أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

لمحة عامة عن الإصابات الكليلة (غير الحادَّة) في العين

حسب

Kathryn Colby

, MD, PhD, University of Chicago School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة محرم 1437| آخر تعديل للمحتوى صفر 1437

قد يؤدي الاصطدام غير الحاد إلى إلحاق الضَّرر في:

  • البُنى في الجزء الأمامي من العين (الجفن والملتحمة والصُّلبة والقرنيَّة والقُزحيَّة والعدسة)

  • البُنى في الجزء الخلفي من العين (الشبكيَّة والعصب البصري)

  • البُنى المحيطة بالعين (انظر العين السوداء وانظر كسور الحَجَاج)

يمكن أن يتسبَّب الاصطدام غير الحاد في حدوث كدمات وجروح (انهتاكات) في أنسجة العين. يتطلَّب حدوث نزفٍ في الجزء الخلفي من العين (نزف زجاجي)، وتمزُّق القزحية وانزياح (خلع) العدسة وكسر العظام المُحيطة بالعين (كَسر حَجاجي)، التَّعرُّض لاصطدام شديد (قوي جدًّا).

إذا كان الاصطدام ذا طاقة عالية، فإنَّ الأشخاص المتضررين يميلون إلى المعاناة من إصاباتٍ واضحة وشديدة في العين مع عدد من الشذوذات. وينبغي أن يحصلوا على فحص طبيب العيون (طبيب مُتخصِّص في التقييم والمعالجة الجراحيَّة وغير الجراحيَّة لاضطرابات العين) والمعالجة في أقرب وقتٍ ممكن. قد تكون العيون المصابة شديدة التَّورُّم ويَصعُبُ فتحها، ولكنَّ الأطباء بحاجة إلى فتح العينين لفحصها وتحديد الإصابات التي من الضروري معالجتها. يمكن فتح العينين بلطفٍ دائمًا تقريبًا، رغم أنَّه قد يكون من الضروري استعمال أدواتٍ للقيام بذلك.

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة