Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل
حقائق سريعة

عدوى المثانة

حسب

The Manual's Editorial Staff

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو القعدة 1438| آخر تعديل للمحتوى ذو القعدة 1438
موارد الموضوعات

ما هي عدوى المثانة؟

المثانة هي عُضو مُجوَّف يحتفِظُ بالبول إلى أن يُصبِح الشخص جاهزاً للتبوُّل، وتنجُم عدوى المثانة عن بكتيريا عادةً، كما تسمى عدوى المثانة التهاب المثانة.

  • تشيعُ عدوى المثانة عند النِّساء وهي نادرةٌ عند الرِّجال

  • تجعلُ عدوى المثانة المريضَ يرغبُ بالتبوُّل لمراتٍ أكثر من العادة وتُسبِّبُ أحيانًا ألمًا أو حرقةً عند التبوُّل

  • يستطيع الأطباء تشخيص عدوى المثانة عادةً عن طريق اختبار البول

  • يُعالِجُ الأطباء عدوى المثانة بالمُضادَّات الحيويَّة

أعضاء السبيل البوليّ

أعضاء السبيل البوليّ

ما الذي يسبب عَدوى المثَانة؟

تنجُم عدوى المثانة عن بكتيريا تدخُل إلى المثانة، وهي تدخُل عبر الإحليل عادةً. الإحليلُ هُو أنبوبٌ ينقل البول من المثانة إلى خارِج الجسم.

تُعدُّ النِّساء أكثر ميلًا للإصابة بعدوى المثانة بالمُقارنة مع الرِّجال، حيث يكون الإحليل عند المرأة أقصر وأقرَب إلى المهبل والشرج، ممَّا يجعل من السَّهل على البكتيريا أن تدخُل إلى المثانةِ.

كما تزيد الحالات التالية من فُرص إصابة النِّساء بعدوى المثانة:

  • الإصابة بعدوى أخرى في المثانة في السابق، خُصُوصًا إذا بدأت عندما كانت المرأة يافعةً

  • الحمل

  • سنّ اليأس، وذلك بسبب التغيُّرات في مستويات الهرمونات وترقُّق النسيج حول الإحليل

  • ممارسة الجنس

  • استخدام العازِل الأنثويّ (جهاز من المطاط لمنع الحمل يدخُل في المهبل)

  • استخدام مبيد النطاف spermicide (هلام يجري وضعه في المهبل للقضاء على النّطاف)

بالنسبة إلى النِّساء والرِّجال معًا، تزداد فُرص الإصابة بعدوى المثانة عند وُجود الحالات التالية:

  • إصابة بالسكَّري

  • ضعف في الجهاز المناعي

  • انسداد البول، مثل حصى المثانة أو تضيُّق الإحليل

  • قثطار بوليّ urinary catheter (أنبوب بلاستيكي رقيق ومرن يَجرِي وضعه في الإحليل لتصريف البول)

  • إجراء يقوم فيه الطبيب بوضع أدوات جراحيَّة في الإحليل

ما هي أعراضُ التهابات المثانة؟

  • الحاجة إلى التبوُّل لمرات عديدة حتى في الليل

  • شُعور بالحرق أو الألم عند التبوُّل

  • ألم في أسفل البطن وأحيانًا في أسفل الظهر

  • بول عَكِر وقد يُوجد بعض الدَّم في البول

  • أحيانا حُمَّى، خُصُوصًا عند كِبار السنّ

في بعض الأحيان قد يُعاني المريض من عدوى المثانة ولكن من دُون أعراض، ويكون هذا أكثر شُيُوعًا عند كبار السنّ والمرضى الذين لديهم مشاكل عصبيَّة في المثانة والمرضى الذين لديهم قثطار في المثانة.

كيف يستطيع الأطباء معرفة ما إذا كانت هناك عدوى في المثانة؟

يستطيعُ الطبيب تشخيص عدوى المثانة استنادًا إلى:

  • الأَعرَاض

  • اختبار البول

يحتاج اختبار البول إلى أن يأخذ الأطبَّاءُ عيِّنة من البول لا تحتوي على أيَّة بكتيريا من جلد المريض، ولذلك ينبغي على المريض تنظيف المنطقة التي يخرُج منها البول قبل أن يقوم بالتبوُّل. ينبغي على المريض التبوُّل قليلًا في المرحاض أوَّلاً، ثُمَّ يقوم بوضع علبة البول في مجرى البول ويأخذ العيِّنة. إذا رأى الأطباء أنَّ هذه الطريقة لن تُؤدِّي إلى الحُصول على عيِّنةٍ نظيفةٍ بشكلٍ كافٍ، قد يضعون قثطاراً قي المثانة لأخذ العيِّنة.

كيف يُعالج الأطباء عدوى المثانة؟

سيُعطيُ الطبيبُ المريضَ:

  • مُضادَّات حيويَّةٍ

إذا كان هناك انسِدادٌ جزئيّ في تدفُّق البول، قد يحتاج المريض إلى جراحةٍ. إذا كان المريض يُعاني من السكَّري أو ضعف في الجهاز المناعيّ، تجعل مُعالجة هاتين الحالتين من السهل مُعالجة عدوى المثانة.

إذا كان المريض يشعر بالكثير من الحرقة عند التبول، قد يُعطيه الأطباء قرصاً دوائياً يُساعِد على التخفيف من هذا الشعور إلى أن يبدأ مفعول المُضادات الحيويَّة.

كيف يُمكن الوِقاية من عدوى المثانة؟

تستطيع النساء اللواتي لديهنَّ ميل للإصابة بعدوى المثانة اتباع الخطوات التالية:

  • شرب الكثير من السوائل

  • التبوُّل لعدَّة مرَّات

  • التبول بعد ممارسة الجنس

  • المسح من الأمام نحو الخلف من بعد التغوُّط

  • تجنُّب مُبيدات النطاف والعوازل الأنثويَّة

بالنسبة إلى النِّساء اللواتي لا يزلن يُصبن بالكثير من عدوى المثانة، يطلب الأطباء منهنَّ أحيانًا أخذ مُضادَّات حيويَّة كل يوم في مُحاولةٍ للوِقاية من مثل هذه العدوى. بعد سنّ اليأس، قد يصِفُ الأطباءُ رُهيماً يحتوي على هرمون الإستروجين الأنثويّ.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة