أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

داءُ الأُسطُوانِيَّات

(عدوى السُرمِيَّة الدُّوَيدِيَّة)

حسب

Richard D. Pearson

, MD, University of Virginia School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة جمادى الأولى 1436| آخر تعديل للمحتوى جمادى الأولى 1436
موارد الموضوعات

داءُ الأُسطُوانِيَّات strongyloidiasis هو عدوى تسببها الأُسطُوانِيَّات البِرازِيَّة Strongyloides stercoralis، والتي تدخل الجسم عندما يكون الجلد العاري في تماس مع التربة الملوَّثة بالدودة.

  • يُصَاب المَرضَى عادة عندما يسيرون حفاةً على التربة الملوَّثة.

  • وفي معظم المَرضَى المصابين بهذا المرض، لا يكون هناك أيُّ أعراض، ولكنَّ بعضهم يشتكون من الطفح الجلدي والسعال والأزيز عند التنفُّس، ومن ألَم البَطن والإسهال ونَقص الوَزن.

  • ونادرًا ما تحدث عدوى شَديدة تهدِّد الحياة في الأشخاص الذين لديهم ضعف في الجهاز المناعي بسبب اضطراب ما (مثل السرطان)، أو نتيجة العَقاقير التي تثبِّط الجِهازَ المَناعيّ.

  • يضع الأطباءُ تشخيصَ العدوى من خلال إيجاد اليرقات في عَيِّنَة من البراز، أو عن طريق كشف الأجسام المُضادَّة للدودة الخيطية في الدم.

  • يُستخدم إيفرمكتين أو ألبيندازول لعِلاج العدوى.

يحدث داءُ الأُسطُوانِيَّات Strongyloidiasis في المناطق الحارَّة والرطبة، مثل المناطق المدارية وشبه الاستوائية والمناطق الاستوائية، بما في ذلك المناطقُ الريفية في جنوبي الولايات المتحدة. تُسمَّى الديدان الأُسطُوانِيَّة Strongyloides باسم الدِّيدَان الخَيطِيَّة threadworms أحيانًا. ولكنَّ الدِّيدَان الدبُّوسِيَّة pinworms هي أيضًا تُسمَّى السُرمِيَّات الدُّوَيدِيَّة أو الدِّيدَان الخَيطِيَّة threadworms أحيانًا .

تعيش الديدان الأُسطُوانِيَّة Strongyloides البالغة في الأمعاء الدقيقة. وتُنتِج الإناث البيُوضَ التي تفقس وتُطلِق اليرقات. وتُفرَغ معظمُ اليرقات في البراز. وبعد بضعة أيام في التربة، تتطور اليرقات إلى شكل يمكن أن يسبِّب العدوى. وإذا لامست يرقات الدودة الخيطيَّة الجلدَ العاري للشخص، فإنها تخترقه؛ ثم تسير عبرَ مجرى الدَّم إلى الرئتين، وتصعد في الجهاز التنفُّسي إلى الحلق، حيث يَجرِي ابتلاعُها، وينتهي بها المطاف في الأمعاء الدقيقة.

قد تتطوَّر اليرقاتُ التي يتعرَّض لها المَرضَى إلى ديدان بالغة يمكن أن تتكاثر لعدَّة أجيال، قبل تصبح يَرقاتُها في تماس مع شخصٍ ما.

ويمكن أن تعدي بعضُ اليرقات في الأمعاء الدقيقة الشخصَ من جديد. وهذه اليرقاتُ قد تخترق جدارَ الأمعاء، وتدخل من جديد إلى مجرى الدم لدى الشخص مباشرة، أو أن تُفرَغ في البراز وتخترق الجلد حولَ الشرج. وفي كلتا الحالتين، فإنَّ اليرقات تسير من خلال مجرى الدَّم إلى الرئتين، ثم إلى الحلق وتعود إلى الأمعاء، وتسبِّب عدوى أخرى ــ تُسمَّى العدوى الذاتيَّة autoinfection .

متلازمة فرط العدوى Hyperinfection syndrome

في حالاتٍ نادرة، تحدث عدوى شديدة (وتسمى متلازمة فرط العدوى hyperinfection) في الأشخاص الذين لديهم ضعف في الجهاز المناعي بسبب اضطراب ما، مثل السرطان أو الأدوية التي تثبِّط الجِهاز المَناعيّ، (كابتات المناعة) كالبريدنيزون أو العقاقير المستخدَمة لمنع رفض الأعضاء المزروعة. وتحدث هذه المتلازمة أيضًا في الأشخاص المصابين بمرض الإيدز، ولكن بشكل أقلّ مما يمكن توقُّعه غالبًا.

تسبِّب متلازمةُ فرط العدوى مرضًا منتشرًا يمكن أن يُصيب بعضَ الأعضاء، مثل الدماغ أو الكبد أو القلب، والتي لا تُصاب بعدوى الديدان الخيطيَّة عادة. قد تتجرثم يرقات الأُسطُوانِيَّة Strongyloides من الجراثيم الموجودة في القناة الهضمية. وعندما تسير اليرقاتُ عبر الجسم، يمكن لهذه البكتيريا أن تسبِّب عدوى في مجرى الدَّم أو الدماغ والسائل الشوكي.

أعراض العدوى بالسُرمِيَّة الدُّوَيدِيَّة Threadworm Infection

في معظم الأشخاص الذين يعانون من عدوى الدودة الخيطية أو السُرمِيَّة الدُّوَيدِيَّة لا يكون لديكهم أَعرَاض. ولكن، عندما تحدث الأَعرَاض، فإنها تشمل الجلد أو الرئتين أو الجهاز الهضمي عادة.

يظهر لدى الأشخاص المصابين بعدوى ذاتية طفحٌ جلدي ناجم عن اليرقات عندَ تحرًّّكها عبرَ الجلد. وغالبًا ما يحدث الطفحُ الجلدي حولَ الشرج. ومع تحرُّك اليرقات، يمكن أن ينتشرَ الطفح الجلدي بسرعة إلى الفخذين والأرداف، ممَّا يتسبَّب في حكَّة شديدة.

وقد تسبِّب العدوى الشديدة أعراضًا رئويَّة أو هضمية؛ فيشكو بعضُ المَرضَى من السعال والأزيز؛ بينما يعاني بعضُهم الآخر من ألَم البَطن والإيلام والإسهال والغثيان والقيء. وقد يشعرون بنقص الشَّهية. كما يحدث لديهم نقص غير طبيعي في امتصاص للعناصر الغذائيَّة، ممَّا يؤدِّي إلى نَقص الوَزن.

متلازمة فرط العدوى Hyperinfection syndrome

ويكون لدى الأشخاص الذين يُعانون من متلازمة فرط العدوى أعراض شديدة تشمل الرئتين أو الجهاز الهضمي في كثير من الأحيان. وتشتمل الأعراضُ الرئويَّة على ضيق شديد في التنفُّس ونفث دم؛ بينما تشتمل أعراض الجهاز الهضمي على انسداد الأمعاء أو النَّزف المعوي.

وقد تكون العدوى قاتلة في الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي، حتى بعدَ معالجتهم.

تشخيص عدوى السُرمِيَّة الدُّوَيدِيَّة

  • فحص عَيِّنَة من البراز

  • بالنسبة لمتلازمة فرط العدوى، فحص عَيِّنَة من البلغم (القَشَع) والصورة بالأشعة السينية للصدر

  • اختبارات الدَّم لكشف الأجسام المُضادَّة للدودة الخيطية (السُرمِيَّة الدُّوَيدِيَّة)

ويمكن للأطباء أن يروا اليرقات أحيانًا، عندما يقومون بفحص عَيِّنَة من البراز تحت المجهر. وفي كثير من الأحيان، يجب عليهم فحص عددٍ من العيِّنات.

عندما يشتبه الاطباء بمتلازمة فرط العدوَى hyperinfection، فإنَّهم يفحصون أيضًا عَيِّنَة من البلغم بحثًا عن اليرقات، ويطلبون صورةً للصدر بالأشعَّة السينية للبحث عن أدلَّة على العدوى الرئويَّة.

وتُجرى اختباراتٌ للدَّم للتحقُّق من وجود الأجسام المُضادَّة للدودة الخيطية (وخاصَّة اختبار يُسمَّى المقايسة المناعيَّة الإنزيمية enzyme immunoassay) عادة. (الأجسام المُضادَّة هي بروتيناتٌ يُنتِجُها الجهازُ المَناعي للمساعدة في الدفاع عن الجسم ضد هجوم ما، بما في ذلك الطفيليَّات). ولكن، لا يمكن لهذه الاختبارات التمييز بين العدوى الجديدة والقديمة، أو بين عدوى الدودة الخيطية والديدان الأخرى في بعض الأحيان.

الوقايَة من عدوى الدودة الخيطيَّة

تشتمل الوقايةُ من عدوى الشصِّية على ما يلي:

  • استخدام المَراحيض أو الحمَّامات

  • تجنُّب تماس الجلد مباشرة مع التربة (على سبيل المثال، من خلال ارتداء الأحذية واستخدام الحوائل القنَّبية أو غيرها عند الجلوس على الأرض)

معالجة عدوى الدِّيدان الخيطيَّة

  • إيفرمكتين أو ألبيندازول (من الأدوية المستخدمة للقضاء على الديدان - مضادَّات الديدان antihelminthic)

بالنسبة إلى معظم حالات العدوى، يجري إعطاءُ إيفرميكتين مرة واحدة يوميًّا لمدة يومين، أو يُعطَى ألبيندازول مرَّتين في اليوم لمدة 7 أيام.

أمَّا بالنسبة إلى متلازمة فرط العدوى، فيمكن استخدام كلا الدَّواءين. إذا كان المَرضَى غير قادرين على تناول الأدوية عن طريق الفم، يَجرِي استخدام مستحضر شرجيّ. وقد يحتاج الأشخاصُ المصابون بهذا المرض إلى استعمال الأدويَة لفترة أطول.

ولمعرفة ما إذا كانت العدوى قد زالت، يقوم الأطباء بفحص عيِّنات من البراز بحثًا عن اليَرقات، أو إجراء اختبارات للدَّم للتأكُّد من وجود الأجسام المُضادَّة للفيروس.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
الأنفلونزا
Components.Widgets.Video
الأنفلونزا
تنجم الأنفلونزا influenza أو النزلة الوافدة flu عن العدوى بنوعٍ أو أكثر من الفيروسات التي يمكن أن تنتشر...
نماذج ثلاثيّة الأبعاد
استعراض الكل
فيروس كوفيد-19
نموذج ثلاثيّ الأبعاد
فيروس كوفيد-19

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة