أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

تمزُّقات وتر أخيل (العرقوب)

موارد الموضوعات

تحدث تمزقاتُ وتر أخيل Achilles tendon عندما يتمزَّق الوتر الذي يربط عضلة الربلة calf بعظم الكعب؛

وهذه التمزقات شائعة، وهي تحدث في معظم الأحيان عند الرياضيين والرجال الخاملين في منتصف العمر، خُصوصًا الذين لا يتمتعون بصحة بدنية كافية ويبدؤون بنشاطٍ شديد أو رياضة من دون التحضير التدريجي لها. يكون الوترُ أكثر ميلاً للتمزق بشكلٍ كاملٍ عند الرجال في منتصف العمر مقارنة بالرياضيين؛ ويُمكن أن تحدث هذه الإصابات عندما لا يقوم المرضى بالتحمية أو التمطيط بشكلٍ كافٍ قبل ممارسة نشاط شديد. تحدث الإصابة في أثناء الجري أو القفز عادةً، خصوصًا إذا كانت الرياضة تحتاج إلى تغييرات سريعة في الاتجاهات. يتمزَّق الوتر عندما تدفع حركةٌ أصابعَ القدم للأعلى نحو عظم الساق (الظنبوب) وبقوة كبيرة وإلى مسافة بعيدة.

في حالاتٍ نادرةٍ يتمزق وتر أخيل من دون سبب ظاهر عند المرضى الذين يأخذون مضادًا حيويًا من مجموعة الفلوركينولون fluoroquinolone أو ستيرويدات قشرية.

قد يتمزَّق الوتر بشكلٍ جزئيّ أو كاملٍ.

الأعراض

عندما يتمزق وتر أخيل (العرقوب)، يشعر المرضى كما لو أنهم تعرضوا للركل خلف الكاحل؛ ويحدث ألم شديد في الربلة، ويصبح المشي صعبًا، خُصوصًا عندما يكون التمزق كاملاً؛ وقد تتورم الربلة وتتكدَّم.

التَّشخيص

  • تقييم الطبيب

  • تخطيط الصدى أو التصوير بالرنين المغناطيسي أحيانًا

يستطيع الأطباءُ تشخيص هذا التمزق استنادًا إلى الفَحص السَّريري عادةً؛ وإذا كان التمزق كاملاً، يُمكنهم التعرف إليه عن طريق اللمس غالبًا.

إذا كانت نتائج الفحص السريري طبيعية، لكن لا يزال الأطباء يشتبهون في وجود تمزق، فيستخدمون تخطيط الصدى لتأكيد التشخيص؛ وإذا لم يكن هذا الفحصُ التصويري متوفرًا، يستخدمون التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI).

المُعالجَة

  • الإحالة إلى جَراح العظام

  • بالنسبة إلى التمزقات الجزئية وبعض التمزقات الكاملة، جبيرة او حذاء مصمم لمثل هذه الحالات

  • بالنسبة إلى بعض التمزقات الكاملة، الجراحة

تجري إحالة مرضى تمزُّق وتر اخيل إلى جراح العظام عادةً.

بالنسبة إلى التمزقات الجزئية وبعض التمزقات الكاملة، يجري تطبيق جبيرة للكاحل أو حذاء قابل للإزالة؛ ويُستخدم أحدهما لمدة 4 أسابيع.

يجري إصلاح بعض التمزقات الكاملة جراحيًا.

إذا استمرت التمزقات الجزئية في التسبب في أعراض لمدة 3 أشهر أو أكثر، فقد يجري إصلاحها جراحيًا أيضًا.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة