أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

داء الأميبات (الزُّحَار)

(داء الأميبا)

حسب

Richard D. Pearson

, MD, University of Virginia School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة جمادى الأولى 1436| آخر تعديل للمحتوى جمادى الأولى 1436

داءُ الأَميبَات amebiasis هو عدوى في الأمعاء الغليظة، وفي الكبد وغيره من الأعضاء أحيَانًا، يسبِّبها طفيلي وحيد الخلية (من الأوالي) هو االمُتَحَوِّلَة الحالَّة للنُّسُج Entamoeba histolytica، أو الأميبة.

  • يمكن أن تنتشرَ الأميبات من شخصٍ لآخر أو من خلال الطعام أو الماء.

  • قد لا يكون لدى المَرضَى أي أعراض، أو قد يحدث الإسهال والإمساك وألم البطن التشنُّجي والمضض في الجزء العلوي من البطن والحمَّى.

  • يضع الأطباء التَّشخيص اعتمادًَا على تحليل عيِّنة من البراز، واختبارات أخرى إذا لزم الأمر، مثل تنظير القولون أو التصوير بالموجات فوق الصوتية واختبارات الدم.

  • يُعطى المَرضَى دواء يقتل الأميبات amebas، ثم يُتبَع بدواء يقتل الشكل الهاجع من الطفيليّ في الأمعاء الغليظة.

يميل داء الأميبات إلى أن يحدث في المناطق التي يكون فيها الصرف الصحِّي غير كاف. وتحدث معظمُ حالات العدوى في مناطق أفريقيا وشبه القارة الهندية وأجزاء من أمريكا الوسطى والجنوبية. أمَّا في الولايات المتحدة، فإنه من المرجَّح أن يحدث في المهاجرين، وبدرجة أقل شُيُوعًا في الأشخاص الذين سافروا إلى البلدان النامية.

يوجد شكلان للمُتَحَوِّلَة الحالَّة للنُّسُج Entamoeba histolytica:

  • طفيليّ نشيط (أُترُوفَة trophozoite)

  • طفيلي هاجِع (كيسَة)

انتقالُ داء الأميبات

تبدأ العدوى بعدَ ابتلاع الكيسات. تفقس الكيسات، مُطلقةً الأتاريف trophozoites التي تتكاثر، ويمكن أن تسبِّب قرحة في بطانة الأمعاء. وفي بعض الأحيان، تنتشر إلى الكبد أو أجزاء أخرى من الجسم. وتصبح بعضُ الطفيليَّات بشكل كيسات تُفرَع في البراز (الغائط) مع الأتاريف (النَّواشِط). وخارجَ الجسم، تموت الأتاريف الهشَّة، ولكنَّ الكيسات القاسية تبقى على قيد الحياة.

يمكن أن تنتشر الكيساتُ مباشرة من شخصٍ لآخر، أو بشكل غير مباشر من خلال الطَّعَام أو الماء.

في الأماكن التي تعاني من سوء الصرف الصحِّي، ينجم داءُ الأميبات عن تناول الطعام أو الماء الملوَّث بالبراز. كما قد تكون الفواكهُ والخضروات ملوثةً عندما تُزرع في تربة مخصَّبة بالبراز البشري، أو تُغسل بالمياه الملوثة، أو تُحضَّر من قبل شخص مصاب بالعدوى. قد يحدث داءُ الأَميبَات وينتشر في أماكن ذات مرافق صحية كافية إذا كان المَرضَى مصابين بالسَّلس أو قليلي النظافة (على سبيل المثال، في مراكز الرعاية النهارية أو مؤسَّسات الأمراض النفسية). كما يمكن أن ينتشرَ داء الأَميبَات أيضًا من خلال بعض الممارسات الجنسية (مثل الجنس عن طريق الفم والشرج).

أعراضُ داء الأميبات

ولا يكون لدى كثيرٍ من المَرضَى المصابين سوى عددٍ قليل من الأعراض أو لا يكون لديهم أيُّ أعراض. وتشتمل أعراضُ داء الأميبات التي قد تحدث على:

  • زيادة الغازات (انتفاخ البطن)

  • ألم تشنُّجي أو مغص في البطن

  • إسهال متقطِّع، أو إمساك، أو كليهما.

وفي الحالات الشديدة، يكون البطنُ مؤلمًا عند لمسه، ويحتوي البرازُ على مخاط ودم. وقد يكون لدى الشخص حمَّى أيضًا. ويمكن أن يؤدِّي الإسهال إلى التجفاف (نقص السوائل في الجسم). وقد يحدض الضمورُ في الجسم (الهُزال) وفقر الدَّم في الأشخاص الذين يعانون من عدوى مزمنة. وفي بعض الأحيَان، تتشكَّل كتلةٌ كبيرة (ورم أميبي ameboma) وتسدُّ الأمعاء.

وفي بعض الأحيان الأخرى، تسبِّب النواشط أو الأتاريف تمزُّق (أو انثقاب) جدار الأمعاء، ممَّا يؤدِّي إلى ألم شَديد في البطن وعدوى بطنية (التهاب الصِّفاق peritonitis) تتطلب عناية طبِّية فورية.

ولكن، في بَعض المرضى، تنتشر الأميباتُ amebas الى الكبد، حيث يمكن أن تسبِّب خُراجًا. تشتمل الأعراض على حمَّى وتعرُّق وقشعريرة وضعف وغثيان وتقيُّؤ، ونَقص في الوَزن، وألم أو انِزعَاج في الجزء الأيمن العلوي من البطن فوقَ الكبد.

ونادرًا ما تنتشر الأميبات إلى الأعضاء الأخرى (بما في ذلك الرئتان أو الدماغ). وقد يصاب الجلد بالعدوى أيضًا، لاسيَّما حول الأرداف والأعضاء التناسلية، أو الجروح الناجمة عن عمليَّة جراحية أو إصابة في البطن.

تشخيصُ داء الأميبَات

  • اختبارات البراز

  • ربَّما فحص عيِّنة من أنسجة الأمعاء الغليظة

  • اختبارات للدَّم أحيَانًا لكشف الأجسام المُضادَّة للأميبات

لتشخيص داء الأميبات، يطلب الطبيب جمعَ عيِّنات من البراز لتحليلها. وأفضلُ طريقة هي اختبار البراز بالنسبة لبروتين تُطلِقه الأميبات (اختبارات المستضدّ)، أو استخدام تقنيَّة تفاعل البوليميراز المتسلسل polymerase chain reaction (PCR) technique لتحرِّي المادَّة الوراثية للأميبة في البراز. تنتج هذه التقنية (PCR) نسخًا كثيرة من المادَّة الوراثية للأميبة، وبذلك تجعل كشفَ الأميبة أسهل. وهذه الاختباراتُ هي أكثر فائدة من الفحص المجهري لعيِّنات من البراز، والتي غالبًا ما تكون غير حاسمة. كما قد يتطلَّب الفحص المجهري 3-6 عينات من البراز أيضًا لكشف الأميبات amebas؛ وحتى عندما تُشاهَد، فإنَّه لا يمكن تمييزها عن الأميبات الأخرى مثل المُتَحَوِّلَة المُتَغَيِّرَة Entamoeba dispar التي تبدو مثلها، ولكن تختلف عنها وراثيًا ولا تسبِّب المرض.

ويمكن استخدامُ أنبوب رؤية مرن (منظار القولون) للنظر داخل الأمعاء الغليظة، والحصول على عيِّنة من الأنسجة عندَ اكتشاف قرحة أو علامات أخرى للعدوى هناك.

عندما تنتشر الأميباتُ إلى مواقع خارج الأمعاء (مثل الكبد)، فإنها قد لا تظهر موجودة في البراز. ويمكن القيامُ بالتصوير بالموجات فوق الصوتية، أو التصوير المقطعي المحوسب، أو التصوير بالرنين المغناطيسي لتأكيد وجود خراج في الكبد، ولكنَّ هذه الاختبارات لا تشير إلى السبب. ثم تُجرِى اختبارات للدَّم للتأكُّد من وجود الأجسام المُضادَّة للأميبات. (الأجسام المُضادَّة الأجسام المضادة (انظُر لمحة عامة عن الجهاز المناعي أيضًا). لا تكون المناعة المُكتسبة (التكيفية أو النوعية) موجودة عند الولادة. وإنما يجري تعلمها واكتسابها في مراحل الحياة اللاحقة. تبدأ عملية التعلم عندما يواجه... قراءة المزيد الأجسام المضادة هي بروتينات ينتجها الجهاز المناعي للمساعدة في الدفاع عن الجسم ضدَّ هجوم معين، بما في ذلك الطفيليات)؛ وإذا اشتبه الأطباءُ في أنَّ خراج الكبد ناجم عن الأميبات، فإنهم غالبًا ما يبدؤون بإعطاء دواء يقتل الأميبات (مُبيد الأميبات)؛ فإذا تحسَّن شخص، يكون التَّشخيص على الارجح هو داء الأميبات.

الوقايَة من داء الأميبَات

يعدُّ منعُ تلوُّث الطعام والماء بالبراز البشري هو المفتاح للوقاية من داء الأميبات. ولذلك، يمكن أن يفيد تحسينُ نظام الصرف الصحِّي في المناطق التي تشيع فيها العدوى.

وعندَ السفر إلى المناطق التي تكون فيها العدوى شائعة، يجب على المَرضَى تجنُّب تناول الأطعمة غير المطبوخة، بما في ذلك السَّلَطة والخضروات، كما يجب تجنُّبُ شرب المياه وتناول الجليد اللذين قد يكونا ملوَّثين. يقتل الماءُ المغليّ الكيسات. قد تفيد تصفيةُ المياه من خلال مرشِّح يحتوي على عبارة "1 مِكرون أو أقلّ مطلق absolute 1 micron or less"، أو يكون فيها يود أو كلور منحلّ في الماء. ولكنَّ فعَّالية اليُود أو الكلور تعتمد على عددٍ من العوامل، مثل مقدار تغيُّم أو تعكُّر المياه (العَكارة)، وما هي درجة حرارتها.

معالجةُ داء الأميبَات

  • مبيد للأميبات أو دوِاء لقتل الكيسات

إذا كان يشتبه في داء الأميبات، والشخص لديه أعراض، يمكن أن يُستخدَم مبيدٌ للأميبات (دواء يقتل الأميبات) - إمَّا ميترونيدازول أو تينيدازول. يجب أن يُؤخَذ ميترونيدازول metronidazole لعدَّة أيام. أمَّا تينيدازول tinidazole، فيَجرِي إعطاؤه كجرعة واحدة كبيرة عادة؛ ولدواء تينيدازول آثار جانبية أقلّ من ميترونيدازول. ويجب على المَرضَى عدمُ شرب الكحول خلال أخذ أي من هذه الأدوية، أو لعدة أيام بعدَ وقفها، لأن القيامَ بذلك قد يؤدي إلى الغثيان والقيء والتبيُّغ (الاحمرار) والصُّداع. ولكن، لا يُعطى ميترونيدازول وتينيدازول للنساء الحوامل.

ولا يقتل ميترونيدازول ولا تينيدازول الكيسات الموجودة في الأمعاء الغليظة دائمًا. ولذلك، يُستخدَم عقار ثانٍ (مثل باروموميسين، أو يُودوكينول، أو ديلوزانيد diloxanide) لقتل هذه الكيسات، وبذلك يمنع الانتكاس. ويمكن استخدامُ واحد من هذه الأدوية وحدَه لعلاج المَرضَى الذين ليس لديهم أعراض، ولكن لديهم أَميبَات في البراز.

وبالنسبة للمَرضَى الذين جفاف، لابدَّ من إعطاء السَّوائل.

الموضوعات الأخرى في هذا الفصل

حالات العَدوَى الطفيليَّة
لمحَة عامَّة عن العدوى الطُّفَيليَّة
داء النَّوم الأفريقي
داء الأميبات (الزُّحَار)
حالات العدوى الأميبيَّة الناجمة عن الأميبات حرَّة المعيشَة
التهاب السَّحايا والدماغ الأميبي الأوَّلي
التهاب الدِّماغ الحُبَيبي الأمبيي
التهاب القرنيَّة الأميبي
داء الصَّفَر (داء الأَسكاريس)
داءُ البابِسِيَّات
داء شَاغَاس
داءُ خَفِيَّاتِ الأَبواغ
داءُ التُّنَينات
لمحَة عامَّة عن عدوى دودة الفيلاريَّة
عدوى الدُّودَة القَلبِيَّة الكلبيَّة
داء اللوائِيَّات
داء الفيلاريَّات اللِّمفي
لمحة عامَّة عن عَدوَى الدودَة المَثقوبَة
عدوى الدودَة المثقوبَة في الأمعاء
عَدوَى الدُّودَة المثقوبَة في الكبد
عَدوَى الدُّودَة المثقوبَة في الرئتين
داء الجياردِيَّات
عدوى الدُّودَة الشِّصِّيَّة
داء الليشمَانِيَّات
المَلاريا
داء مِكرَوِيَّات الأَبواغ
داءُ كُلاَّبِيَّةِ الذَّنَب
عَدوَى الأُقصُورَة (الدُّودَة الدَّبُّوسِيَّة)
داءُ البِلهارسِيَّات
دودة الشَّريطِيَّة
عَدوَى شَريطِيَّة الكِلاب
داءُ الأُسطُوانِيَّات
داءُ السَّهمِيَّات
داء المُقَوَّسَات
داءُ الشَّعرينات
عدوى السَّوطَاء (المُسَلَّكَة الشعرية الرأس)
آخرون يقرأون أيضًا

اختبر معرفتك

داء الأميبات
داء الأميبات هو التهاب في الأمعاء الغليظة وأحيانًا الكبد والأعضاء الأخرى التي يسببها الطُفَيلِيٌّ الأوالي Entamoeba hystolytica، وهو نوع من الأميبا. ينتشر داء الأميبات عن طريق الاتصال مع أي منتج جسدي من شخص مصاب؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة