honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

حقائق سريعة

التسمُّم بالأسيتامينوفين

حسب

The Manual's Editorial Staff

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو الحجة 1438| آخر تعديل للمحتوى ذو الحجة 1438

الأسيتامينوفين هُوَ دواءٌ يُباعُ من دُون وصفةٍ طبيةٍ ويُستخدَم للتقليل من الحُمَّى والتخفيف من الألم، وهُو يُباعُ تحت العديد من الأسماء التجارية، مثل تايلينول®، كما يُوجَدُ أيضًا في العديد من أدويَة السعال والزكام.

يكون دواء أسيتامينوفين آمناً عادةً، ولكن يُمكن أن يُسبب أخذ الكثير منه ضرراً.

ما هو التسمُّم بالأسيتامينوفين؟

ينجُم التسمُّم بدواء أسيتامينوفين عن أخذ الكثير من أسيتامينوفين،

  • وتحدُث معظم حالات التسمُّم بهذا الدَّواء عندما يأخذ المريض عن طريق الخطأ العديد من الأدوية أو المُنتجات المُختلفة التي تحتوي على الأسيتامينوفين

  • يمكن أن يحدث التسمم بالأسيتامينوفين ببطٍ بسبب أخذ جرعاتٍ صغيرةٍ من هذا الدواء مع مرور الزمن

  • يُمكن أن يُؤدِّي التسمُّم بالأسيتامينوفين إلى ضررٍ خطيرٍ في الكبد،

  • ولذلك ينبغي توخِّي الدِّقة عندَ قراءة اللصاقات على مُنتجات السعال والزكام

إذا كان الشخص يعتني بطفلٍ لديه زكام أو سعال، ينبغي عليه التأكُّد بشكلٍ كبير من عدم إعطاء الطفل الكثير من الأسيتامينوفين. هُناك العديد من الأنواع المختلفة للأدوية وبأشكال مختلفة (سوائل وأقراص ومواد قابلة للمضغ) تحتوي على الأسيتامينوفين كمُكون. ينبغي عَدم إعطاء الطفل دواءً يحتوي على الأسيتامينوفين إذا سبق له أن أخذ دواءً مختلفاً يحتوي على الأسيتامينوفين.

عند الاشتباه في حالة تسمُّم بدواء الأسيتامينوفين، ينبغي طلب مساعدة طبية طارئة (الرقم 911 قي معظم مناطق الولايات المتحدة) مباشرةً، أو الاتصال بمركز مُكافحة السموم على الرقم 1-800-222-1222 لطلب النصح.

ما هي أعراض التسمُّم بالأسيتامينوفين؟

لا تظهر أعراض بشكلٍ مباشرٍ عادةً،

وإذا كانت الجرعة المفرطة كبيرةً جدًّا، تحدُث الأعراض على مراحل:

  • أولاً، قد يبدأ المريض بالتقيُّؤ أو يشعر بالتوعُّك

  • بعد فترةٍ تتراوح بين 1 إلى 3 أيام، قد يشعر بمغصٍ في البطن ويتقيَّأ ويُعاني من ألمٍ في البطن

  • بعد فترةٍ تتراوح بين 3 إلى 4 أيَّام، قد يزداد التقيُّؤ ويحدث يرقان ونزف تحت الجلد ومن الفم أو اللثَّة

  • بعد نَحو 5 أيام، إمَّا أن يتعافى المريض أو يحدث له فشل في الأعضاء، ويُمكن أن يُؤدِّي هذا إلى الوفاة.

إذا كان التسمُّم ناجمًا عن أخذ جرعاتٍ أصغر مع مرور الزمن، قد تحدث الأعراض التالية:

  • اصفرار الجلد والعينين (اليرقان)

  • نَزف

كيف يستطيعُ الأطباءُ معرفة ما إذا كانت حالة للتسمُّم بالأسيتامينوفين؟

سيقُوم الأطباءُ باختبارات للدم للتحرِّي عن التسمُّم بالأسيتامينوفين، كما قد يقومون أيضًا باختباراتٍ للتحرِّي عن أداء الكبد.

كيف يُعالج الأطباء التسمُّم بالأسيتامينوفين؟

سيقوم الأطباء بالأمور التالية:

  • إعطاء المريض فحماً منشطاً لإخراج الأسيتامينوفين من الدَّم، وذلك إذا أخذ المريض الأسيتامينوفين خلال الساعات القليلة الماضية

  • إعطاء المريض ترياقاً (دواء يعمل ضدَّ الأسيتامينوفين) لوقاية الكبد

إذا حدث ضرر للكبد، قد يحتاجُ المريض إلى علاج فشل الكبد وربما إلى زراعة الكبد.

كيف يُمكن الوِقاية من التسمم بالأسيتامينوفين؟

  • ينبغي أخذ الجرعة التي أوصى بها الطبيب فقط

  • ينبغي قراءة اللصاقات على علب الدواء بدقَّة

  • لا ينبغي أخذ دواء يحتوي على الأسيتامينوفين إذا سبق للمريض أن أخذ الأسيتامينوفين من قبل

  • إذا كان المريض يُعاني من مشاكل في الكبد أو يُعاقر الخمرة، ينبغي عليه استشارة الطبيب حول الأدوية التي يأخذها للتقليل من الألم أو الحمَّى

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة