أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

اختبارات الدَّم الخَفي في البراز

حسب

Jonathan Gotfried

, MD, Lewis Katz School of Medicine at Temple University

شوال 1440 تمت مراجعته طبيا

قد يكون النَّزف في الجهاز الهضمي ناجمًا عن سببٍ بسيطٍ مثل القليل من التَّهيُّج أو سببٍ خطيرٍ مثل السَّرطان.يمكن استخدام المواد الكيميائية للتَّحرِّي عن الكميات الصغيرة من الدَّم التي تكون صغيرة جدًّا بحيث لا يمكن رؤيتها أو تغيير مظهر البراز (تُسمَّى الدَّم الخفي).يمكن أن يُوفِّر اكتشاف مثل هذه الكميَّات الصغيرة من الدَّم دليلا مُبكِّرًا على وجود إصابة بالقرحة أو بالسَّرطان أو بشُذوذاتٍ أخرى.كما يمكن استخدام فحوص البراز للتَّحرِّي عن المواد الوراثية من الخلايا السرطانيَّة للكشف عن السرطان أيضًا.

فحص البراز القائم على الغواياك Guaiac-based stool test

يستدعي إجراء هذا الفحص استعمال مادة كيميائية تُسمى غواياك guaiac للكشف عن الدَّم في البراز.قد يأخذ الطبيب عَيِّنَة من البراز لهذا الاختبار خلال فحص المستقيم باستخدام إصبع القفاز.تُوضع هذه العيِّنة على قطعةٍ من ورقة ترشيح منقوعة بغواياك.تجري إضافة مادة كيميائية سائلة ثانية (بيروكسيداز) ويتغيَّر لون العينة عند وجود الدَّم.

والأفضل من ذلك، يمكن أن يصطحب الشخص معه إلى المنزل مجموعةً من أوراق الترشيح.حيث يضع الشخصُ عيِّناتٍ من البراز من حَوالى ثلاث عمليَّات تبرُّز مختلفة على أوراق التَّرشيح، ثمَّ يَجرِي إرسالها إلى الطبيب لفحصها.

يستدعي اكتشاف وجود دمٍ إجراء المزيد من الاختبارات لتحديد المصدر.

قبل القيام بهذا الفحص، قد يُوصى الأشخاص بتجنُّب تناول بعض الأطعمة (مثل اللحوم الحمراء) وخفض مدخولهم من فيتامين C إلى أقلّ من 250 ملغ في اليوم لمدة 3 أيَّام.

الفحص المناعي الكيميائي البرازي (FIT)

يستخدم الاختبار الكيميائي المناعي البرازي (FIT) الأجسام المضادة الموجهة للهيموغلوبين البشري (بروتين في خلايا الدَّم الحمراء يعطي الدَّم لونه الأحمر) للكشف عن الدَّم في البراز.ولإجراء هذا الاختبار، يقوم الأشخاص بجمع عيِّنات باستخدام مجموعة في المنزل مشابهة لاختبار البراز الذي يحتوي على غاياك.

يستدعي اكتشاف الدَّم إجراء مزيد من الاختبارات لتحديد المصدر.

لا يتطلب هذا الاختبار وضع قيودٍ على النظام الغذائي أو الأدوية أو الفيتامينات.

تُعد هذه الاختبارات الكيميائية المناعية الأحدث أكثر دقة من اختبارات البراز القديمة المعتمدة على الغاياك، وتُفضِّلها معظم إرشادات الجمعيَّات الطبية للتَّحري عن سرطان القولون والمستقيم فُحوصات التحرِّي يزيد التاريخُ العائلي وبعض العوامل الغذائية (قلَّة الألياف وزيادة الدُّهون) من خطر الإصابة بسرطان القَولون والمُستقيم. وتنطوي الأَعرَاضُ النموذجيَّة على نزفٍ في أثناء التغوُّط وتعب وضعفٍ. وتعدُّ... قراءة المزيد فُحوصات التحرِّي .يُنصح بإجراء هذا الاختبار سنويًا للتحري عن سرطان القولون والمستقيم.

اختبار البراز الوراثي Genetic stool test (اختبار FIT-DNA)

يستخدم هذا الأسلوب مزيجًا من اختبار المادة الوراثية (DNA) المرتبطة بسرطان القولون والمستقيم، واختبار المناعة البرازي (FIT - تُستخدم الأجسام المُضادَّة المُوجَّهة ضد الهيموغلوبين البشري لكشف الدَّم في البراز).يقوم المرضى بجمع عينات لهذا الاختبار باستخدام مجموعة أدوات في المنزل وإرسال العينات بالبريد إلى المختبر.

وينبغي عند اكتشاف وجود دمٍ إجراء المزيد من الفحوص لتحديد مصدره.

لا يتطلب هذا الاختبار قيودًا على النظام الغذائي أو الأدوية أو الفيتامينات.

يكون هذا الاختبار أكثر دقة من اختبار المناعة البرازي بمفرده، ويُجرى كل 3 سنوات.إلَّا أنَّ اختبار البراز الوراثي يكون مكلفًا جدًّا.

أعلى الصفحة