Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

لمحة عامة عن الغدد الكظرية

حسب

Ashley B. Grossman

, MD, University of Oxford; Fellow, Green-Templeton College

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رجب 1438| آخر تعديل للمحتوى شعبان 1438
موارد الموضوعات

يحتوي الجسمُ على غدَّتين كُظريتين، تتوضَّع كلُّ واحدةٍ منهما قريبةً من قمَّة كلِّ كلية. تنقسم الغدَّة الكظريَّة إلى جزأين:

  • اللُّب: وهو الجزء الداخلي الذي يُنتج الهرمونات، مثل الأدرينالين ( إيبنفيرين)، الذي يساعد على ضبط ضغط الدَّم ومعدَّل ضربات القلب والتَّعرُّق وغيرها من الأنشطة التي ينظِّمها الجهاز العصبي الوُدِّي أيضًا

  • الجزء الخارجي (القشرة) والذي يقوم بإنتاج هرمونات مختلفة، بما فيها الستيرويدات القشريَّة (هورمونات تشبه الستيرويدات القشرية، مثل الكورتيزول) والقِشرانِيَّاتُ المَعدِنِيَّة (وخاصة الألدوستيرون، الذي يضبط ضغط الدَّم ومستويات الملح [كلوريد الصوديوم] والبوتاسيوم في الجسم). كما تقوم قشرة الكظر بتنشيط إنتاج الأندروجينات ( التستوستيرون والهرمونات المماثلة).

نظرة عن قرب إلى الغدتين الكظريتين

نظرة عن قرب إلى الغدتين الكظريتين

يقوم الدِّماغ بضبط الغدتين الكُظريَّتين بشكلٍ جزئي. ينتيج الوِطاء hypothalamus، وهو منطقة صغيرة من الدماغ تشارك في التنظيم الهرموني، الهُرمون المُطلِق للمُوَجِّهَةِ القِشرية CRH و الفازوبريسين (المعروف باسم الهرمون المُضاد لإدرار البول أيضًا). يقوم الهُرمونُ المُطلِقُ لمُوَجِّهَةِ القِشرَة و الموجِّهة القشريَّة (والتي تُعرَف أيضًا بالهُرمون المُوَجِّه لقِشرَةِ الكُظر أو ACTH) التي تُنشِّط الغدتين الكُظريَّتين لإنتاج الستيرويدات القشريَّة. تؤدي جُملَة الرِّينين والأَنجيوتِنسين والألدوستيرون، التي يجري تنظيمها عن طريق الكُلى غالبًا، إلى زيادة أو خفض كميَّة الألدوستيرون التي تُنتجها الغدتان الكُظريَّتان (انظر الشكل: تنظيم ضغط الدم: جملة الرينين-أنجيوتنسين-ألدوستيرون).

يقوم الجسم بضبط مستويات الستيرويدات القشريَّة بحسب الحاجة. تميل المستويات إلى أن تكون أعلى بكثير في الصباح الباكر مقارنةً بمستوياتها في وقتٍ لاحقٍ من اليوم. وتزداد مستويات الستيرويدات القشريَّة بشكلٍ كبيرٍ عندما يكون الجسم مُجهدًا بسبب المرض أو غيره.

اضطراباتُ الغُدَّة الكظرية

يمكن أن تنطوي اضطرابات الغُدَّة الكظرية على إنتاجٍ زهيدٍ أو مفرطٍ للهرمون.

وقد يكون الإنتاج الزهيد للهرمون ناجمًا عن وجود مشكلة في الغُدَّة الكظريَّة نفسها (اضطراب أوَّلي، مثل داء أديسون)؛ أو قد يكون ناجمًا عن مشكلةٍ في مكان آخر من الجسم، مثل الغُدَّة النُّخامِيَّة أو الوطاء؛ فمثلًا، وجود مشكلة في الغُدَّة النُّخامية يمكن أن يعني عدم تنشيط الغدتين الكظريتين لإنتاج الهرمونات.

تختلف نتيجة الإفراط في إنتاج الهرمون (فرط إفراز) باختلاف الهرمون الذي جرى إنتاجه، مثل:

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
اعتلال الشبكية السكّري
Components.Widgets.Video
اعتلال الشبكية السكّري
يمرُّ الضوء عندما تكون الرؤية طبيعيَّة من خلال القرنية على السطح الخارجي للعين، ومن ثم من خلال الحدقة...
اعتلال الكلية السكّري
Components.Widgets.Video
اعتلال الكلية السكّري
الكُلى هي زوج من الأعضاء الصغيرة على شكل الفاصولياء، تتوضَّع أمام الظهر وخلف الأضلاع السفليَّة. ورغم...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة