعة حمراء متورِّمة مع حكَّة بدلًا من نفطة مليئة بالقيح

  • اختلاجات (عندما يتحرَّك الجسم وينفض من غير ضبط)

أعراض الاستجابة التحسسية لِلَّسعَة

إذا كان لدى الشخص استجابة تحسسية لِلَّسعة، قد يُعاني من:

  • طفح جلدي مع حكَّة في جميع أنحاء الجسم

  • صعوبة في التنفُّس

  • الأزيز التنفُّسي (صوت صفير عندَ التنفُّس)

  • صدمة (انخفاض خطير في ضغط الدَّم)

ينبغي التوجه إلى المستشفى مباشرةً عند ظهور هذه الأَعرَاض، حيث يوجد احتمال في حدوث استجابة تأقيَّة (استجابة تحسسية تُهدِّد الحياة ينخفض فيها ضغط الدم ولا يستطيع الشخص التنفُّس).

كيف تجري مُعالَجة لسعات النحل والزنابير والدبابير والنمل؟

إذا لم يكُن لدى الشخص استجابة تحسُّسية:

  • ينبغي عليه إزالة الإبرة إذا كانت في الجلد وذلك عن طريق كشط المنطقة بطرفٍ رقيق وكليل، مثل طرف بطاقة الائتمان

  • ينبغي وضع الثلج على مكان اللسعة (مُكعَّب من الثلج في كيس بلاستيكي وقطعة قماش رقيقة بحيث لا يُلامس الجلد مباشرةً)، وذلك للتقليل من الألم

  • أخذ أدوية تُباع من دون وصفةٍ طبيةٍ للتخفيف من الألم

  • وضع رُهيم دوائيّ على منطقة اللسعة للتقليل من الألم والحكَّة

إذا كان الشخص يُعاني من استجابة تحسسية للسعات، ينبغي عليه أن يحمل دواء إيبينيفرين (دواء يصفه الطبيب) واستخدامه مباشرةً عندَ التعرُّض إلى اللسع، حيث سيعمل هذا الدواء على وقف الاستجابة التحسسية. يستطيع الشخص حقن الإيبينيفرين في جلده من خلال إبرةٍ رقيقةٍ أو سيقوم بهذا شخص آخر.

اذا كان الشخص يُعاني من استجابة تحسسية شديدة، سيقُوم الأطباء بالإجراءات التالية:

  • إبقاء الشخص في المستشفى للعناية به

  • إعطاء الشخص أدويةً عن طريق الوريد، ومن بينها الإيبينيفرين

  • إعطاء الشخص سوائل عبر الوريد

  • الطلب من الشخص أن يحمل معه الإيبينيفرين دائمًا وارتداء سوار إنذار طبي في حال تعرَّض إلى اللسع من جديد

  • سينصحون الشخص بالخضوع إلى إزالة التحسُّس، وهي عملية تنطوي على إعطاء حُقن الحساسية للوقاية من الاستجابات الشديدة لِلَّسع

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة