أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

التهاب المَريء اليُوزيني

حسب

Kristle Lee Lynch

, MD, Perelman School of Medicine at The University of Pennsylvania

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ربيع الثاني 1438| آخر تعديل للمحتوى جمادى الثانية 1438

(انظُر لمحة عامة عن المريء أيضًا).

التهابُ المريء اليوزيني eosinophilic esophagitis هو اضطرابٌ التهابي يصبح فيه جدارُ المريء ممتلئًا بأعدادٍ كبيرة من الحَمِضات (اليُوزينيَّات)، وهي نوعٌ من خلايا الدَّم البيضاء.

  • قد يكون سببُ هذا الاضطراب الحساسية الغذائيَّة أو التحسُّس للطعام.

  • وفيه، قد يرفض الأطفالُ تناول الطعام، ويكون لديهم ألم في الصدر، كما قد ينحشر الطعام في المريء مع صعوبةٍ في البلع عندَ البالغين.

  • ويستند التَّشخيصُ إلى نتائج التنظير والخزعة، مع التصوير بالأشعَّة السِّينية واختبارات الدم أحيَانًا.

  • ويشتمل العلاجُ على الكورتيكوستيرويدات، والتغييرات في النظام الغذائي، وتوسيع المريء أحيَانًا.

المَريء هو أنبوبٌ أجوف يَصِل بين الحلق (البلعوم) والمعدة.

يمكن أن يبدأ التهابُ المريء اليُوزيني في أي وقت بين مرحلة الطفولة وما بعدَ سنّ البلوغ. كما يحدث أحيانًا في كبار السن، ويكون أكثرَ شُيُوعًا بين الذكور.

وقد يكون سببُ هذا الاضطراب ردَّ فعل تحسُّسيًا تجاه بعض الأطعمة في الأشخاص الذين لديهم عواملُ خطرٍ وراثي؛ حيث يسبب ردّ الفعل التحسُّسي التهابًا مهيِّجًا للمَريء. وإذا لم يعالج، فإنَّ الالتهابَ يؤدي في نهاية المطاف إلى تضيُّق مزمن للمريء.

الأعراض

قد يرفض الرضَّعُ والأطفال تناولَ الطعام، ويحدث لديهم قيءٌ وألم في الصدر، أو كلاهما.

وقد يكون لدى المرضى أعراضٌ مشابهة لتلك الأَعرَاض التي تحدث في داء الارتجاع المعدي المَريئي، وخاصَّة حرقة الفؤاد (ألم حارق خلفَ عظم الصدر "القصّ").

وبالنسبة للمرضى الذين لديهم تضيُّق (البالغون الذين لديهم التهاب مريء منذ فترةٍ طويلة عادة)، غالبًا ما يشتكون من صعوبة في البلع (عسر البلع)؛ ويمكن أن ينحشر الطعامُ في المريء لديهم (ويُسمَّى ذلك انحشار الطعام المريئي). كما قد يكون لدى هؤلاء المرضى اضطرابات تحسُّسية أخرى، مثل الربو أو الإكزيمَة أيضًا.

التشخيص

  • التنظير والخزعَة

  • التصوير بالأشعَّة السِّينية بعدَ ابتلاع الباريوم في بعض الأحيان

  • الاختبارات الجلدية والدمويَّة في أحيانٍ أخرى

يشتبه الأطباءُ في تشخيص التهاب المريء اليُوزيني في المرضى من أيِّ سن، الذين لديهم أعراضُ ارتجاع المريء التي لا تختفي بالعلاج النموذجي، وفي البالغين الذين لديهم انحشار للطعام في المريء.

ولتشخيص هذا الاضطراب، يعاين الأطباء المريءَ بأنبوبٍ مرن (التنظير الداخليّ). وفي أثناء التنظير، يأخذ الأطباءُ عيِّناتٍ من الأنسجة لتحليلها تحت المجهر (تسمَّى خزعة).

وفي بعض الأحيان، يطلب الأطباءُ التصويرَ بالأشعَّة السِّينية بعدَ ابتلاع الباريوم أيضًا. وفي هذا الاختبار، يَجرِي إعطاءُ المرضى الباريوم في سائل قبل التقاط صور بالأشعَّة السِّينية؛ يرسم الباريوم حدودَ المريء، ممَّا يجعل من السهل رؤية المظاهر غير الطبيعيَّة.

كما قد يطلب الأطباء اختباراتٍ للحساسية الغذائية أيضًا، لتحديد العَوامِل المحتملة. ويمكن أن يجروا اختبارات للجلد واختبار المُمتَزِّ الأَرجِيِّ الإِشعاعِيّ radioallergosorbent test (RAST) في الدَّم لتحديد مشغلات أيضًا .

المُعالجَة

  • الستيرويدات القشريَّة

  • التغيُّرات في النظام الغذائي

  • توسيع المريء أحيَانًا

يمكن أن تساعد الستيرويدات القشريَّة (مثل فلوتيكازون وبوديزونيد)، التي تُبتَلع لتغليف المريء من الداخل، على الحدِّ من الالتهاب. وقد يستخدم المرضى جهاز استنشاق فلوتيكازون وبشكل بخَّاخ في الفم دون استنشاق، ثم يبتلعونه. وبهذه الطريقة، يغلَّف الدواءُ المريءَ، ولا يدخل الرئتين. ويمكن أن يُمزَج بوديزونيد في شكل سائل أيضًا مع بديل سكَّري أو عامل مثخِّن (مثل نَشا الذرة)، ويُبتَلع. وقد يشطف المرضى فَمَهم بعدَ ذلك للمساعدة على تجنُّب العدوى الفطرية في الفم (السلُّاق thrush).

وقد يوجِّه الأطباء المرضى لتغيير نظامهم الغذائي؛ والتغييراتُ في النظام الغذائي تكون أكثرَ فعَّالية في الأطفال منها عندَ البالغين عادة. ويجري التخلُّصُ من أي حساسية غذائية، أمكنَ تحديدُها من خلال اختبارات الحساسية، في النظام الغذائي، أو يمكن للمرضى اتِّباع نظام غذائي يلغي القمح والألبان والمأكولات البحرية والمكسَّرات والبيض وفول الصويا (انظر النظام الغذائي بالحذف أو النِظام الغِذائِيّ الاستِبعَادِيّ elimination diet).

وإذا كان لدى المرضى تضيُّق في المريء، يقوم الأطباءُ بتوسيعه بالبالون في أثناء التنظير. وغالبًا ما يقُوم الأطباء بالتوسيع عدَّةَ مرَّات باستخدام بالونات أكبر تدريجيًا، للوقاية من تمزُّق المريء.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة