honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

زيت السمك

حسب

Ara DerMarderosian

, PhD, University of the Sciences

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة صفر 1430| آخر تعديل للمحتوى شوال 1434

يمكن استخلاص زيت السمك بشكلٍ مباشر أو يجري تركيزه ووضعه على شكل كبسولات. المُكَوِّنات النشطة هي أحماض أوميغا 3 الدهنيَّة (الحمض الدهني إيكوسابنتانويك eicosapentaenoic [EPA] وحمض الدوكوساهيكسانويك docosahexaenoic [DHA]). يكون النظام الغذائي الغربي فقيرًا بأحماض أوميغا 3 الدهنيَّة عادةً.

الادِّعاءاتُ الطبِّية أو العِلاجيَّة

يُستَعمل زيت السمك للوقاية من الدَّاء القَلبِي الوِعائِي العَصيدِيِّ ومعالجته (انظر التصلُّب العصيديّ). وتشير دلائل علمية قويَّة إلى أنَّ الأحماض الدهنية في زيت السمك تَحُدُّ من مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية والوفيات الناجمة عن عدم انتظام ضربات القلب عند الأشخاص المصابين بدَاء الشِّريَان التاجي ويستعملون الأدوية التَّقليديَّة. كما تُنقِص هذه الأحماض الدهنيَّة مستوى الدهون الثلاثية وتُخفِّض ضغط الدَّم بشكلٍ طفيف. يساعد زيت السمك على الوقاية من حدوث سُمِّيَّةٍ في الكليتين نتيجة استعمال السيكلوسبورين. كما تستخدم مكملات زيت السمك لمعالجة التهاب المَفاصِل الروماتويدي؛ إلَّا أنَّ الأدلَّة العلميَّة الدَّاعمة لأيَّة فائدة غير قاطعة. وينبغي أن يتناول الرُّضَّع كميَّة كافية من أحماض أوميغا 3 الدهنية لمساعدة الدماغ على النُّمو. وبذلك، يجب أن تتناول الأمهات المُرضِعات كميات كافية من أحماض أوميغا -3 الدهنية.

الآثارُ الجَانبية المحتملة

يمكن أن يحدث تجشُّؤٌ من طعم السمك، وأن يتفاقم حبُّ الشباب، ويظهر شعور بالغثيان وإسهال. وتشير بعض الدراسات أن تناول الكثير من زيت السمك يمكن أن يُسبِّبَ النَّزف، إلَّا أنَّ الدراسات الأخرى لا تُظهِرُ هذه العلاقة. رغم احتواء بعض الأسماك على كميات زائدة من الزئبق، إلَّا أنَّ الاختبارات المعملية لا تُظهر باستمرار الكميات الزائدة من الزئبق في مُكمِّلات زيت السمك. ورغم ذلك، وبناءً على الآثار الجانبية الموثقة، يجب على النساء الحوامل والمرضعات ألا يتناولن مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية المستخلصة من الأسماك، وعليهنَّ الحدُّ من تناول أنواع وكميَّات من أسماكٍ مُعيَّنة بسبب الخطر المحتمل للتلوُّث بالزئبق.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة