أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

الحَزاز المُسطَّح

حسب

Shinjita Das

, MD, Harvard Medical School

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة جمادى الثانية 1438| آخر تعديل للمحتوى شعبان 1438
موارد الموضوعات

يبدأ الحزاز المسطح، وهو مرض مُتكرِّر يُسبِّبُ الحكَّة، على شكل طفحٍ جلديّ ينطوي على عُقيداتٍ صغيرةٍ مُنفصلة بلونٍ أحمر أو أرجواني تتجمَّع مع بعضها بعضًا لاحقًا، وتأخذ شكل بُقع خشنة مُتقشِّرة.

  • قد يكون سبب الحزاز المسطَّح تفاعلاَ مع أدوية مُعيَّنة أو جراثيم تُسبِّبُ العدوى.

  • وتنطوي الأَعرَاض النموذجية على طفح جلدي يُسبب الحكَّة، يتكون من عُقيدات بلون أرجواني تتحوَّل إلى بُقعٍ مُتقشِّرة تظهر على أجزاء مُختلفة من الجسم، وفي الفمِ أو على الأعضاء التناسلية أحيانًا.

  • يُمكن أن يستمرّ هذا المرض لأكثر من عام، ويُمكن أن تحدُث عودى له.

  • وينبغي تجنُّب الأدوية التي قد تسبب الحزاز المسطح.

  • يزول الحزاز المسطح من دون علاج عادةً، ولكن قد تجري مُعالجة الأَعرَاض بالستيرويدات القشريَّة والتعرُّض إلى الأشعَّة فوق البنفسجية أو غسولات الفم التي تحتوي على ليدوكاين lidocaine.

لا يُعرف سببُ الحزاز المسطح، ولكنه قد يكون رد فعل للجهاز المناعي مع أنواع متعددة من الأدوية (خُصوصاً حاصرات بيتا ومُضادات الالتهاب غير الستيرويدية ومُثبِّطات الإنزيم المُحوِّل للإنجيتونسين ومجموعة السلفونيل يوريا sulfonylureas والأدوية المُضادة للملاريا ودواء بنيسيلامين penicillamine والثيازيدات thiazides). هذا الاضطراب ليس مُعديًا بحدّ ذاته. قد يُصيب الحزاز المسطَّح مرضى التهاب الكبد بي أو التهاب الكبد سي (انظر جدول فيروسات التهاب الكبد)، أو المرضى الذين يُعانون من مشاكل مُعيَّنة في الكبِد.

الأعراض

يُسبِّبُ الطفح الجلدي الناجم عن الحزاز المسطح الحكة بشكلٍ دائمٍ تقريبًا، وتكون هذه الحكة شديدة أحيانًا. تكون العُقيدات بلونٍ ارجواني عادةً وذات حواف زَاوِيَّة angular. وعندما يَجرِي توجيه الضوء إلى العُقيدات من الجانب، تُظهِرُ هذه العقيدات لمعة مُميَّزة. قد تتشكل عُقيدات جديدة أينما يحدُث خدش أو إصابة خفيفة على الجلد. ويبقى تغيُّر لون الجلد إلى الداكن بعد شفاء الطفح أحيَانًا (يُسمَّى فرط التصبُّغ hyperpigmentation).

ينتشرُ الطفح بشكل متناظر على كلّ من جانبي الجسم، ويكون أكثر شُيوعًا على الجذع وعلى السطوح الداخلية للمعصمين وعلى الساقين وعلى منطقة الأعضاء التناسلية، بينما يُعدُّ أقل شيوعًا على الوجه. قد يُصبِح الطفح كبيرًا وثخينًا ومُتقشِّرًا على الساقين بشكلٍ خاص. ويُؤدِّي الطفح الجلدي في بعض الأحيان إلى صلع بُقعي على فروة الرأس. ولا يُعدُّ الحزاز المُسطَّح شائعًا بين الأطفال.

كما يحدُث الحزاز المسطح في الفم عند حوالي نصف المرضى الذين يُعانون من هذا الاضطراب. يُؤدِّي الحزاز المسطح في الفم عادةً إلى بُقعةٍ شريطيَّةٍ بلون أبيض مائل إلى الزرقة تظهر على شكل خطوط (تُسمَّى خُطوط ويكهام Wickham striae) وفُروع. ولا يُسبِّبُ هذا النوع من بُقع الفم الألمَ عادةً، وقد لا يُلاحظ المريض وجودها. ولكن، في بعض الأحيان، تتشكَّل قرحات مُؤلمة في الفم، وهي تُؤثِّرُ في الأكل والشرب عادةً.

يُصِيبُ الحزازُ المسطح الأظافرَ بنسبة تصِلُ إلى 10% من الحالات. وقد تظهر عند بعض المرضى أعراض خفيفة فقط مثل تغيُّر لون قاعدة الظفر وترقُّق الظفر وتشكُّل حروف (حواف ridges) للظفر. قد يفقد بعض المرضى الآخرين اظافرهم بالكامل، ويحدُث لديهم تندُّب يمتدُّ من البشرة المُتصلِّبة cuticle في قاعدة الظفر (طيَّة الظفر) إلى الجلد تحت الظفر (سرير الظفر).

التَّشخيص

  • تقييم الطبيب

  • خزعة جلدية

يستنِدُ الأطباءعند تشخيص الحزاز المُسطَّح عادةً إلى مظهر الطفح ومكان ظهوره على الجسم. ولكن، نظرًا إلى أنَّ العديدَ من الاضطرابات الأخرى يمكن أن تبدو مثل الحزاز المسطح (مثل الذئبة الحمامية على الجسم أو داء المبيضات candidiasis أو الطلاوة الفمويَّة في الفم leukoplakia)، يأخذ الأطباء خزعةً غالبًا (تفحُّص النسيج تحت المجهر).

حالما يجري تشخيصُ الحالة، قد يُجري الأطباء اختبارات أخرى لوظائف الكبد واختبارات لعدوى التهاب الكبِد.

المآل

يزول الحزازُ المسطح من تلقاء نفسه عادةً من بعد عامٍ أو عامين، على الرغم من أنَّه يستمر أحيانًا لفتراتٍ أطول، خُصُوصًا عندما يُصِيبُ الفم. تعُود الأَعرَاض عند حوالى 20% من المرضى. وقد تكون هناك حاجة إلى المُعالجة لفترةٍ طويلةٍ في أثناء تفشِّي الطفح، ولكن، لا يحتاج المرضى إلى المُعالجة بين هذه النوبات من التفشِّي.

يُواجه المرضى الذين لديهم قرحات في الفم زيادةً بسيطةً في خطر سرطان الفم، ولكن لا يُصبِحُ الطفح على الجلد سرطانيًا. وتستمرُّ قرحات الفم على مدى الحياة غالبًا.

قد يكون الحزاز المُسطَّح في المهبل مُزمنًا وتصعُب مُعالجته، مما يُؤثِّر بشكلٍ سلبيّ في نوعية الحياة وقد يُسبِّبُ تندُّبًا.

المُعالجَة

  • تدابير للتخفيف من الحكَّة

  • حُقَن الستيرويدات القشريَّة أو الأقراص أو الغسُولات

  • العلاج الضوئيّ

  • تدابير للتخفيف من ألم الفم

لا يحتاج المرضى الذين ليست لديهم أعراض إلى المُعالجة. وينبغي تجنبُ الأدوية التي قد تكون السبب في الحزاز المُسطَّح.

الحَزازُ المُسطَّح على الجلد

يُمكن استخدام المُعالجَات المعياريَّة للتخفيف من الحكَّة (انظُر مُعالجة الحكَّة).

قد يجري حَقن الستيرويدات القشرية في داخل العُقيدات أو يجري تطبيقها على الجلد أو تُؤخذ عن طريق الفم، وأحيانًا مع أدوية اخرى مثل أسيتريتين acitretin أو غريزيوفولفين griseofulvin أو سيكلوسبورين cyclosporine.

كما قد يكون العلاج الضوئيّ (التعرُّض إلى الأشعة فوق البنفسجية)، كتوليفةٍ مع السورالينات (أدوية تجعل الجلد حساساً أكثر لتأثيرات الأشعة فوق البنفسجية) أحيانًا، مفيداً(انظر العلاجُ الضوئي: استخدام الأشعة فوق البنفسجية لمُعالجة اضطرابات الجلد). وتُسمَّى التوليفة من الأشعة فوق البنفسجية من النوع أ والسورالينات العلاجَ بالسورالينات والأشعة فوق البنفسجية من النوع أ PUVA (أحد السورالينات مع الأشعة فوق البنفسجية من النوع أ). يُسمَّى استخدام حزمة صغيرة من الأشعة فوق البنفسجية من النوع ب الحزمة الضيقة من الأشعة فوق البنفسجية من النوع ب NBUVB.

الحزازُ المُسطَّح في الفم

بالنسبة إلى قرحات الفم المُؤلِمة، قد يجري استخدام غسولٍ للفم يحتوي على ليدوكايين lidocaine ومادة مُخدِّرة قبل الوجبات لتشكيل طبقة مُسكِّنة للألم. ولا ينبغي استخدامُ غسولات الفم التي تحتوي على ليدوكايين بشكلٍ مُتكرِّرٍ أكثر مما يصفه الطبيب.

قد تكون المراهمُ التي تحتوي على تاكروليمس، أو غسولات الفم أو الحُقن أو الأقراص التي تحتوي على ستيرويدات قشرية، مُفيدةً في علاج قرحات الفم.

كما قد يكون دواء دابسون الذي يُؤخذ عن طريق الفم، أو دواء سيكلوسبورين الذي يُؤخذ عن طريق الفم أو كمضمضة في الفم، مُفيدين.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة