honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

حقائق سريعة

نوبات الشَّقيقة

حسب

The Manual's Editorial Staff

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو القعدة 1438| آخر تعديل للمحتوى ذو القعدة 1438

ما هي نوبات الشَّقيقة؟

ليست نوبة الشَّقيقة مُجرَّد صُداع شديد، بل هي نوع مُحدَّد من الصُّدَاع الشديد. يُمكن أن يشعر المريض بالألم على جانبٍ واحدٍ أو على جانبي الرأس معًا، وقد يشعُر بالتوعُّك في المعِدة ويتقيَّأ ويُصبِح حساساً جدًّا للضوء والأصوات والرَّوائِح.

  • تستمرُّ نوبات الشقيقة لأربع ساعاتٍ وعدَّة أيَّام عادةً،

  • وهي تحدُث وتزول وقد تحدُث فقط لمرَّة بين الفينة والأخرى أو لعدَّة مرَّاتٍ في الشهر

  • تبدأ نوبات الشقيقة في أثناء سنّ البلوغ عادةً أو عندما يكون المريض بالغاً يافعاً، وهي تحدُث بشكلٍ أقلّ عندما يتجاوز عُمر المريض 50 عامًا

  • تُعدُّ نوبات الشَّقيقة أكثر شُيوعًا عند النِّساء

  • قد يكون المريض قادرًا على التعرُّف إلى الأشياءِ التي تُحرِّضُ نوبات الشقيقة لديه (مثل النبيذ الأحمر) وتجنُّبها

  • لا يستطيعُ الأطباء شِفاء المريض من نوبات الشقيقة، ولكنه يُعطونه أدويةً للتقليلِ من الأعراض

ما الذي يُسبِّبُ نوبات الشَّقيقة؟

يُصاب المريض بنوبات الشقيقة عندما يجري تحريض وعرقلة الخلايا العصبيَّة وأوعية الدَّم في دماغه، ولا يعلم الأطباء بشكلٍ دقيقٍ لماذا يحدُث هذا لبعض الأشخاص دُون غيرهم؛ ولكن يبدو أنَّ نوبات الشقيقة تسري بين العائلات فعلياً، ولذلك إذا كان لدى الشخص أفراد من العائلة يُعانون من نوبات الشقيقة، سيكون أكثر ميلًا لأن يُعاني منها أيضًا.

ما الذي يُسبِّبُ نوبات الشَّقيقة؟

بالنسبة إلى المرضى الذين يُعانون من نوبات الشَّقيقة، يُمكن أن تُحرِّضَ أشياء مُعيَّنة هذه النوبات، وهي تنطوي على:

  • المُستويات المرتفعة من هرمون الإستروجين الأنثويّ والتي يُمكن أن تحدُث خُصُوصًا في أثناء البلوغ وقبل الطمث وفي أثنائه ومن بعده، ومن بعد الولادة وفي بِداية سنّ اليأس أو عند استخدام حبوب منع الحمل (التي تحتوي على هرمون الإستروجين)

  • التحريض الشديد للحواسّ، مثل الأضواء المبهرة أو الروائح القويَّة

  • الشدَّة

  • النوم لفتراتٍ قليلةٍ جداً

  • التغيرات في الطقس

  • النبيذ الأحمر

  • الجوع، خُصُوصًا بسبب إغفال الوجبات

ما هي أعراض نوبات الشَّقيقة؟

يُعاني المريض من ألمٍ في الرَّأس، ويكون هذا الألم عادةً شَديدًا ونابضاً وفقط في جانبٍ واحدٍ، ولكن يُمكن أن يكون الألم ثابتاً أيضًا أو على جانبي الرأس معًا. كما ستظهر أعراض أخرى مثل:

  • صُداع يتفاقَمُ مع الحركة والتعرُّض إلى الأضواء المُبهرة والضجة العالية والروائح القويَّة

  • الشعُور بالتوعُّك في المعدة أو التقيُّؤ

  • صُعوبة في التركيزِ

ليست نوبات الشَّقيقة خطيرةً، ولكنها تُسبِّبُ انزعاجاً شَديدًا للمرضى، ولا يستطيعُ معظم المرضى القيام بنشاطاتهم الطبيعيَّة في أثناء تلك النوبات. ينبغي على العديد من المرضى الاستلقاء في غرفةٍ مُظلمةٍ إلى أن تزول نوبة الشقيقة.

الأعراض التحذيريَّة لنوبات الشقيقة

قد تظهرُ بعض الأعراض المُبكِّرة قبل أن يحدُث الصُّداع، وهي تنطوي على:

  • الشعور بجوع أقلّ من المألوف

  • الشعور بتوعُّك في المعِدة

  • تغيُّرات في المزاج

بالنسبة إلى حَوالى مريضٍ واحدٍ من كل 4 مرضى بنوبات الشقيقة، تحدُث تغيُّرات في الرؤية والكلام أو الحركات قبل بدء الصُّداع مُباشرةً، ويُسمَّى هذا بالأورة. تحدُث الأورة عند بعض المرضى ولكن من دُون صُداع، أو يكون الصُّدَاع خفيفاً. يُمكن أن تنطوي أعراض الأورة على:

  • رؤية أضواء وامِضة أو نقاط عمياء مع أو بقعة عمياء مع حواف وميضيَّة (الأورة الأكثر شُيوعًا)

  • شُعور بالوخز ينتقل إلى أعلى ذراعٍ واحدةٍ

  • فقدان التوازن

  • ضعف في الذراع أو الساق

  • مشكلة في الكلام

كيف يستطيعُ الأطباء معرفة ما إذا كان الشخص يُعاني من نوبات الشقيقة؟

يستطيعُ الأطباءُ معرفة ما إذا كان الشخص يُعاني من نوبات الشقيقة استنادًا إلى الأعراض والقيام بفحصٍ. عندما تبدأ نوبات الشقيقة لأوَّل مرَّة، قد يقوم الأطباءُ بفُحوصاتٍ أخرى، مثل تصوير الرأس بالرنين المغناطيسيّ وذلك لمعرفة ما إذا كانت مشكلة أخرى تُسبِّبُ الصُّداعَ. عندما يتأكَّد الأطباء من الحالة، يقومون بفُحوصاتٍ فقط إذا كان الصُّدَاع مُختلفاً عن نوبات الشقيقة العاديَّة، حيث يُمكن أن يعني نوع مُختلف من الصُّدَاع أنَّ الشخص يُعاني من مشكلةٍ مُختلفةٍ.

كيف يُعالج الأطباءُ نوبات الشَّقيقة؟

إذا كان المريضُ يُعاني من نوبات شقيقةٍ تتراوَح بين الخفيفةِ إلى المُتوسِّطة، سيطلُب منه الطبيبُ استخدام:

  • مُسكِّنٍ للألم، مثل أسيتامينوفين وإيبوبروفين أو الأسبرين

  • أدوية تُخفِّفُ من الغثيان، ممَّا يُساعِد على التقليلِ من الغثيانِ والصُّداع معًا

قد يطلبُ الطبيبُ من المريض الاستلقاء في غرفةٍ مُظلمةٍ وهادئةٍ وأن يُحاوِل النَّوم. تزول نوبات الشَّقيقة في أثناءِ النَّوم عادةً.

اذا كان المريضُ يُعاني من نوبات شقيقةٍ شديدة، قد يُعطيه الأطباءُ:

  • أدوية تُسمَّى تريبتانات triptans، وهي تعمل بشكلٍ أفضل عندما يجري أخذها مُباشرةً

  • أدوية للغثيان يجري أخذها عن طريق الوريد (تُخفِّفُ بعض الأدوية من الغثيان والصُّداع معًا)

  • سوئل عن طريق الوريد إذا كان لدى المريض تجفاف (ليس لديه ما يكفي من الماء في جسمه) بسبب التقيُّؤ

إذا كان المريض يُعاني من نوبات الشقيقة المُتكرِّرة، قد يطلب الأطباءُ منه أن يُدوِّن متى حدثت النوبة وما الذي سببها وما هي المُعالجة التي استخدمها، بحيث يستطيع البحث عن نماذج.

كيف يُمكن الوِقاية من نوبات الشَّقيقة؟

قد يُعطي الأطباءُ المريضَ أدوية للوِقاية من نوبات الشقيقة إذا كان يُعاني من:

  • نوبات شقيقة تحدُث لمرات كثيرةٍ ولا تنفع معها مُسكِّنات الألم الأخرى

  • نوبات شقيقة شديدة جدًّا تحُول دُون ممارسة النشاطات اليوميَّة

تنطوي الأشياء الأخرى التي قد تُساعِد على الوقاية من نوبات الشقيقة على الآتي:

  • النشاطات التي تُساعد على الاسترخاء والتقليلِ من الشدَّة

  • تجنب الأشياء التي تسبب نوبات الشقيقة

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة